اعلان

Collapse
No announcement yet.

تأملات في مخلوقات الله - الجزء 3

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • تأملات في مخلوقات الله - الجزء 3



    بعد ان ذكرنا عظمة الكون من حيث الحجم والضخامه التي لا يتصورها عقل لنرى الان المواد الضئيلة الحجم والكتله والتي ايضا يعجز العقل البشري ان يتصور ضئالتها ومع هذا فهي محكومة بنظام دقيق كما
    فالذرة كما كان يعتقد هي أصغر جزء من العنصر الكيميائي الذي يحتفظ بالخصائص الكيميائية لذلك العنصر. يرجع أصل الكلمة الإنجليزية (بالإنجليزية: Atom‏) إلى الكلمة الإغريقية أتوموس، وتعني غير القابل للانقسام الى ان ظهر ما هو اصغر وادق من الذرة بكثير ؛. ظل تركيب الذرة وما يجري في هذا العالم البالغ الصغر، ظل وما زال يشغل العلماء ويدفعهم إلى اكتشاف المزيد. ومن هنا أخذت تظهر فروع جديدة في العلم حاملة معها مبادئها ونظرياتها الخاصة بها، بدءاً بمبدأ عدم التأكد (اللاثقة)، مروراً بنظريات التوحيد الكبرى، وانتهاءً بنظرية الأوتار الفائقة.
    1. [*=center]تتكون الذرة من جسيمات تحت ذرية (البروتونات ،الإلكترونات ،النيوترونات.)
    1. [*=center]
      [*=center]مع العلم بأن معظم حجم الذرة يحتوى على فراغ.
      [*=center]في مركز الذرة توجد نواة موجبة الشحنة تتكون من البروتونات ،النيوترونات (ويعرفوا على أنهم نويات)
      [*=center]النواة أصغر 100,000 مرة من الذرة. فلو أننا تخيلنا أن الذرة بإتساع احد المطاررات الدوليه فإن النواة ستكون في حجم كرة تنس الطاوله
      [*=center]معظم الفراغ الذري يتم شغله بالمدارات التي تحتوى على الإلكترونات في شكل إلكترونى محدد.
    6 - كل مدار يمكن أن يتسع لعدد 2 إلكترون ، محكومين بثلاث أرقام للكم ، عدد الكم الرئيسي ، عدد الكم الثانوي ، عدد الكم المغناطيسي.
    7 - كل إلكترون في أى من المدارات له قيمة واحدة لعدد الكم الرابع والذي يسمى عدد الكم المغناطيسي.
    8 - المدارات ليست ثابتة ومحددة في الإتجاه وإنما هي تمثل إحتمالية تواجد 2 إلكترون لهم نفس الثلاث أعداد الأولى للكم ، وتكون أخر حدود هذا المدار هو المناطق التي يقل تواجد الإلكترون فيها عن 90 %.
    9 - عند إنضمام الإلكترون إلى الذرة فإنها تشغل أقل مستويات الطاقة ، والذي تكون المدارات فيه قريبة للنواة (مستوى الطاقة الأول). وتكون الإلكترونات الموجودة في المدارات الخارجية (مدار التكافؤ) هي المسئولة عن الترابط بين الذرات.
    *****
    الجسيمات ما تحت الذرية

    ( وقالالذين كفروا لا تأتينا الساعة قل بلى وربي لتأتينكم عالم الغيب لا يعزب عنه مثقالذرة في السماوات ولا في الأرض ولاأصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين - ليجزي الذين آمنواوعملوا الصالحات أولئك لهم مغفرة ورزق كريم( - صدق الله العظيم

    على الرغم من أن الذرة كلمة تدل أصلا على الجسيمات التي لا يمكن أن يقتطع من جسيمات أصغر ، في العلوم الحديثه تتكون الذرة من جسيمات تحت ذرية مختلفة - الجزيئات المكونة للذرة هي الإلكترون ، والبروتون والنيوترون - الإلكترون تبلغ كتلتها 9،11 × 10 مرفوعه للأس ناقص 31 ( كجم ) ، هي الشحنة الكهربائية السلبية اما البروتونات, ونيوترونات التي تتكون بدورها من الكواركات فتعد أصغر جزء من المادة. عدد البرتونات في نواة الذرة يطلق عليه العدد الذري, ويحدد أي عنصر له هذه الذرة. فمثلاً النواة التي بها بروتون واحد (أي النواة الوحيدة التي يمكن أن لا يكون بها نيوترونات) من مكونات ذرة الهيدروجين, والتي بها 6 بروتونات, ترجع للعنصر كربون, أو التي بها 8 بروتونات أكسجين. يحدد عدد النيورتونات نظائر العنصر. عدد النيوترونات والبروتونات متناسب, وفى النويات الصغيرة يكونا تقريبا متساويين, بينما يكون في النويات الثقيلة عدد كبير من النيوترونات. والرقمان معا يحددا النيوكليد (أحد أنواع النويات). البروتونات والنيوترونات لهما تقريبا نفس الكتلة, ويكون عدد الكتلة مساويا لمجموعهما معا, والذي يساوي تقريبا الكتلة الذرية. وكتلة الإلكترونات صغيرة بالمقارنة بكتلة النواة.

  • #2
    الرد: تأملات في مخلوقات الله - الجزء 3

    سبحان رب العزة والجلال
    أياته في الكون وفي جميع خلقه عبرة لمن يعتبر
    تحياتي

    تعليق


    • #3
      الرد: تأملات في مخلوقات الله - الجزء 3

      يحتار العقل في تصور أصغر مكون للمادة ، فكيف بهذا الكون الشاسع ؟
      شكرا لك أخي على الموضوع
      تحياتي

      تعليق

      تشغيل...
      X