ميسي لا يرغب في تجديد عقده مع برشلونة

فجّر نجم برشلونة ليونيل ميسي مفاجأة مدوية بعدما أفادت تقارير الجمعة بأنه لا ينوي تجديد عقده مع الفريق الكتالوني ويفكر جدياً في الرحيل.

وقالت محطة “كادينا سير” الإسبانية أن ميسي أوقف مفاوضات تجديد عقده وبات يستعد للرحيل عن الفريق الإسباني بعد انتهاء عقده في 2021.

وأشار التقرير إلى أن ميسي ووالده خورخي كانا يتفاوضان مع النادي لتجديد العقد الذي تم توقيعه في 2017 لكن الأرجنتيني لا يرغب في البقاء في كامب ناو.

وأوضح التقرير أن ميسي غاضب من التقارير التي جعلته يبدو مسؤولاً عما يحدث في النادي مثل إقالة المدرب إيرنيستو فالفيردي في يناير الماضي كما يشعر بالإحباط من افتقار التشكيلة للكفاءة.

ويلفت محللون رياضيون إلى أنه رغم أنه لا يمكن إعطاء تصريحات مسبقة طالما لم يظهر اللاعب للإعلام للتعبير عن موقفه، إلا أنهم يؤكدون أن هذا القرار يبدو متوقعاً لعدة اعتبارات: أولها أن ميسي ظل يماطل في كل مرة تفتح معه إدارة النادي باب التجديد، وثانياً كونه من المهم أن يبحث اللاعب عن وجهة جديدة لإنهاء مسيرته بعد تحقيق جميع الألقاب الشخصية مع النادي. وثالثاً وهو الأهم نظراً للوضعية التي يمر بها برشلونة الآن والتي لا تشجع على البقاء رغم قيمة الفريق.

أحرز ميسي، الذي بلغ 33 عاماً الشهر الماضي، الهدف رقم 700 في مسيرته عندما هز شباك أتلتيكو مدريد من ركلة جزاء الثلاثاء الماضي، لكن المباراة انتهت بخيبة أمل للفريق الكتالوني بعد التعادل 2-2 وتراجع آماله في الاحتفاظ بلقب الدوري.

ويتأخر برشلونة بأربع نقاط عن ريال مدريد المتصدر قبل خمس جولات من النهاية بعدما تغلب فريق العاصمة 1-0 على ضيفه خيتافي الخميس.

وعلى الرغم من اشتهاره بالخجل خارج الملعب أصبح ميسي أكثر المنتقدين للفريق العام الماضي.

ففي يناير انتقد إيريك أبيدال المدير الرياضي بعد حديث اللاعب الفرنسي السابق عن أن اللاعبين تسببوا في إقالة فالفيردي.

وفي مقابلة مع "موندو ديبورتيفو" في فبراير أوضح أن الفريق لا يملك الكفاءة الكافية للفوز بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وفي أبريل انتقد إدارة النادي بعد حديثها عن اللاعبين الذين لم يتقبلوا تخفيض رواتبهم لمساعدة برشلونة في المشاكل المالية التي تعرض لها خلال جائحة فيروس كورونا.

في أول تعليق له على خبر لإذاعة محلية مفاده أن “البرغوث” يفكر في الرحيل، أكد زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد متصدر الدوري الإسباني أنه لا يأمل في رحيل ميسي عن الغريم في 2021.

وقال زيدان في معرض رده عن أول سؤال في المؤتمر الذي أعقب فوز فريقه على خيتافي (1-0) في ختام المرحلة الثالثة والثلاثين وابتعاده أربع نقاط في الصدارة: “لا أعرف ماذا سيحدث، لكننا لا نريد ذلك (رحيله). إنه اليوم في هذه الليغا، ونريد أن يكون لدينا أفضل اللاعبين في هذه الليغا”.

وأكد “راديو كادينا سير” في وقت متأخر من الخميس خلال برنامجه “إل لارغويرو” أن “ميسي ينوي مغادرة برشلونة”.

وأوضح الراديو الإسباني “في الوقت الحالي، فكرة ميسي هي إنهاء عقده في عام 2021 وترك برشلونة. لقد شلَّ ميسي مفاوضات تمديد عقده. كانت المفاوضات بدأت بشكل جيد جداً، بتوافق بين الطرفين، لكن الأحداث الأخيرة دفعت ميسي إلى إعادة النظر في كل شيء، وفي الوقت الحالي، قرر إيقاف المفاوضات حول تمديد عقده مع برشلونة”.

وتابع “ميسي أخبر اللاعبين الأقرب إليه في غرفة الملابس أنه لا يريد أن يصبح مشكلة للنادي. قال دائماً أنه سيبقى طالما يريد النادي ذلك”، موضحة “لكن قائد البلاوغرانا سئم رؤية الوقت يمر دون رؤية مشروع ناجح للنادي”.

ويمتد عقد ميسي، المتوج بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم ست مرات، مع برشلونة حتى 30 يونيو 2021.

ويفتح رحيل ميسي عن الفريق، إن ثبتت صحته، الباب أمام أسئلة شائكة وتأويلات عديدة بشأن مستقبل الفريق والوضع الذي سيصبح عليه في غياب النجم الأوحد. وهل أن برشلونة فعلا يمكنه الاستغناء عن خدمة البرغوث، ومن سيحل مكانه؟ وهي كلها تخمينات تبقى موضع تساؤل بانتظار توضيح اللاعب لرؤيته.

ضع تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) المطلوبة في الأماكن المحددة. لا يسمح كود HTML.

العودة للأعلى