في صلح الحديبيه كان الرسول عليه السلام هو الممثل عن المسلمين ، وكان سهيل بن عمرو ، ممثلا عن المشركين ، واتفق على شروط الصلح ، وانتدب علي بن ابي طالب لكتابة شروط الصلح .
فقال رسول الله عليه السلام لعلي بن أبي طالب
: اكتب: بسم الله الرحمن الرحيم
فقال سهيل: أما الرحمن، فما أدري ما هو؟ ولكن اكتب: باسمك اللهم ..
فقال الرسول عليه السلام لعلي :
" اكتب : باسمك اللهم
ثم اكمل :
اكتب: هذا ما قاضى عليه محمد رسول الله ---
فقال سهيل: والله لو نعلم أنك رسول الله ما صددناك عن البيت، ولكن اكتب : محمد بن عبد الله
فقال عليه السلام لعلي :
اكتب : محمد بن عبد الله
ثم تمت كتابة الصحيفة على الشروط المتفق عليها ؟؟
******
ترى لو كان التفاوض هذه الأيام ما بين الفرق الاسلاميه بعضهم مع بعض او ما بينهم وبين بعض الانظمه ، هل كانوا يتسامحون في الامور الشكليه من اجل الصلح ، ومن اجل الوصول للاهداف العليا ؟؟ حقنا لدماء الابرياء ووقفا للدمار ووصولا للسلام ؟؟؟
خذوا العبرة من سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ومواقفه . ----