اعلان

Collapse
No announcement yet.

للصبر حدود

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • للصبر حدود



    طفل في الروضة يحاول عبثاً أن يلبس جزمته وعندما ادرك أن لا فائدة من محاولته، طلب مساعدة المعلمة...
    بدأت هي بالدفع والسحب و الضغط ،،،
    الى ان صار العرق يتصبب من جبينها، وأخيراً ألبسته الجزمة .... و كاد يغمى عليها عندما سمعته يقول: لبثتينياها بالعكث..!!
    فنظرت وذا هي فعلا بالعكس..
    نزعت الجزمة من رجلي الطفل كاظمة غيظها واحتفظت بهدوئها وبجهد مماثل ألبسته الجزمة مرة أخرى وبشكل صحيح هذه المرة...

    إلا أن الطفل قال:
    هذي الذذمة مهي حقتي!
    فصرخت في الطفل و قالت له:
    لماذا لم تقل هذا لي من قبل؟
    عضت شفتيها ، مرة أخرى وببعض الجهد نزعت الجزمة من رجلي الطفل.
    فما كادت تتنفس الصعداء حتى قال:
    هذي ذذمة أخوي بس ماما قالت لي إلبثها اليوم .
    لم تدرِ المعلمة ما تفعل!
    أتبكي أم تضحك؟
    لكنها استطاعت أن تحافظ على صبرها لتكابد من جديد إلباسه الجزمة.
    وحين انتهت من ذلك وبالجهد الجهيد !

    وسألته:
    والآن، أين كفوف اليدين لألبسك إياها كي لا تبرد يداك بالخارج ؟
    نظر اليها الطفل وقال : حطيتهم بالذذمة عثان ما يضيعوا..!
    عندها حضر الهلال الاحمر لنقل المعلمه لأقرب مستشفى ...


    مساء الابتسامة والسرور....

  • #2
    ههههههههههههه


    لو انا مكانها
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .عادي بشلحه الجزمه وبروحه حافي


    تضحك الله سنك ايها


    الساحر

    احترامي


    تعليق


    • #3
      هههها،
      شكرا على النكتة.

      تحياتي


      هاتف:
      0055-203 (715) 001
      0800-888 (715) 001

      تعليق

      تشغيل...
      X