فليك يعلن الحرب في بايرن ميونيخ

لا يزال الصراع قائماً بين هانز فليك، مدرب بايرن ميونيخ، وحسن صالحميديتش، المدير الرياضي للنادي، في ظل رغبة كل طرف في فرض سطوته.

وكشفت صحيفة «سبورت بيلد» الألمانية عن توتر العلاقة بين الطرفين في ظل تعارض آرائهما حول تحركات النادي في سوق الانتقالات.

وأشارت إلى أن تصريحات فليك في وقت سابق، حينما شدد على أهمية دور المدرب في اختيار صفقات فريقه، مطالباً بمنح كل مدير فني حق الاعتراض أو الموافقة على أي تحرك في سوق الانتقالات، وتسببت هذه التصريحات في غضب صالحميديتش آنذاك، ليخرج لانتقاده علانية عبر وسائل الإعلام.

وعلى رأس الخلافات، جاءت رغبة فليك في التعاقد مع تيمو فيرنر، مهاجم لايبتزيغ لتضعه في صدام جديد مع المدير الرياضي.

وطلب فليك التعاقد مع المهاجم الألماني، نظراً لإيمانه بأنه أحد اللاعبين الذين يتناسبون مع الفرق الكبرى، إلا أن صالحميديتش رفض التوقيع معه.

كما وضع المدرب الألماني مدير بايرن الرياضي تحت ضغط هائل في السوق الشتوي، بعدما اشتكى من قلة البدائل في قائمة الفريق، ليعلن رغبته في إبرام صفقتين جديدتين، وأدى ذلك إلى غضب البوسني بسبب إعلان فليك هذا الأمر أمام وسائل الإعلام، قبل أن يتحرك لدعم صفوف الفريق بالظهير ألفارو أودريوزولا، معاراً من ريال مدريد.

كما أشارت الصحيفة إلى استفادة فليك من تجربة المدرب نيكو كوفاتش، الذي عانى هو الآخر من تعنت صالحميديتش، وعدم استجابته لطلباته، وهو ما لاحظه المدرب الألماني أثناء تواجده في الجهاز الفني قبل تعيينه مديراً فنياً.

ويرغب فليك في فرض سطوته أمام البوسني لتفادي مصير سلفه كوفاتش، الذي لم يستجب صالحميديتش لمقترحاته مطلقاً، مما أدى في النهاية لتحمله مسؤولية تراجع نتائج الفريق، لتتم الإطاحة به.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى