اعلان

Collapse
No announcement yet.

فنجان قهوتي

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • فنجان قهوتي



    على شاطئ البحر أمامي فنجان القهوة يرغي ويزبد متحفزا كقط مذعور - وينفث في الجو زفرات الحزن والأسى ؟؟؟ لقد تخلى عنه من كانوا يبادلونه خواطرهم صباح مساء - ؟؟؟ يتألم لفراق الشمس التي أخذت تغرق في البحر بلا استئذان ، مخلفة ظلام الليل ووحشة الموت ؟؟؟ ، يخشى هذا الرفيق الصغير من أن تمتد اليه يدي المرتجفة غيظا واسى ، فيسقط لتتفرق أجزاؤه بين حبات الرمل ؟؟؟؟ ويبقى مدفونا كبعض أصناف البشرالذين يدفنون أحياء ؟؟؟ لعلي اشاطره نفس مشاعر الحزن والالم على فراق الشمس وحلول الظلام ؟؟ لكني اضيف اليها آلآما اعمق ، تجعلني أحسد هذا الفنجان الذي لا تشغله قضايا أمة اختلطت عليها الأمور وهي تتخبط في بحر من الدماء والخلافات والفتن – لا ترى نهاية داخل نفق الزمن ؟ وتترك العدو الحقيقي يعبث بمقدساتها ( وتاجها الأقصى) ، وينهب أرضها وكأنها في نوبة سكر أو رقصة الديك الذبيح ؟؟؟

  • #2
    آه منك ايها الفنجان

    وماتاتي به من ذكريات

    تنتثر مع بخارك المتصاعد

    اليوم كانت نكهتك بعبق الشقاوة

    عبق عشق الشباب او بداية الشباب

    في حديقة منزلي في احد اركانها جلست اليوم وامامي

    فنجان قهوتي فقد اعتدت ان تشاركني ورداتي ارتشاف قهوتي

    وقلمي يستنزفه مذاق القهوة وشذى الازهار

    كم هي حالمة رائحة قهوتي اليوم

    اتتني بذكريات مر عليها سنين

    من خلف سحب الماضي تطل عيناك

    وتلك النظرة التي كنت تغيظني وتسحرني بها

    بل وتلك الابتسامة التي يمتزج بها الحب وبعض اللؤم المحبب الى القلب

    لم يستطع الزمن ان يمحوك من اوراق ذكرياتي

    انني اذكر ذالك اليوم الذي تقدمت به نحوي بخطى واثقه

    وبيدك باقة من الزهور البريه

    وبكل جرااة قدمتها لي مع ابتسامة

    وقسمات وجهك تامرني بقبولها

    لم استطع في ذالك اليوم التركيز في كتابي

    فقد حالت رائحة تلك الزهور بيني وبيني

    فشعرت بانني لست انا

    منذ تلك اللحظة حجزت لك مكان بين الحنايا

    واختلست بعضا من دقات قلبي

    لا زالت تلك النبضات تاتي لزيارتيح احيانا حاملة معها ذكريات جميله

    تغمرني وتشعرني ببعض دفئ الطفولة ومرح الشباب

    فنجان قهوتي اه منك والف اه

    انك غريب الاطوار اليوم

    او انني انا غريبة الاطوار اليوم

    لماذا تتزاحم علي الذكريات

    وتاتيني بطيفك

    بل انت يا انت اما زلت اسكنك كما تسكنني

    انني اتسائل

    لماذا تبقى النبضة الاولى حية في شغاف القلب

    حتى وان كانت مجرد مرح شباب

    تعليق


    • #3
      لقد اخرجت كلماتك من جوفي تنهدات عميقه ، وكانك اعدتني للماضي بذكرياته ؟؟؟ حلوها ومرها --- ما رسمته اصابعك على هذا اللوح الاصم جميل جدا ؟؟؟

      تعليق


      • #4

        العذب
        نواف محمود


        هنا إحساسك .. فاخر .. حد التمعن ..!


        عبِق بِشذَى الورودِ


        )

        ()
        (

        ،
        ......
        صـــــوت الحــــرف
        ياســـــــــــــــمين

        لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين

        عزيزي العضو :
        أن تفاعلك مع مواضيع بقيّة الأعضاء كفيلاً بتفاعلهم معك
        ردودكم وتعليقاتكم هى حافز للابداع والاستمرار لكل كاتب

        تعليق

        تشغيل...
        X