الكنيسة الكاثوليكية المصرية تدين حادثة دهس مسلمين بنيوكاسل البريطانية

الكنيسة الكاثوليكية المصرية تدين حادثة دهس مسلمين بنيوكاسل البريطانية
أعرب الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك بمصر، في بيان عن “تضامنه مع مصابي الحادث

أدانت الكنيسة الكاثوليكية في مصر حادثة الدهس التي وقعت، صباح الأحد، خلال

تبادل المسلمين التهاني بمناسبة العيد في مركز رياضي بمدينة نيوكاسل شمالي بريطانيا. وأعرب الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك بمصر، في بيان عن “تضامنه مع مصابي الحادث الذي وقع لمسلمي نيوكاسل أثناء احتفالهم بصلاة عيد الفطر المبارك”. وفي وقت سابق الأحد، أعلنت الشرطة البريطانية، أن حادثة “الدهس التي وقعت خلال تبادل المسلمين التهاني بمناسبة العيد بمدينة نيوكاسل، عرضي ولا علاقة له بالإرهاب”. وأوضحت الشرطة أن سيدة تبلغ من العمر 42 عاما، فقدت التحكم بقيادة سيارة كانت تقودها أثناء خروجها مع أسرتها من مرآب المركز الرياضي، واصطدمت بأشخاص متواجدين على جانب الطريق. وأضافت أن السيدة المذكورة من بين الأشخاص الذين شاركوا في تبادل التهاني في العيد، وأنه تم توقيفها على الفور لدواعٍ احترازية. وأشارت الشرطة إلى أن الحادثة أسفرت عن إصابة 6 أشخاص، بينهم 3 أطفال. ووقعت ببريطانيا 4 اعتداءات مشابهة للدهس خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، كان آخرها حادث دهس تعرض له حشد من المسلمين شمال شرقي لندن، أسفر عن مقتل شخص وإصابة 10 آخرين بجروح في 19 يونيو الجاري

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى