تطور موراتا جعله لاعباً مهماً لإسبانيا في مونديال روسيا

تطور موراتا جعله لاعباً مهماً لإسبانيا في مونديال روسيا
ألفارو موراتا

ربما يندم ريال مدريد على الاستغناء عن خدمات ألفارو موراتا لتشيلسي في يوليو الماضي، ولكن أداءه الرائع مع البلوز جعله يحجز مكانا له ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخب إسبانيا.

وشارك موراتا على فترات قليلة الموسم الماضي مع ريال مدريد، وبالرغم من أن الفريق الإسباني بحاجة لمهاجم لديه نفس براعته التهديفيه، إلا أن موراتا (25 عاماً) قرر الرحيل للعب بشكل منتظم مع فريق آخر.

وفور رحيله لتشيلسي، الذي يدربه أنتونيو كونتي، سرعان ما أصبح موراتا الخيار الأول للمدرب، ورد الجميل له بتسجيل ثمانية أهداف في 14 مباراة، كان آخرها تسجيل الهدف الوحيد في المباراة التي جمعت فريقه بمانشستر يونايتد الأحد الماضي ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأصبح موراتا لاعباً مهماً أيضاً لمنتخب إسبانيا، تحت قيادة المدرب جولين لوبيتيغي الذي تولى تدريب الفريق في يوليو 2016، خلفاً لفيسنتي ديل بوسكي عقب خروج الماتادور من دور الستة عشر بيورو 2016 أمام المنتخب الإيطالي.

وبات موراتا أفضل مهاجم يمتلكه تشيلسي بعد تجميد دييغو كوشتا من قبل المدرب، بعد أن قام اللاعب بإضراب في تشيلسي وانتقل بعدها لأتلتيكو مدريد، الذي لن يتمكن من اللعب معه حتى يناير المقبل بسبب عقوبة من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وقال موراتا لصحيفة "ماركا" الإسبانية: "قررت أن أفضل شيء لي هو الرحيل، لان هناك بطولة كأس عالم قادمة وأود المشاركة بها. أريد أن أكون لاعباً مهماً لمنتخب إسبانيا ولتحقيق ذلك كنت بحاجة للعب بشكل أساسي، وهو ما أحصل عليه الآن".

العين يكشف موقفه من المشاركة في دوري أبطال آسيا
إيطاليا تخشى مفاجآت السويد في ذهاب الملحق الأوروبي المؤهل للمونديال
ريال مدريد يخطط لضم الحارس آريزابالاغا
بوسكيتس يعترف: برشلونة يقدم أداءً سيئاً رغم الانتصارات
الكشف عن الكرة الرسمية لمونديال روسيا

وتخبط "لا روخا" في آخر بطولتين كبيرتين بعد أنجح فترة في تاريخ المنتخب، والتي شهدت فوزه بيورو 2008 و2012 وكأس العالم 2010.

ويواصل المنتخب الإسباني استعداداته لنهائيات المونديال بخوض مباراتين أمام منتخب كوستا ريكا، في ملقة يوم السبت، ثم يتجه لمدينة سانت بيترسبيرغ بعدها بثلاثة أيام لمواجهة منتخب روسيا البلد المنظم للمونديال.

وقال موراتا: "نحن الآن متحفزون بدرجة كبيرة، يلعب المنتخب بشكل جيد للغاية، لدينا العديد من اللاعبين الذين يملكون كمية هائلة من الأمل، البعض منا لم يشارك في كأس العالم حتى الآن، والبعض الآخر لعب، هناك خليط جيد جداً".

وتأهل المنتخب الإسباني إلى روسيا محققاً الفوز في تسع مباريات والتعادل في مباراة وحيدة خلال التصفيات الأوروبية، وتلقت شباكه ثلاث أهداف، ولكن أكثر الحديث قبل مباراة كوستا ريكا كان بعيداً عن الملعب.

وتعرض القميص الجديد للمنتخب الإسباني الذي صممته شركة "آديداس" للانتقاد لأن الألوان تظهر مشابهة لعلم الجمهورية الثانية في البلاد، والذي استخدم خلال الفترة من 1931 وحتى 1939، عندما تمت الإطاحة بالملك.

من مسافة بعيدة يبدو لون الطقم أرجوانياً، والذي ظهر على العلم القديم، على الرغم من أن اللون الأساسي هو الأزرق.

وأضاف موراتا: "يمكنك رؤيته بوضوح أن لونه أزرق عن قرب، طقم المنتخب الإسباني يتكون من اللون الأصفر والأحمر والأزرق، ودائماً ما كنا نرتديه. القميص رائع للغاية".

ربما يكون تحليل موراتا للقميص أثار جدلاً، ولكن إذا واصل موراتا أداءه الجيد، القليل سيتجادل بشأن قيام المهاجم بارتدائه كجزء من فريق لوبيتيغي الذي سيشارك في المونديال في يونيو المقبل.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى