اعلان

Collapse
No announcement yet.

العادات و التقاليد

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • العادات و التقاليد

    العادات و التقاليد من الموضوعات التي يكتنفها بعض الغموض و إن كان البعض قد لا يلاحظ هذا الغموض لأنها شيء موجود في حياة الانسان منذ أو وعى في مجتمعة ، و اعتقد أن أفضل من تناول موضوع العادات و التقاليد هم علماء الاجتماع ،من حيث التفسير و الوصف للوصول إلى فهم ماهية العادات و التقاليد في المجتمع .

    لذلك سأنتناول هذا الموضوع على شكل أجزاء معتمدا على مرجع اجتماعي و ستكون المعلومات لهذا الموضوع مستقاه من : كتاب ( علم الاجتماع التربوي ) للدكتور إبراهيم ناصر _ أكاديمي بالجامعة الأردنية












    يمكن أن تُعرف العادات بأنها (( أنماط من السلوك التي تنتقل من جيل إلى جيل و تستمر فتره طويلة حتى تثبت و تستقر و تصل إلى درجة إعتراف الأجيال المتعاقبة بها ))

    وفي بعض الاحيان نجد أن العادة تقوم مقام القانون في المجتمع

    يخلط الكثير من الناس بين العادات و التقاليد ، لكن علماء الاجتماع يفرقون بينهما من حيث الممارسة حيث يقولون أن العادة تتعلق بالسلوك الخاص بينما لتقليد يتعلق بسلوك المجتمع ككل
    مثلا لو تناولنا أي مجتمع لنرى نوعية " الاحتفال " في ذلك المجتمع ، سنجد أن الاحتفال بأعياد الميلاد الخاصة تعتبر " عادة "
    بينما الإحتفال بعيد زعيم سياسي أو قائد وطني يعتبر تقليداً
    فالإختلاف بين الاحتفالين هو اختلاف في الدرجة و ليس النوع .

    ايضا يمكن الفصل بين نوعين من العادات ، عادات فردية و أخرى جماعية أو شعبية
    فالعادة الفردية تطلق على المظهر السلوكي الذي نلمسة في ممارسة الافراد، أما العادات الجماعية أو ما يطلق علية أحيانا العادات الشعبية ( Folk Ways) و تشير إلى المظهر الجماعي أو الجمعي للعادات الإجتماعية ، فهي الممارسات التي تستلزمها الحياة الاجتماعية في مجتمع من المجتمعات ، إذ تتمثل في الأفعال و الإعمال الضروية التي تلتصق بمعاملات الناس مع بعضهم ، فهي ممارسة تتناقلها الاجيال لتلبية مستلزمات الحياة الاجتماعية ، و تعتبر العادات الاجتماعية ظاهرة تتميز بها المجتمعات عن بعضها لبعض ، فهي ظاهرة أجتماعية هامة في الضبط الاجتماعي و تنظيم المجتمع ، لأن كل مجتمع له عاداته و أسلوبة الخاص في حياتة اليومية ، فالعادات الاجتماعية تنشا في الأصل نتيجة للتفاعل بين الافراد في المجتمع الواحد ، فهي إذن سلوك مكتسب إجتماعيا .

    .
    .
    .
    يتبع

  • #2
    الرد: العادات و التقاليد

    شكرا لك اخي ساري نهار على تسليط الضوؤ على هذا الموضوع الهام

    وهي موروث ممن قبلنا سواء كانت سلبية او إيجابيه

    لي عوده للنعليق

    دمت بخير

    تعليق


    • #3
      الرد: العادات و التقاليد

      .. موضوع جمييل .. أخي ساري النهار .. ومهم أيضا لنعرف ,, ماهي حدود العادات في حياتنا .. والى اي مدى يمكن ان نتشبث بها !! وماهي اصلاَ !! وعدتني من قبل ان تجعلها موضوعا بحد ذاته ,, أشكرك .. دمت بألف خير ,,

