اعلان

Collapse
No announcement yet.

حوادث الطائرات الغامضة

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • حوادث الطائرات الغامضة

    شهد تاريخ الطيران الكثير من حالات الاختفاء الغامضة والرحلات التراجيدية التي حيَّرت العالم واختفت فيها الطائرات تمامًا عن الرادار قبل أن تُفقد نهائيًا.

    أسرار غامضة لم تُحل حتى اليوم، أو استغرقت سنوات طويلة لمعرفة مصيرها بعد جهود مضنية من المحققين وفرق الإنقاذ.

    1- الخطوط الفرنسية الرحلة 447:
    طائرة الإيرباص A330 التي انطلقت من ريو دي جانيرو إلى باريس سقطت في المحيط الأطلسي في عام 2009، ما أسفر عن مقتل جميع الركاب وأفراد الطاقم الـ228 على متن الطائرة.

    لكن الأمر استغرق خمسة أيام كاملة من عمليات البحث التي قادتها فرق البحث والانقاذ للعثور على حطام، واستغرق ثلاث سنوات أخرى للمحققين حتى يعرفوا أن بلورات الثلج تسببت في تعطل الطيار الآلي وقطع الاتصال، وحتى اليوم، لم يتم انتشال جثث 74 راكبًا كانوا على متن الرحلة.

    2- أميليا إيرهارت:
    واحدة من أساطير الطيران الشهيرة هي اختفاء أميليا إيرهارت التي كانت واحدة من أبرز الطيارين بعد أن فقدت طائرتها (إليكترا) ذات المحركين فوق المحيط الهادئ في عام 1937 في محاولتها للإبحار حول العالم.

    ولم يعثر على أي أثر للطائرة أو لأميليا، على الرغم من حملة بحث بلغت قيمتها ملايين الدولارات، وأعلن رسميًا عن وفاة إيرهارت في عام 1939.

    3- رحلة النمر الطائر 739
    غادرت رحلة من طيران الجيش الأمريكي جزيرة غوام في عام 1962 مع أكثر من 90 فردًا متوجهة إلى الفلبين، لكنها لم تصل أبدًا، كما أن الطيارين لم يصدروا نداء استغاثة.

    وشارك 1300 شخص في البحث العسكري الأمريكي ولم يتم العثور على أي أثر لحطام الطائرة، وفي ذلك الوقت، زعم أفراد طاقم سفينة ليبيرية ناقلة أنهم شاهدوا ضوءًا غير اعتيادي في السماء في الوقت التقريبي للرحلة، لكن مجلس الولايات المتحدة للملاحة الجوية المدنية قال إنه "غير قادر على تحديد السبب المحتمل للحادث".

    4- الخطوط البريطانية وجنوب أمريكا:
    استغرق الأمر أكثر من 50 عامًا للعثور على أي أثر لـ11 شخصًا كانوا على متن رحلة عام 1947 التي اختفت في جبال الإنديز، لكن أي من هذه الجهود لم يفلح إلى أن وجد اثنان من متسلقي الصخور الأرجنتينيين حطام محرك في جبال الإنديز عام 1998، وبعث الجيش في وقت لاحق بفريق كشف ليجد أن هناك بقايا لجثث في الموقع.

    ويقول البعض إن انهيارًا جليديًا تسببت به الطائرة عندما تحطمت في جبل توبانغاتو، أدى إلى دفنها في الثلج، ما جعل من إيجادها مهمة مستحيلة في ذلك الوقت.

    5- مثلث برمودا
    هناك سلسلة من حالات الاختفاء التي أدت إلى تسمية هذا الموقع "مثلث الشيطان".

    اختفت طائرتا ركاب من الخطوط الجوية البريطانية وجنوب أمريكا في المنطقة في عاميّ 1948 و1949، وفُقد أكثر من 51 شخصًا على الرحلتين لم يتم العثور على جثثهم حتى اليوم.

    في عام 1945، أجرت خمس قاذفات أمريكية مهمة تدريبية فوق المنطقة ولم يعثر عليها منذ حينها، كما أن طائرة البحث التي أرسلت وعلى متنها 13 شخصًا للبحث عن القاذفات اختفت بدورها.

    6- رحلة سلاح جو الأوروجواي 571
    كانت هذه الطائرة متوجهة إلى سانتياغو، عاصمة شيلي، وعلى متنها 45 راكبًا وأفراد الطاقم، لكنها تحطَّمت في جبال الإنديز بسبب سوء الأحوال الجوية في عام 1972، ما أسفر عن مقتل 12 شخصًا.

    ولم تعلم السلطات بمصير أي من الناجين لمدة 72 يومًا، في هذه الأثناء، قتل ثمانية منهم في انهيار جليدي ضرب حطام الطائرة حيث كانوا يحتمون، فيما اضطر الـ16 المتبقون إلى أكل جثث رفاقهم الذين قتلوا للبقاء على قيد الحياة، إلى أن عُثر عليهم أخيراً بعد أكثر من شهرين على سقوط الطائرة.
تشغيل...
X