صحيفة: إنجازات مانشستر سيتي بدأت منذ الاستحواذ الإماراتي

كالعادة يتجاوز الاهتمام بالبطولات الإنجليزية وإنجازات مانشستر سيتي حدود بريطانيا، لأن ما يحدث الآن هناك لفت أنظار العالم بأكمله، وهو ما تناولته صحيفة "كوريري ديلو سبورت" الإيطالية في تقرير لها حول بطولات مانشستر تحت قيادة جوسيب غوارديولا، حيث بدأت بالإشادة بما يقدمه الفريق من كرة قدم خيالية.

وقالت أن الحديث عن التكتيك والفكر الإسباني وأداء لاعبي السماوي لن يقدم جديداً، بعدما أجبروا الجميع على احترامهم وتقديرهم والخوف منهم عند مواجهتهم، لهذا ترى الصحيفة الإيطالية أن الفضل في هذا النجاح يرجع إلى الإدارة الإماراتية، التي وضعت اللبنة الأولى في هذا المشروع الناجح قبل 10 أعوام.

منذ ذلك الحين، بات سيتي الأكثر تنظيماً واستقراراً واحترافية في الكرة الإنجليزية، ولهذا لم يكن غريباً أن يحصد عدداً من الألقاب يفوق أقرانه من الكبار.

وأشارت أيضاً إلى التطور الكبير الذي طرأ على أداء السيتيزنز خلال المواسم الأخيرة، لا سيما أن تغيير المدربين والتعاقدات مع اللاعبين، سارت بصورة احترافية وخطة منظمة موضوعة لضمان الاستقرار، لهذا يمكن القول أن تاريخ مانشستر سيتي الحقيقي، بدأ عام 2009.

على جانب آخر، اهتمت صحيفة "سبورت" الكتالونية بنجاح ابن الإقليم البار، بيب جوارديولا، مع السيتيزنز وقالت أن المدرب الإسباني بسط سيطرته على الكرة الإنجليزية، وبات حاكمها الأول بعدما حصد جميع الألقاب المحلية هناك، ليدخل تاريخ إنجلترا من أوسع أبوابه، وتابعت: "لا يوجد فريق يلعب كرة قدم مثل سيتي، ولم يتمكن أي منافس آخر في إنجلترا من إيقاف هذا الطوفان الهجومي المخيف".

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى