قوات اميركية خاصة لمواجهة القاعدة في اليمن

قوات اميركية خاصة لمواجهة القاعدة في اليمن
قوات اميركية خاصة لمواجهة القاعدة في اليمن

اعلن البنتاغون الجمعة ان قوات خاصة أميركية تساعد الاماراتيين والقوات المحلية في عملياتهم ضد تنظيم القاعدة في اليمن.

وقال المتحدث

باسم البنتاغون الكابتن جيف ديفيس ان الهدف من هذه العمليات التي تجري بشكل رئيسي في محافظة شبوه، حيث ينشط تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" بشكل خاص، هو "تدمير "قدرة القاعدة على شن عمليات إرهابية.

وتعتبر الولايات المتحدة هذا الفرع الأكثر خطرا بين شبكات القاعدة.

وقد تضاعفت غارات الطائرات بدون طيار منذ اشهر بدعم من العمليات الميدانية بعد وصول الرئيس دونالد ترامب في كانون الثاني/يناير الى البيت الابيض.

واضاف ديفيس "مساعداتنا في المكان استمرار لما نقوم به منذ كانون الثاني/يناير".

واكد ان "هذا يتضمن عددا قليلا جدا من القوات الاميركية على الارض وهم هناك خصوصا من اجل المساعدة في تدفق المعلومات".

ويأتي هذا التصريح غداة اعلان الإمارات إطلاق عملية "واسعة النطاق".

واوضحت سفارة الامارات في واشنطن لفرانس برس ان "العملية تدعمها قوة تجمع بين الإمارات والولايات المتحدة".

وتابع ديفيس ان الولايات المتحدة شنت أكثر من 80 غارة جوية منذ 28 شباط/فبراير في اليمن.

بعد وقت قصير من توليه منصبه، امر ترامب بغارة جوية أسفرت عن مقتل احد عناصر القوات الخاصة ومواطنين يمنيين في محافظة البيضاء.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى