ميدو: الوحدة خسرني

ميدو: الوحدة خسرني

أكد أحمد حسام ميدو مدرب الوحدة السابق أن فرسان مكة خسروا مدرب بقيمته في الوقت الحالي.
وصرّح ميدو خلال مقابلة تليفزيونية لقناة “صدى البلد” المصرية قائلًا:

/>“لقد أكّدت للمسؤولين أنّني لم أكتب هذه التغريدة، إلّا أنّ الإدارة وقعت تحت ضغط كبير، أعذرهم لاتخاذ قرار إقالتي، فالأمر بات أكثر من كرة القدم“.
وتابع:
“تقدمت ببلاغ ضد ما حدث، والتحقيقات تستغرق وقتًا ولدي مذكرة من البلاغ المقدم للنيابة العامة ومباحث الإنترنت.. نعم لي مواقف سابقة، ولكن إذا فعلت شيئًا سأقوله”.
واستطرد:
“الأفضل لأي مدرب أن لا يكون له حساب على تويتر لأنه من الممكن أن يؤثر على تركيزه، وهذا حال كل المدربين الكبار مثل بيب غوارديولا”.
وواصل:
“قررت أن لا أكتب بنفسي على تويتر، بل ستتولى شركة خاصة محترفة إدارة الحساب الخاص بي”.
وأكمل مؤكدًا خسارة الوحدة لميدو:
“لا أنظر للوراء، لقد تعلمت كثيرًا من تجربة الوحدة،وبالتأكيد الوحدة خسر ميدو فنيًا، فإن تغيير المدربين أمر صعب على اللاعبين”.
وتابع مدافعًا عن العمري:
“دفاعي عن اللاعب عبد الإله العمري بعد مباراة الوحدة والهلال كان أحد الأسباب الرئيسة في قرار الاستغناء عني، إلّا أنّني كنت أقصد بتصريحاتي في المؤتمر الصحفي الدفاع عن لاعب شاب عمره 21 سنة بعدما تعرض لهجوم شديد واتهامه بالتفويت باللقاء”.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى