Logo
أطبع هذه الصفحة

إعلامية لبنانية ترفع دعوى ضد "نصرالله" بتهمة جرائم حرب

إعلامية لبنانية ترفع دعوى ضد "نصرالله" بتهمة جرائم حرب
الجرم هو "القتل والتحريض والمشاركة على القتل، وارتكاب أعمال خطف، وتعذيب، واغتصاب، وتهجير"

رفعت الإعلامية اللبنانية ماريا معلوف، دعوى أمام القضاء اللبناني، ضد الأمين العام لـ"حزب الله" حسن

نصرالله، بتهمة القتل وارتكاب جرائم حرب وإحداث فتن طائفية في عدة دول عربية.

وذكر طارق شندب وأنطوان نعمة، محاميا معلوف، اللذان تقدما بالدعوى أن الجرم هو "القتل والتحريض والمشاركة على القتل، وارتكاب أعمال خطف، وتعذيب، واغتصاب، وتهجير".
فضلاً عن "ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية، والعمل على إحداث فتنة طائفية ومذهبية في لبنان وسوريا واليمن والبحرين والعراق وغيرها من الجرائم الأخرى".
وجاء في نص الدعوى أنه "منذ حوالي سبع سنوات أعلن المخبر ضده ( نصرالله) عن مشاركة عدد كبير من المليشيات التابعة له بالذهاب إلى سوريا ومشاركة النظام السوري بذبح الشعب السوري وقتله وارتكاب جرائم بشعة من اغتصاب وتهجير واحتلا بيوتا وحرقها وخطف الرجال والنساء".

وأضافت الدعوى أن "نصرالله شارك النظام السوري وغيره من المليشيات بهدم عدد كبير من المساجد والكنائس ودور العبادة وتهجير أكثر من 16 مليون سوري وقتل أكثر من مليون، وهذه الجرائم المرتكبة من قبل المخبر ضده (نصرالله) ليست بخفية بل هو يعلنها ويُفاخر بها جهاراً وعلى كافة وسائل الإعلام المقروءة والمرئية". وتابعت الدعوى: "كما أقدم المخبر ضده على مشاركة النظام السوري بالتنسيق مع العدو الصهيوني الإسرائيلي والروس بالقيام بقصف وقتل عدد كبير من سكان سوريا وتهجيرهم".
وأرفقت الدعوى تسجيلات وتصريحات أدلى بها نصرالله، كأدلة على تلك الاتهامات.
ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الأطراف المذكورة.
والإعلامية معلوف هي معارضة لحزب الله وغالبا ما تنتقده في وسائل الإعلام وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.
ورفع عدد من محامين مقربين من "حزب الله" دعوى ضد معلوم أمام القضاء اللبناني بتهمة التحريض على قتل زعيم ال

Template Design © Joomla Templates | GavickPro. All rights reserved.