      تعليق


      • #4
        الرد: العادات و التقاليد

        اضيف في الأساس بواسطة صقرالنوايف عرض الإضافة
        شكرا لك اخي ساري نهار على تسليط الضوؤ على هذا الموضوع الهام

        وهي موروث ممن قبلنا سواء كانت سلبية او إيجابيه

        لي عوده للنعليق

        دمت بخير
        اشكر لك كريم التعليق

        ربما يحتاج الموضوع الى كثير من المعلومات و الاراء بعد أن تتضح الرؤية


        دمت بخير

        تعليق


        • #5
          الرد: العادات و التقاليد

          اضيف في الأساس بواسطة خربشات حلم عرض الإضافة
          .. موضوع جمييل .. أخي ساري النهار .. ومهم أيضا لنعرف ,, ماهي حدود العادات في حياتنا .. والى اي مدى يمكن ان نتشبث بها !! وماهي اصلاَ !! وعدتني من قبل ان تجعلها موضوعا بحد ذاته ,, أشكرك .. دمت بألف خير ,,

          اهلا اخي الكريمة خربشات حلم

          لعلي أفي بوعدي كما يجب ، لأن العادات و التقاليد كما تعلمين تختلف من مجتمع الى آخر.

          لذلك ستكون تساؤلاتك في الحسبان بعد أن اضع ما استطيع حول العادات و التقاليد
          فهي تساؤلات جدا رائعها فقد تثري الموضوع بالمزيد من البحث

          كوني بخير

          تعليق


          • #6
            الرد: العادات و التقاليد






            للعادات بعض الخصائص تتميز بها ، فالعادات تلقائية يمارسها المجتمع بشكل تلقائي دونما البحث عن مصادرها الأصلية ، و أيضا العادات إلزامية و جبرية للفرد داخل مجتمعه فهي مفروضة علية ، و العادات تتميز بالتنوع و النسبية في المجتمع الواحد فكل مجموعه في مجتمع واحد قد تختلف عاداتهم عن بعض بشكل واضح جدا .
            يمكن القول أن الظواهر الاجتماعية تشير إلى أن كل مجتمع راضٍ بعادته ، و يراها أحسن العادات و يفضلها ، و يعتقد البعض أن عادته جديرة بالتقدير و التبجيل حتى أنه يسخر من عادات الآخر و يعتبرها نوعا من الجهل والتخلف .
            حسنا
            أعتقد أنه من الأفضل الآن أن نعرج على وظائف العادات الاجتماعية ، للعادات وظائف اقتصادية داخل المجتمع و ربما لو أخذنا مثال من أحد المجتمعات العربية نجد أنه في حالة الزواج في بعض النقود تأتي إلى الزوج و أحيانا الزوجة عن طريقة الجماعات المحيطين بهم إما كمساعده أو مباركة ، و هناك الوظيفة الإرشادية والتوجيهية التي تقدمها العادات للأفراد ، مثلا زار شخص أحد البلدان و كانت لهم تحية خاصة بينهم غير تلك التي في بلده ، حين يشاهد تلك التحية الخاصة سيعرف أن هذه هي الطريقة لإلقاء التحية في ذلك المجتمع و سيمارسها معهم ، فمن أرشدة و وجهة لطريقة إلقاء التحية بتلك الطريقة هي العادات .

            هناك وظيفة أخرى للعادات يمكن أن يُطلق عليها الوظيفة التنبؤية ، ومثال ذلك لو أن أثنين من العرب يسيرون في الشوارع الأمريكية و هما يمسكان بيد بعضهما فإن المجتمع هناك سيفهم أنهما من الشواذ جنسيا ، بينما هما ليسا كذلك ، لأن المجتمع الامريكي يفهم من هذه العادة ( وضع يد الرجل بيد رجل أخر و السير و هما متماسكين الايدي ) تعتبر من العادات التي يمارسها الشواذ ، بينما في الدول العربية غالبا ذلك لا يدل أو يعبر عن الشذوذ
            لذلك تقوم الدول بتدريب العالمين في سفاراتها الخارجية بعادات المجتمعات التي سيمثلون دولتهم فيها كي لا يحرج هذا الممثل للدولة و كي لا تحرج الدولة بممثلها .


            أخيرا يمكن أن نتوجه إلى أهمية العادات الاجتماعية ، حيث أنها هي الدعامة الأولى التي يقوم عليها التراث الثقافي في كل بيئة اجتماعية .

            فهي أي العادات الاجتماعية تعتبر عاملا جوهريا من أكبر و أقوى عوامل التنظيم الاجتماعي و ضبط العلاقات الاجتماعية و دورها هذا في التنظيم و الضبط لا يقل أهمية عن القوانين و الأنظمة المكتوبة في المجتمعات ، فإذا اعتبرن القانون هو السلطة المكتوبة و المقررة في المجتمع ، فإن العادات الاجتماعية هي سلطة غير مكتوبة ، بل هي الدستور المحفوظ في الصدور و المطبق في المجتمع بصورة واضحة و متفق عليها .

            .
            .
            .
            .
            يتبع

            تعليق


            • #7
              الرد: العادات و التقاليد


              التقاليد Tradition







              تعتبر التقاليد بانها عناصر الثقافة التي تنتقل من جيل إلى آخر

              أي أنها عبارة عن القواعد و السلوك الخاص بجماعة أو طائفة معينة و التي ينقلها الخلف عن السلف جيلا بعد جيل و تتميز التقاليد عن العادات بأن الناس يشعرون نحو التقاليد بقدر كبير من التقديس و لا يرون أن من الممكن العدول عنها كما يتعبر التقليد سلوكا أو نمطا سلوكيا يقبلة المجتمع دون دوافع أخرى عدا التمسك بسنن السلف ، و يستند التقليد الى قوة الجزاء لمن يخرج عنه .

              .
              .




              ( تعليقي الخاص )


              ربما استقى المؤلف فيما سبق ذلك التعريف عن التقاليد من معجم المصطلحات للعلوم الاجتماعية للمؤلف أحمد زكي بدوي

              و قد يُفهم بأن الدين هو من التقاليد ، ربما من واقع الحياد الذي يعتبر من مناهج علم الاجتماع قد يضع الدين ضمن التقاليد ، لكن نحن هنا لا نعتبر الدين شيء من التقاليد ، بل هو كيان عام لأي مجتمع مسلم لا يقبل التجزئة ..
              .
              .
              .
              .
              يتبع


              تعليق


              • #8
                الرد: العادات و التقاليد

                شكرك اخي العزيز لموضوعك الهام
                اخي تناولت في موضوعك العادات والتقاليد وفق ما تناوله علماء الاجتماع واجدك موفقا في ذلك
                واحببت ان اشارك في موضوعك القيم وفق ما تعنيه العادات والتقاليد وفق المدلول القانوني ان سمحت لي
                التقاليد من التقليد ،يقال فلان قلد فلانا بمعنى انه فعل مثله او سار على منهجه ،فالتقاليد هي نتيجة لتراكم افكار و سلوكيات درج الناس واعتادوا القيام بها مقلدين بعضهم البعض،وما اعتاد عليه الناس يعرف بالعادات
                ولكي تصبح العادات تقاليد فمن الضروري ان تبقى مرسخة في العقول لفترة زمنية طويلة حتى تصبح عبر التعود عليها تقاليد لها صفة الالزام
                والاعراف هي ما استقر في النفوس وتعارف عليه الناس بمعزل عن السلطة العامة { كونه الصح وكونه السليم } دون ان يكون مدونا في وثيقة مكتوبة
                ويمكن القول بان العادات والتقاليد والاعراف تختلف من مجتمع الى مجتمع لان لكل مجتمع خصوصياته الذاتية وعوامله الجغرافية والبيئية التي تجعله يتبع هذه التقاليد والعادات او يؤمن بهذه الاعراف او تلك حسب تكيفه مع البيئة التي ينشأ وسطها المجتمع
                ويمكن لبعض التقاليد والاعراف ان تتغير داخل نفس المجتمع لانها اصبحت بالية ومتلاشية بعد مرور زمن معبن عليها واحتياجها للتجديد كما انه من الممكن ان تكون القيم الاساسية للصواب والخطأ والتي بنيت عليها قد تغيرت بتغير الزمن والحضارة والفلسفات والديانات وتطور العلوم وما الى ذلك
                ويمكن للتقاليد والاعراف ان تتغير من اسرة الى اسرة ومن جماعة الى جماعة ومن منطقة الى منطقة ومن مهنة الى مهنة كما يمكن ان نلقى نفس التقاليد ونفس الاعراف عند البعض ولو لم يكونوا منتمين لاسرة واحدة او لجماعة واحدة او لمنطقة واحدة
                والعرف تصرف اجتماعي {ايجابي او سلبي } ينشأ من العادات والتقاليد
                فالعرف كما يشير فقهاء القانون {هو ما اضطرد الناس على اتباعه من عادات مع شيوع الاعتقاد بوجوب احترامها والالتزام بها} لذلك كان العرف اسبق من التشريع نشأة وتطبيقا ، وبعد نشأة المجتمعات الحديثة وقيام سلطات تشريعية فيها،ظل العرف يلعب دورا مهما الى جانب التشريع كونه يعتبر من مصادر القانون كما معمول به في بعض الدول . مع التحية

                تعليق


                • #9
                  الرد: العادات و التقاليد


                  شكراً لكـ أخي ساري ..
                  كفيت ووفيت

                  شكراً أختي الغالية طفولتي على التوقيع الرائع

                  تعليق


                  • #10
                    الرد: العادات و التقاليد

                    اضيف في الأساس بواسطة zsxdcfa عرض الإضافة
                    شكرك اخي العزيز لموضوعك الهام
                    اخي تناولت في موضوعك العادات والتقاليد وفق ما تناوله علماء الاجتماع واجدك موفقا في ذلك
                    واحببت ان اشارك في موضوعك القيم وفق ما تعنيه العادات والتقاليد وفق المدلول القانوني ان سمحت لي
                    التقاليد من التقليد ،يقال فلان قلد فلانا بمعنى انه فعل مثله او سار على منهجه ،فالتقاليد هي نتيجة لتراكم افكار و سلوكيات درج الناس واعتادوا القيام بها مقلدين بعضهم البعض،وما اعتاد عليه الناس يعرف بالعادات
                    ولكي تصبح العادات تقاليد فمن الضروري ان تبقى مرسخة في العقول لفترة زمنية طويلة حتى تصبح عبر التعود عليها تقاليد لها صفة الالزام
                    والاعراف هي ما استقر في النفوس وتعارف عليه الناس بمعزل عن السلطة العامة { كونه الصح وكونه السليم } دون ان يكون مدونا في وثيقة مكتوبة
                    ويمكن القول بان العادات والتقاليد والاعراف تختلف من مجتمع الى مجتمع لان لكل مجتمع خصوصياته الذاتية وعوامله الجغرافية والبيئية التي تجعله يتبع هذه التقاليد والعادات او يؤمن بهذه الاعراف او تلك حسب تكيفه مع البيئة التي ينشأ وسطها المجتمع
                    ويمكن لبعض التقاليد والاعراف ان تتغير داخل نفس المجتمع لانها اصبحت بالية ومتلاشية بعد مرور زمن معبن عليها واحتياجها للتجديد كما انه من الممكن ان تكون القيم الاساسية للصواب والخطأ والتي بنيت عليها قد تغيرت بتغير الزمن والحضارة والفلسفات والديانات وتطور العلوم وما الى ذلك
                    ويمكن للتقاليد والاعراف ان تتغير من اسرة الى اسرة ومن جماعة الى جماعة ومن منطقة الى منطقة ومن مهنة الى مهنة كما يمكن ان نلقى نفس التقاليد ونفس الاعراف عند البعض ولو لم يكونوا منتمين لاسرة واحدة او لجماعة واحدة او لمنطقة واحدة
                    والعرف تصرف اجتماعي {ايجابي او سلبي } ينشأ من العادات والتقاليد
                    فالعرف كما يشير فقهاء القانون {هو ما اضطرد الناس على اتباعه من عادات مع شيوع الاعتقاد بوجوب احترامها والالتزام بها} لذلك كان العرف اسبق من التشريع نشأة وتطبيقا ، وبعد نشأة المجتمعات الحديثة وقيام سلطات تشريعية فيها،ظل العرف يلعب دورا مهما الى جانب التشريع كونه يعتبر من مصادر القانون كما معمول به في بعض الدول . مع التحية








                    اهلا اخي الكريم Zsxdcfa

                    و اشكرك على هذا الإثراء المعرفي حول هذا الموضوع ، فمداخلتك قيمة جدا جدا فالمدلول القانوني الذي تفضلت به أجد عموده المهم من جهة العادات و التقاليد هو ( العرف او الأعراف ) الاجتماعية ،

                    و توضيحك هنا حين تفضلت

                    ولكي تصبح العادات تقاليد فمن الضروري ان تبقى مرسخة في العقول لفترة زمنية طويلة حتى تصبح عبر التعود عليها تقاليد لها صفة الالزام


                    اعتقد أنه توضيح مهم لا يمكن الخوض في مثل هذا الموضوع الا بعد فهم ذلك السطر المهم فهما كاملا .


                    مشاركتك جدا مركزه و مليئة بمعلومات و مصطلحات ساعود لها بحول المولى بعد إنهاء الموضوع بالكامل من جهتي ، و سأرى جوانب النقص في موضوعي و سأستعين بحول المولى بمداخلتك الكريمة ، فهي تستحق التأمل .


                    الف شكر

                    تعليق


                    • #11
                      الرد: العادات و التقاليد

                      اضيف في الأساس بواسطة إنت قمرهم كلهم عرض الإضافة

                      شكراً لكـ أخي ساري ..
                      كفيت ووفيت
                      الشكر موصول بك لهذا الحضور و الاطلاع

                      امل المعذره اذا كان هناك اي قصور


                      حفظك المولى

                      تعليق


                      • #12
                        الرد: العادات و التقاليد


                        هناك مفهوم " لفظي "

                        لمعني كلمة تقليد

                        فقد تفيد معنى القديم و الراسخ و العريق ،

                        لذلك يمكن القول أن التقاليد عبارة عن ممارسات اجتماعية مكتسبة يكتسبها الفرد من المجتمع الذي تربي و عاش فيه و هي أشكال من السلوك و التصرفات الجماعية لها مكانة عالية جدا لدى الأفراد او لها قداسة لدى الأفراد في المجتمع الواحد لأنها تعتبر في نظرهم الافعال التي تحفظ هيبتهم .



                        لذلك نرى الفرق بين العادات و التقاليد هنا حيث أن الفرق بينهما يكمن في الدرجة .

                        فالتقليد ليست فطرية بل هي مكتسبة بالوراثة ، و تكون مكتسبة بثلاث طرق ، الطريقة الشفوية ، أي بالكلام و قد تكون داخل الحكايات الشعبية ، و الطريقة الثانية هي الطريقة المكتوبة ، و هذه تكون في الثقافات المتقدمة التي لديها لغة مكتوبة ، مثل التدوين ( كتاريخ الأمة ) او الشعر او الأدب

                        الطريقة الثالثة هي طريقة التجربة و الممارسة ، و تظهر في بعض الرقصات الشعبية او بعض طقوس المجتمعات .

                        تختص التقاليد بالـ ( تمسك ) ، بحيث أنه من الصعوبة أن يتنازل المجتمع عن تقاليده بسهولة و أيضا نجد التقاليد يعتمد المجتمع على الإصرار عليها أي ان المجتمع يصر على هذه التقاليد و لا يخرج عنها ، فممارسة التقاليد تقود غالبا إلى الشعور بالطمائنينة ، لأن من يمارسها لن يجد معارضة او استغراب ، لذلك تكون درجة الصعوبة في تغيير التقاليد عالية جدا ، و حتى أن كان يمكن تغييرها فذلك يحتاج الى وقت طويل جدا ربما يمتد الى سنوات كثيرة .
                        .
                        .
                        .
                        .
                        .
                        يتبع

                        تعليق


                        • #13
                          الرد: العادات و التقاليد

                          اضيف في الأساس بواسطة ساري نهار عرض الإضافة
                          الشكر موصول بك لهذا الحضور و الاطلاع

                          امل المعذره اذا كان هناك اي قصور


                          حفظك المولى

                          يعلم الله إني وضعت رابط الموضوع بالمفضله ..
                          بإذن الله سيكون مرجع هام جداً .. وفقت من الله بتوصيل المعلومات وأرجو منك عدم التوقف والمواصله لإضافة جميع ماتملك من معلومات
                          وإن شاء الله سأساندك بكل مالدي
                          وفقك الله للخير والصلاح .. أفادك الله و أفاد الله بك

                          شكراً أختي الغالية طفولتي على التوقيع الرائع

                          تعليق


                          • #14
                            الرد: العادات و التقاليد

                            اخوي ساري نهار الله يعطيك العافية على الطرح المميز

                            بوجه نظري من الممكن ان نستطيع ان نصحح كل شي بحياتنا ولكـــن تبقى العادات والتقاليد موجودة

                            دمت بخير





                            تعليق


                            • #15
                              الرد: العادات و التقاليد

                              اضيف في الأساس بواسطة إنت قمرهم كلهم عرض الإضافة

                              يعلم الله إني وضعت رابط الموضوع بالمفضله ..
                              بإذن الله سيكون مرجع هام جداً .. وفقت من الله بتوصيل المعلومات وأرجو منك عدم التوقف والمواصله لإضافة جميع ماتملك من معلومات
                              وإن شاء الله سأساندك بكل مالدي
                              وفقك الله للخير والصلاح .. أفادك الله و أفاد الله بك
                              كلامك يا عزيزي مبعث عظيم على التشجيع

                              و لعلي اقدم شيء ذو فائده رغم تقصيري ،أتجاهكم


                              من القلب شكرا لك

                              تعليق


                              • #16
                                الرد: العادات و التقاليد

                                اضيف في الأساس بواسطة نــايف الحفر عرض الإضافة
                                اخوي ساري نهار الله يعطيك العافية على الطرح المميز

                                بوجه نظري من الممكن ان نستطيع ان نصحح كل شي بحياتنا ولكـــن تبقى العادات والتقاليد موجودة

                                دمت بخير

                                أهلا اخي الكريم نايف الحفر

                                اعتقد أن وجهة نظرك سليمة على إطلاقها


                                لكن مع قليل من التفصيل كل شيء يتغير عبر الزمن حتى العادات و التقاليد


                                و رغم التغير الذي يطرا على العادات و التقاليد إلا أنها تبقى موجوده بشكلها العام فعلى الرغم أنها تنتقل من جيل الى آخر

                                إلا أنه يطرا عليها التغير او التعديل و قد تتغير بشكل كبير



                                أشكر لك مداخلتك الكريمة
                                و تقبل تقديري

                                تعليق


                                • #17
                                  الرد: العادات و التقاليد

                                  من بين المجالات التي يمكن ملاحظة التقاليد هو مجال ( الشعائر ) فالشعائر ممارسات تعبر عن المشاعر المشتركة و الاتجاهات من خلال أفعال منظمة رسمية تؤدي بدرجات متفاوتة و تستهدف تدعيم روابط التضامن بين الأشخاص المشاركين فيها .

