رجال التأنيث - سعد الدوسري

رجال التأنيث - سعد الدوسري

بلغ قرار تأنيث محلات بيع المستلزمات النسائية مرحلته الثالثة، حسب تصريح وزارة العمل، يوم أول من أمس. وحسب التصريح نفسه، نفذت الوزارة 128 ألف جولة تفتيشية على المجمعات والمحال التجارية، للتحقق من التزام منشآت القطاع الخاص بالقرار.

وكانت النتيجة أن 19 ألف منشأة غير ملتزمة.

لا بد أن تتعامل وزارة العمل ووزارة التجارة، مع المخالفين بطريقة مختلفة. كلنا نعرف كيف يخالف المستثمرون في هذا المجال، خاصة مع وجود بيئة محافظة. نحن نترك المخالفين على «كيفهم»، ثم في أسبوع واحد، ننظم حملة واسعة، ونعود بعدها، لننام سنة كاملة. هذا النوع من التعاطي، لن يحقق الهدف المنشود. هناك عشرات الآليات، التي سننجح من خلالها في الرقابة على المحال التجارية. ولن ينكر أحد الجهود التي يبذلها شباب وفتيات وزارة العمل ووزارة التجارة، في مجال الرقابة، لكن الأمر أصبح مع الوقت، روتينياً وآلياً، وهذا لن يساعد النساء الراغبات في الاستثمار، لأنهن بحاجة إلى دعم المؤسسات الرسمية، لتخليص السوق ممن يستغل أسماءهن ويحظى بفرصهن.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى