اعلان

Collapse
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تطوير تطبيقات الأجهزة الذكية

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
إضافات جديدة

  • تطوير تطبيقات الأجهزة الذكية

    في السنوات الأخيرة اتغيرت اتجاهات التقنية بشكل ملحوظ بعد أن كان التوجه نحو برمجة تطبيقات الويب بالاستعانة ب jQuery وتقنيات HTML و CSS 3 بدأت تطبيقات الأجهزة الذكية تسطير بشكل ملحوظ ، ومنها سلك مطورو تطبيقات الويب هذا المجال لمواكبة هذه الصيحة الجديدة بتنوع أشكال الأجهزة الحالية .
    وكما هو الحال مع تطبيقات الويب وبرامج الحاسب التي تكتب بلغات برمجة عديدة بناء على بيئة التطوير ونظام التشغيل أيضا الأجهزة الذكية تتنوع في انظمة تشغيلها .
    والجدير بالذكر أن أنظمة أندرويد من قوقل و اي او اس نظام آبل يسيطران على هذا المشهد التقني وبحصة سوقية كبيرة من إجمالي أنظمة التشغيل .
    وبهذا تعتبر هذه الأنظمة التي يركز عليها المطورين ، بما أن لها شريحة كبيرة من العملاء .
    لذلك عليك فهم آلية عمل هذا النوع من التطبيقات ، التي تعتمد على مبدأ MVC
    التي من خلالها يتم فصل البرمجة عن التصميم .
    بداية على المطور تصميم واجهات التطبيق لأي من أنظمة التشغيل ، هذه الواجهات في تطبيقات الأجهزة الذكية هي التي تظهر للمستخدم ويجب أن تظهر بالشكل الأمثل أي أنها تحتاح عناية جيدة للعناصر .
    ثم يتم بعد ذلك تحديد وظائف العناصر داخل هذه الواجهات ، وتتم بالاستعانة بتعليمات برمجية يقوم المبرمج بكتابتها ، وبذلك عمل تطوير المشاهد وسلوكها ومعالجة البيانات التي تشكل هذا المبدأ .
    إتقان هذا المبدأ MVC في البرمجة يسهل عليك كثيرا في تطوير تطبيقات الاندرويد أو أي من تطبيقات الأجهزة الذكية .
    وبشكل عام يعتبر نظام اي او اس من آبل نظام قوي جدا ، وظفت الشركة خبرات عديدة لإخراج نظام تشغيل قوي للأجهزة الذكية ولهذا يعتبر من الصعب على المطور الخروج عن النص أبدا .
    أي يجب أن تتم وفق الكتاب تماما أيضا شروط قبول التطبيق في المتجر بعد الانتهاء من تطويره تكون صعبة وفي بعض الحالات يتم رفضه .
    ولكن من محاسن هذا النظام أن اللغة المستخدمة عصرية جدا وسهلة التعلم .
    وبالنسبة للاندرويد قد تبدو للكثيرين أنها معقدة للوهلة الأولى ، وذلك بسبب وجود إصدارات كثيرة مختلفة من نظام اندرويد ، ويحتاج المطور أن يكون ملم لهذه الخيارات والأخذ بها قبل البدء في التطوير ، إهمال شريحة المستخدمين يعني خسارة جمهور قد يساهم في انتشار التطبيق .
    لكن لا يجب إهمال أن تطوير تطوير تطبيقات الاندرويد يتم باستخدام لغة جافا .
    ويعتبر بيئة التطوير"IDE" هي من أهم عوامل نجاح أي لغة برمجة ، يتم من خلالها توفير مجموعة من الأدوات أو تصميم الواجهات وربطها بالأسطر البرمجية بسهولة .
    وللراغبين لتعلم برمجة تطبيقات نظام اي او اس بحاجة لاستخدام بيئة تطوير آبل إكس كود .
    وللاندرويد أطلقت قوقل بيئة تطويرية خاصة بها Android Studio
    مقارنة ب إكس كود ليست قوية ولكنها احترافية .
    الأجهزة اللازمة لتعلم والتطوير في الاندرويد كبيرة جدا مقارنة بإكس كود .
    توفر قوقل وآبل مركز للمطورين والمهتمين بتطوير تطبيقات أنظمتهم ، حيث يقدمان مجموعة من الدروس الشاملة .​
    آخر اضافة بواسطة ساندروز; 18-06-2020, 01:29 PM.
تشغيل...
X