                                  و الشعائر نوع من التصرفات أو الإجراءات أو الممارسات الجماعية المرعية التي تنظمها قواعد مقررة القصد منها ضبط بعض الحركات و الأقوال الموجهة لتحقيق غاية معينة و تكون واضحة و جلية في المجال الديني .

                                  و المجال الثاني هي ( الرموز ) ، فكل مجتمع له رموز و هي تعابير او أنشطة استجابيه تشير إلى فكرة او ميزه او اشارة ، و اللغة أهم أنواع الرموز .

                                  فاللغة رمز ، و خاتم الزواج الذي يقدم عند إتمام الاقتران يعني شيئا خاصا و يرمز لشيء ، و كثير من الرموز المستخدمة في المجتمع رموز تدل على المواضيع الأساسية أو المفاهيم الخاصة و تسد مسدها و تقوم مقامها .

                                  و المجال الثالث ( الاحتفالات العامة ) و هي نوع من الممارسات الاجتماعية المقررة التي تتصف بالمظهر الرسمي ، و تكون ذات ارتباطات شعائرية او رموز او أساطير كما في بعض المجتمعات و هي في جوهرها عبارة عن عادات جماعية مورست في مناسبات مختلفة و ارتبطت بعواطف وطنية وقومية، مثلا الاحتفال بأعياد رسمية كتتويج الملك في بعض البلدان الملكية ، و الأعياد القومية مثل عيد الاستقلال ..الخ


                                  التقاليد بأنواعها المختلفة تقوم بها الجماعة و تمارسها في مناسبات معينة ، مثل الأغاني الشعبية ، و الحكم و الأمثال و الرقص الشعبي
                                  .
                                  .
                                  .
                                  يتبع

                                  تعليق


                                  • #18
                                    الرد: العادات و التقاليد

                                    أرفعه لعل صاحبه أن يكمله

                                    كن كالنخيل عن الأحقاد مرتفــــعاً
                                    تُرمى بصخرٍ وتعطي أطيب الثمر

                                    تعليق


                                    • #19
                                      الرد: العادات و التقاليد

                                      لا زلت أنتظر
                                      فهل سيكرمنا الكاتب بإكمال الموضوع ؟
                                      أو يدلنا على أصله وسأجده كتابا أو منشورا في النت
                                      رجاء

                                      كن كالنخيل عن الأحقاد مرتفــــعاً
                                      تُرمى بصخرٍ وتعطي أطيب الثمر

                                      تعليق


                                      • #20
                                        الرد: العادات و التقاليد

                                        اضيف في الأساس بواسطة aljawwal99 عرض الإضافة
                                        لا زلت أنتظر
                                        فهل سيكرمنا الكاتب بإكمال الموضوع ؟
                                        أو يدلنا على أصله وسأجده كتابا أو منشورا في النت
                                        رجاء

                                        رفع الله قدرك

                                        أعتذر لك و اعتذر للجميع عن انقطاعي

                                        .

                                        الموضوع شبه مكتمل بحسب المرجع الذي استقيت منه المعلومات و لخصتها هنا

                                        و لم يبقى إلا القليل .

                                        فقط بقى الجزء الأخير من موضوع " التقاليد " ، و هو جزء ليس بالكثير

                                        أما " العادات " فأعتقد أنه قد انهينا التعريف به

                                        .
                                        .

                                        سأحاول أنه أكمله بحول المولى خلال هذا الأسبوع

                                        بارك الله فيك

                                        تعليق

                                        تشغيل...
                                        X