المعارضة السورية تنهي سحب سلاحها من المنطقة العازلة

المعارضة السورية تنهي سحب سلاحها من المنطقة العازلة
المعارضة السورية تنهي سحب سلاحها من المنطقة العازلة
الاربعاء 10 أكتوبر 2018

دمشق - د ب أ:

أنهت فصائل المعارضة السورية المسلحة في محافظتي إدلب وحماة سحب السلاح الثقيل من المنطقة منزوعة السلاح، المتفق عليها بحسب اتفاق سوتشي بين تركيا وروسيا.

وقال الناطق باسم الجبهة الوطنية للتحرير المعارضة النقيب المنشق ناجي مصطفى لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) : «أنهت جميع فصائل الجبهة الوطنية للتحرير سحب سلاحها الثقيل إلى حدود المنطقة العازلة المتفق عليها بين تركيا روسيا، وبقيت جميع القوات في مواقعها بسلاحها المتوسط والخفيف».

وأضاف: «نحن لا نثق بقوات النظام ولا بروسيا وسوف تبقى قواتنا في مقراتها وبحالة جاهزية كاملة وتبقى أسلحتنا الثقيلة محملة على ناقلات وجاهزة للانطلاق في حال حدوث أي خرق من قوات النظام». وتوصلت تركيا إلى اتفاق مع روسيا في 17 أيلول/سبتمبر الماضي، يتضمن إنشاء منطقة منزوعة السلاح بين مناطق المعارضة المسلحة ومناطق سيطرة النظام في محافظات إدلب وحماة وريف حلب تمتد بعمق 15 إلى 20 كيلومترًا في إدلب وريف حماة الغربي والشمالي.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى