اعلان

Collapse
No announcement yet.

محطات في تاريخ القضيه الفلسطينيه

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • محطات في تاريخ القضيه الفلسطينيه

    محطات في تاريخ القضية الفلسطينيه
    ان (( وعد بلفور)) ليس سوى محطة من محطات عديده مرت بها القضية الفلسطينيه ، فمنذ ازمنة طويله واوروبا ترى في اليهود جسما غريبا طفيليا تتمنى وتعمل على التخلص منه ؟؟ وخاصة لما ظهرت الحركات القوميه الاوروبيه في اواخر القرن الثامن عشر، فقد ظهر اول مصطلح (( الصهيونيه )) من قبل الكاتب النمساوي(( ناتان بيرنباوم )) في عام 1890عام ، وكان قبله قد دعا (( نابليون )) اثناء حصاره عكا عام 1799 دعا اليهود الى اقامة وطن لهم خارج اوروبا ؟؟ وقد اقترحت على اليهود بلدان في افريقيا لاقامة وطن لهم ؟؟ ولكن (( المؤتمر الصهيوني الاول )) الذي عقد في مدينة بازل بسويرا عام 1897 برئاسة الصهيوني ( هرتزل ) ، كان المؤتمر قد حدد فلسطين لتكون وطنا قوميا لليهود على ارضها . بل توقع قيام تلك الدولة بعد نصف قرن من ذلك التاريخ ؟؟؟
    كانت (( الامبراطوريه العثمانيه الاسلاميه )) ، والتي انضوت تحت رايتها الاقطار العربيه كانت حجر عثرة في طريق انشاء الكيان الصهيوني ، من هنا خططت الدول الاستعماريه للقضاء عليها ، فتسلل اليها (( يهود الدونمه )) من خلال (( جمعية الاتحاد والترقي التركيه )) واصبحت رجل اوروبا المريض في اواخر عهدها ؟؟ وقد لعب الجاسوس (( لورنس )) دورا في في قيادة الجيوش العربيه التي انضمت الى الحلفاء وذلك بوعد من بريطانيا بتوحيد الاقطار العربيه تحت راية (( الشريف الحسين بن علي )) رحمه الله ، وقد غدروا به وخانوا العهد وتنكروا لعهودهم ؟؟ وبدلا من ذلك كانت (( معاهدة سايكس – بيكو)) بين بريطانيا وفرنسا عام 1916 والتي جزأت العالم العربي الى دويلات ، ثم تبعها مؤتمر(( سان ريمو)) عام 1920 الذي جعل فلسطين تحت الانتداب البريطاني بعد ان قسم بلاد الشام الى اربعة اقسام : ( الاردن وفلسطين وسوريا ولبنان ) ؟؟ وذلك لتسهيل الهجرة اليهودية اليها تمهيدا لجعلها وطنا قوميا لليهود ، تحقيقا ل (( وعد بلفور)) الذي صدر عام عام 1917 . ولما دخل القائد البريطاني الجنرال (( اللنبي )) القدس عام 1917، قال كلمته الشهيره : ( الان انتهت الحروب الصليبيه ) – كما قال الجنرال الفرنسي (( غورو )) حين احتل دمشق عام 1920 وهو يضع قدمه على ضريح صلاح الدين : ( ها نحن قد عدنا يا صلاح الدين ) ؟؟
    توالت الثورات الفلسطينيه ضد بريطانيا وضد الهجرة اليهوديه الى فلسطين وضد العصابات الصهيونيه ، ولم تكن المقاومه تحصل على الدعم اللوجستي والمادي الكافي سوى بعض المتطوعين من العرب والقليل جدا من الامكانيات اللازمه للقتال ، حتى جاءت (( حرب 1948 )) ،والتي دخلتها 7 دول عربيه بغرض الابقاء على فلسطين عربية ، ولكلنها كانت اما تحت الاستعمار او كانت قد استقلت حديثا ، ولم تكن تملك المعدات ولا التدريب اوالتنظيم لتواجه العصابات الصهيونيه التي تلقت التدريب والعتاد من دول الاستعمار وخاصه من بريطانيا والولايات والمتحده ، وقد استطاعت العصابات الصهونيه ان تعد للمعركة اضعاف ما اعدته الدول العربيه من عدد وعتاد ، حيث كانت تخطط مسبقا لاحتلال فلسطين وقد سميت الهزيمة (( بالنكبه )) ، حيث اعلن الكيان الصهيوني قيام دولة اسرائيل والتي احتلت ما مساحته 78% من ارض فلسطين التاريخيه ؟؟ وقد اعترفت بها الولايات المتحده والاتحاد السوفييتي فور اعلانها ؟؟
    قامت الانقلابات العربيه بعدها على اثر هزيمة 1948 ، وكان الهدف من قيامها هو تحرير فلسطين ، ولكن الخلافات العربيه وعدم استيعاب اسباب النكبه والاستهانه بقدرات العدو ومن يقف خلفه من قوى الاستعمار والفساد الاداري والمالي ادى كل ذلك الى هزيمة عام 1967 ؟؟ والتي سميت (( بالنكسه )) ؟؟
    لكن رغم الهزيمه لم يستسلم العرب وجاءت (( لاءات الخرطوم الثلاث )) ، لتبرهن على ان العرب لم يستسلموا ، ( لا صلح ولا اعتراف ولا مفاوضات مع الكيان الصهيوني )، واخذت المقاومة الفسطينيه والعربيه تشتد ، والاستعدادات للحرب على قدم وساق لمحو ما سمي بآثار العدوان ؟؟ واشتعلت الجبهات العربيه في حرب استنزاف مع اسرائيل وقد تكبدت فيها اسرائيل خسائر فادحه ، وكان لمعركة (( راس العش )) من قبل مصر ولمعركة (( الكرامه )) من قبل الاردن والمقاومه عموما اثر كبير في رفع المعنويات العربيه واعادة الثقة بالنصر ، الى ان جاءت (( حرب 1973)) لينتصر فيها العرب في البدايه، لكن التدخل الامريكي السافر وتدخل (( كيسنجر)) مع الرئيس (( السادات )) جعل منها حرب تحريك وليست حرب تحرير – وكان (( لزيارة السادات للقدس )) عام 1977 وما تبعها من معاهدة (( كامب ديفيد )) عام 1978 ، والتي اخرجت مصر من معادلة الصراع العربي الصهيوني واطلقت يد اسرائيل في نهب الارض الفلسطينيه والقضاء على المقاومه الفلسطينيه واسكات الصوت الفلسطيني وترسيخ الاحتلال والهيمنه على المنطقه ؟؟ ثم تبعتها اتفاقية (( وادي عربه )) مع الاردن عام 1994 ، وكان قد سبقها (( اتفاق اوسلو)) عام 1993 ما بين منظمة التحرير الفلسطينيه واسرائيل والذي التفت اسرائيل على بنوده –
    اعتبرت القمة العربية التي عقدت في الرباط عام 1974 منعطفاً تاريخياً مهماً لمنظمة التحرير وللقضية الفلسطينية عموماً، فقد صدر قرار من القمة باعتبار (( منظمة التحرير الفلسطينية )) ، ( الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني ). وكان هذا من وجهة نظري خطأ تاريخيا جعل الدول العربيه والاسلاميه تتخلى ولو جزئيا عن مسؤلياتها اتجاه قضية فلسطين باعتبار ان اهل مكه ادرى بشعابها ؟؟ انشأت (( منظمة التحرير الفلسطينيه )) عام 1964 بقرار عربي كان الهدف الرئيسي من إنشاء المنظمة، هو تحرير فلسطين عبر الكفاح المسلح. إلا أن المنظمة تبنت فيما بعد فكرة إنشاء دولة ديمقراطية علمانية مؤقتاً في جزء من فلسطين حيث كان ذلك في عام 1974 في البرنامج المرحلي للمجلس الوطني الفلسطيني، والذي عارضته بعض الفصائل الفلسطينية وقتها، حيث شكلت ما يعرف (( بجبهة الرفض )) .
    في عام 1982 اجتاحت القوات الصهيونيه لبنان واحتلت بيروت واخرجت منظمة التحرير الفلسطينيه نحو تونس ، وفي عام 1988 تبنت منظمة التحرير رسميا خيار الدولتين في فلسطين التاريخية، والعيش جنبا لجنب مع إسرائيل في سلام شامل يضمن عودة اللاجئين واستقلال الفلسطينيين على الأراضي المحتلة عام 1967 وجعل القدس الشرقية عاصمة لهم .
    في عام 1993 قام رئيس اللجنة التنفيذية بمنظمة التحرير آنذاك (( ياسر عرفات )) بالاعتراف رسميا بإسرائيل، في رسالة رسمية إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك (( إسحق رابين )) ، في المقابل اعترفت إسرائيل بمنظمة التحرير كممثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني. نتج عن ذلك تأسيس سلطة حكم ذاتي فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، والتي تُعتبر من نتائج (( اتفاق أوسلو 1993 )) بين المنظمة وإسرائيل ؟؟
    لم تحترم اسرائيل اتفاق اوسلو وانحرفت عنه ، وما زالت تمارس على الارض الفسطينيه التي احتلتها عام 1967 تهويدا ومصادرة اراضي وقمع وقتل تحت بصر العالم كله ، وفي مقدمته العالم العربي والذي انشغل بفتن طائفيه ومذهبيه وحروب داخليه جعلت من القضية الفسطينيه على هامش الاحداث ، وقد ظهرت التنظيمات الارهابيه في ارجاء الوطن العربي والتي يتم تغذيتها من الاعداء من اجل عيون الصهانيه ؟؟ كل ذلك ادى الى القتل واستباحة الدماء العربيه والدمار والشلل وتقارب البعض من اسرائيل وربما التنسيق معها ؟؟
    يجري حاليا الحديث عن (( صفقة القرن )) والتي تعني تصفية القضية الفسطينيه لصالح اسرائيل من قبل الاداره الامريكيه والتي يتربع على اركانها العديد من الشخصيات الصهيونيه ، وتقوم المنظمات الصهيونيه بالتعاون مع الصهاينة في الكونجرس الامريكي بصياغة اتفاقية القرن بما يتلاءم مع كل ما تريده اسرائيل ؟؟ لكن ذلك لن يثني الامه عن حقها في فلسطين ، وفي طليعتها الشعب الفلسطيني المناضل ، فان فلسطين تعيش في قلب ووجدان كل عربي ومسلم له الغيرة على امته وقيمها ودينها ، ولن تنجح كل المؤامرات والصفقات ، واذا كان العرب مشغولون هذه الايام بالاقتتال الداخلي فان هذا الوضع لن يستمر ، وسوف تتغير احوال العرب والمسلمين الى الافضل ، والتحرير قادم باذن الله مهما طال الزمن ؟؟ فاسرائيل دولة مارقه وسوف تزول كما زال كل الغزاه ؟؟

  • #2
    كان الله في العون
    ابي ليس لنا الا ان ندعو ونخلص الدعاء لله ان يقيض لهذه الامة
    من ياخذ بيد الشباب ليعيدو لها مجدها

    احترامي ابي الفاضل

    تعليق

    Working...
    X