«المعتقلون» ارتكبوا مخالفات تمس أمن وسيادة المملكة وليس مجرد رأي

«المعتقلون» ارتكبوا مخالفات تمس أمن وسيادة المملكة وليس مجرد رأي
في رد المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة على ميشيل باشيت:
الاربعاء 12 سبتمبر 2018

«الجزيرة» - محمد السنيد:

أكد المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى السفير الدكتور عبدالعزيز الواصل أن حكومة المملكة مستمرة في مواصلة جهودها لتعزيز وحماية حقوق الإنسان وتتعاون بشكل مستمر مع الآليات الدولية لحقوق الإنسان، وتعتزم تقديم تقريرها الثالث المتعلق بالاستعراض الدوري الشامل في شهر نوفمبر القادم الذي يوضح حجم الإنجازات والجهود التي بذلت.

وأكد السفير الواصل حول ما ذكرته المفوضة السامية لحقوق الإنسان السيدة ميشيل باشيت في بيانها حول ما أسمته بالاعتقالات في المملكة، أكد على أن إيقاف الأشخاص المعنيين ليس له علاقة بآرائهم أو أنشطتهم، وإنما لارتكابهم مخالفات قانونية تمس أمن وسيادة المملكة، وهم حاليا يخضعون لإجراءات قضائية تكفل حقوقهم وتضمن حصولهم على محاكمة عادلة.

وعلق السفير الواصل على ما يخص اليمن، مشيراً إلى بيان التحالف مؤخراً الذي عبر فيه عن رفضه لتقرير فريق الخبراء الدوليين والإقليميين، وأن التحالف سيقوم في وقت لاحق بتقديم رد قانوني شامل وبشكل مفصل، يفند فيه ما ورد في التقرير من ادعاءات لا أساس لها من الصحة، وسيتم تزويد مجلس حقوق الإنسان به ووفقا للإجراءات المعمول بها في المجلس، وأن التحالف يؤكد حرصه واستعداده التام للتعاون مع مختلف أجهزة وآليات الأمم المعنية بالنزاع في اليمن وذلك بما يساهم في تحقيق السلم والأمن والاستقرار لليمن وشعبه، ودول المنطقة.

وبين الواصل انه فيما يخص إشارة المفوضة السامية للأمر الملكي الكريم حول إعفاء العسكريين وقلقها من ذلك، فإن ذلك لا يعكس حقيقة الواقع الذي صدر من أجله هذا الأمر السامي.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى