اعلان

Collapse
No announcement yet.

أيا مهبط الحرميـــــن ..

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • أيا مهبط الحرميـــــن ..

    بسم الله الرحمن الرحيم


    أي صديقي : سلاما طيبا يدنيه الحب ، ويؤخره الإجلال .. وبعد :


    أكتب إليك كتابي هذا ، وقد بلغت من لدني حبا .. فلا حرمني ربي حبك ..
    إذ لاأزال أمتح من بئر حبك دلوي ، فماأجد في كل مرة إلا ريا شافيا ، وماء راويا...


    وإني آنست اسمك ، في خلة ورقي فحسن مرآه من بصري ، فما وجدتني إلا أقتحم الورقة وأشد بالقلم أضع لك بين يديك السلام صافيا طاهرا ..


    وكذلك يفعل الحب إذا ما ساق القلوب إلى محبوبيها اختلاسا من العقل وخطفا من ورائه ..


    وبعد : فإني ولد جدة وناشؤها حينا ، ثم الطائف حينا .. حتى إذا شددنا الرحال شرقا وولينا وجه القبلة أدبارنا على مضض منا واجتواء ، فرضا بقضاء الله وقدره ..


    فلم أعد أدراجي من بعد ، ولم أزر مهبط رأسي (جدة) ولا مهبط قلبي (مكة) إلا لماما ..


    وما أحسبني أبين لك عن شعوري إذاك بخير من كلام الحبيب صلى الله عليه وسلم .. إذ قال : ((والله إنك لأحب الأرض إلي ، وإنك لأحب أرض الله إلى الله )) ولولا أن قدر لي الخروج منك ماخرجت .. والحمد لله على كل حال ..


    ثم إني إلى وجدي بالكعبة ، أجدني مشوقا إلى جارتها المدينة ، وساكنها عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم


    وما أحسبني غير ذاك الذي يخاطبه شعر الشاعر ، إذ قال :


    أمن غرامك للبطحاء والحرم ** بت الليالي لم تهجع ولم تنم


    أمن حنين إلى رضوى وجارتها ** كادت تقوضك الذكرى من الألم


    فيا كعبة ، ويا جبل رضوى : متى عساني ألقاكما ؟ ..
    ويا أهلي هنا ك : قلبي معي غير أن الروح عندكم
    فالجسم في غربة والروح في وطن

    فليعجب الناس مني أن لي بدنا
    لا روح فيه ولي روح بلا بدن


    صديقي العزيز : إن كان لي من طلبة أثقل عليك بها فأن تسلم لي عليهما ، ثم تقرئ الرسول وصاحبيه مني السلام


    وتلثم لي تلك الأراضي المباركة ..


    وإن كان لك فانشر صحفي هذه في مشارق (الغربية) ومغاربها !!


    فإني هائم بها ، ذ اهب العقل في حبها .. قد آثرت غناء ( فيروز) من دونه


    من الغناء ، إذ قالت :



    ولي فؤاد إذا طال العذاب به ** هام اشتياقا إلى رؤيا معذبه



    ألا فإني هائم في أراضيها .. ألـــه في ما حباها الله من ثياب الإجلال


    وسدول البركه ..



    وإني أدعو الله تعالى أن يتوفاني يوم إذ يتوفاني مبصرا كعبتها ، لاثما


    حجرها ، محبا أهلها .. حتى ما يكون آخر عهدي بها سوى بقيعها .. وحسبي أن أكون جوارا للحبيب ، وأصحابه ..



    فإلى أن يكون ذلك ، فأنا الـــــــــــــــــساهر المؤرق مضجــــــعـه


    لحب الذي من دهــــــــره لم يــــــــــــــــــره


    الــــباكي غير مرة ينــــــــــــــــــــدب حــــــــــــظه


    والســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلام
    النفس تجزع أن تكون فقيرة *والفقر خير من غنى يطغيها
    وغنى النفوس هو الكفاف فإن أبت * فجميع ما في الأرض لا يكفيها

  • #2
    الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

    حــ الكلمات ــادي

    اثابك الله خيرا
    وجعل لك بكل حرف وكلمة أجر وثواب
    يارب
    يارب
    يارب



    صح لسانك النقي

    تعليق


    • #3
      الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

      ووقف بك الملك فردد لكل ما دعوتي الله لي : ولك مثله ..

      (دعــاء الخليج) / أشكر لك أن كنت صاحبة السبق في الرد على رسالتي ..

      وأسأل الله لك يا أمة الله الستر والعافية والرفعه .. والســلام

      حـــادي
      النفس تجزع أن تكون فقيرة *والفقر خير من غنى يطغيها
      وغنى النفوس هو الكفاف فإن أبت * فجميع ما في الأرض لا يكفيها

      تعليق


      • #4
        الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

        شكرا اخي حادي الكلمات
        شعور طيب تجاه هذه البلاد
        كل الشكر لك والتقدير
        تحياتي

        تعليق


        • #5
          الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

          ثم إني إلى وجدي بالكعبة ، أجدني مشوقا إلى جارتها المدينة ، وساكنها عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم



          وما أحسبني غير ذاك الذي يخاطبه شعر الشاعر ، إذ قال :



          أمن غرامك للبطحاء والحرم ** بت الليالي لم تهجع ولم تنم



          أمن حنين إلى رضوى وجارتها ** كادت تقوضك الذكرى من الألم



          فيا كعبة ، ويا جبل رضوى : متى عساني ألقاكما ؟ ..
          ويا أهلي هنا ك : قلبي معي غير أن الروح عندكم
          فالجسم في غربة والروح في وطن

          نزف بليغ أجتثثت به قلوبنا , وحزن عميق أبكيت به عيوننا.

          لا فرق الله جمعك . ولا حرمك الله لذة النظر الى وجه الكريم.

          سيدي حادي أقف بين سطورك لا حول لي ولا قوة .

          منكسرا قلمي .ذالا مداده.

          كيف غابت عني هذه الرسالة ؟ وكيف غفلت عن قراءتها ؟

          والله إني لألوم نفسي وأشعر بالتقصير منها.

          فسامحني يا أخيا على تقصيري هذا.

          وأسأل الله تعالى بأسماءه الحسنى وصفاته العلا

          ان يعيدك إلى ديارك الحبيبة ويمن عليك من كرمة بزيارة مضجع حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم عودا تقر به عينيك وتانس له روحك بحوله وقوته .

          اللهم آمين.

          أخي حادي لا عدمنا يمناك.






          تعليق


          • #6
            الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

            اضيف في الأساس بواسطة صقرالنوايف عرض الإضافة
            شكرا اخي حادي الكلمات
            شعور طيب تجاه هذه البلاد
            كل الشكر لك والتقدير
            تحياتي

            عفوا يا شاعرنا .. وكلنا يشعر تجاهه كذلك أ, أكثر ، فإنما أسأل الله لي ولك وللمسلمين أن يحببنا إليها ويزورها لقلوبنا ونفوسنا .. فإننا نحيا به ونقتات منه ..

            كل الشكر والتقدير .. والسلام عليك ورحمة الله تعالى وبركاته ..
            النفس تجزع أن تكون فقيرة *والفقر خير من غنى يطغيها
            وغنى النفوس هو الكفاف فإن أبت * فجميع ما في الأرض لا يكفيها

            تعليق


            • #7
              الرد: أيا مهبط الحرميـــــن ..

              اضيف في الأساس بواسطة الطاهرة المقدامة عرض الإضافة

              نزف بليغ أجتثثت به قلوبنا , وحزن عميق أبكيت به عيوننا.


              لا فرق الله جمعك . ولا حرمك الله لذة النظر الى وجه الكريم.

              آمين آمين آمين ، وإياكِ يا أختاه

              سيدي حادي أقف بين سطورك لا حول لي ولا قوة .

              منكسرا قلمي .ذالا مداده.

              كيف غابت عني هذه الرسالة ؟ وكيف غفلت عن قراءتها ؟

              والله إني لألوم نفسي وأشعر بالتقصير منها.

              فسامحني يا أخيا على تقصيري هذا.

              إنما أعتب عليكِ ولا أسامحكِ ، فقد أغرقتِ في مدحي ، واعتليتِ بي مكانة عليه ، وحملتني أمانة سنيه، فارحمي حالي يا أختي ، واجعلي لي قدري ومكاني بين المقصرين المسرفين على أنفسهم .. فقد قال صلى الله تعالى عليه وسلم : رحم الله امرءا عرف قدر نفسه .. أو كما قال عليه الصلاة والسلام ..
              فاجعلي لي قدر نفسي لا تزيدي عليه يرحمني الله ويرحمكِ ..

              وأسأل الله تعالى بأسماءه الحسنى وصفاته العلا

              ان يعيدك إلى ديارك الحبيبة ويمن عليك من كرمة بزيارة مضجع حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم عودا تقر به عينيك وتانس له روحك بحوله وقوته .

              اللهم آمين.

              آمين آمين آمين ... وإياكِ يا أختاه ..

              أخي حادي لا عدمنا يمناك.

              سلام الله تعالى عليكِ ما أظهركِ النور أو جنكِ الظلام



              النفس تجزع أن تكون فقيرة *والفقر خير من غنى يطغيها
              وغنى النفوس هو الكفاف فإن أبت * فجميع ما في الأرض لا يكفيها

              تعليق

              تشغيل...
              X