اعلان

Collapse
No announcement yet.

إساءات مراجع الشيعة الكبار للامام علي ( عليه السلام ) - 2 -

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • إساءات مراجع الشيعة الكبار للامام علي ( عليه السلام ) - 2 -



    إساءات مراجع الشيعة الكبار للإمام علي (عليه السلام ) - 2 -


    السلام عليكم

    لم تكتفي كتب المراجع الشيعة بالإساءات التي ذكرتها في البحث السابق حين جعلوا الإمام علي الشجاع والذي لا يخشى إلا الله ، يصبح جبانا يجر إلى البيعة كما يجر البعير . الإمام علي الصادق يصبح في رواياتهم منافقا مخاتلا . الإمام علي الحر يصبح عبدا يُكره على ما لا يكره عليه إلا العبيد .

    لكن اشد إساءات مراجع الشيعة للإمام على ( عليه السلام ) ، هي ما ينسبون له من ادعاء للإلوهية ومشاركة للرب في ربوبيته . ولعل أوضح مثال على ذلك ما ينسبونه له من خطب يسمونها ( الافتخارية والتطنجية !) . ولو أن هذه الخطب ظلت حبيسة الكتب لقلنا : هي مما وضعه المغالون في الإمام شأنها شأن الكثير من الموروث الشعبي عند الشيعة من قصص خيالية حول خوارق الإمام وأبنائه ، لكن الخطب هذه لم تعد أسرارا كما كانت ( التقية ) تقتضي ، بل هي اليوم على كل لسان : على المنابر ، في الموبايلات، في المنتديات على ألنت ، في المنشورات والمجلات ( الدينية ) . وهي تحظى بتأييد وتصديق مراجع الشيعة الأحياء ! واضع بين أيديكم هذا النموذج من التأييد . انظروا هذا السؤال والجواب :

    السؤال :
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.. سماحة آية الله المحقق السيد علي الميلاني (دام ظله)
    سماحة السيد ؛ ما صحة ما نسب إلى الإمام علي عليه السلام من خطب كخطبة الافتخار الموجودة في كتاب مشارق أنوار اليقين في أسرار المؤمنين ؟ و إن كانت هذه الخطبة صحيحة ؛ فما هو السر الذي كان يشير الإمام عليه السلام الذي يكشف حقيقة هذه المعاني العميقة .
    و في الختام السلام..
    الجواب :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم

    هذه الخطبة مرويّة بطريق معتبر في الكتب المعروفة المشهورة، ومع ذلك فإنبعض فقراتها مؤيَّدة ببعض الروايات والأدلة الأخرى، ولا شك أنّ أسرار أميرالمؤمنين عليه السلام ومنازله ومقاماته كثيرة ولا تنالها الأفكار والعقول..
    وعلى الجملة، فإن جميع الحقائق أودعها الله سبحانه نبيّه الكريم، وكان علي عليه السلام باب مدينة تلك الحقائق والعلوم والحكم، ونسأل الله التوفيق للفهم والمعرفة ..
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    أدعو الجميع إلى تأمل هذه الخطبة وبشكل خاص إخوتي الشيعة من أرباب العقول الذين ابتلاهم الله بمن يملا رؤوسهم بالأباطيل والشرك وغيره . يقولون عن (خطبته الافتخارية ) الموجودة في كتاب (مشارق أنوار اليقين في أسرار المؤمنين ) ان الامام علي - بعد انتصاره على الخوارج في النهروان - صعد المنبر ...

    لتحميل الخطبة إليكم الرابط :



    http://hotfile.com/dl/127473563/aaa2..._____.mp3.html









    اصبح الإسلام – عند أهلنا الطيبين من الشيعة - أمام كارثة حقيقية ، لان القول بصحة نسبة هذه الخطب إلى الإمام علي سيضعه في خانة المجانين أو المارقين عن الدين ومدعي الربوبية . وإذا كان المسلمون حاربوا مسيلمة الكذاب لادعائه النبوة فماذا سيقولون فيمن يدعي الإلوهية . لكن هؤلاء المراجع الفاسدين لا يأبهون لنبي أو إمام أو دين ولا يجدون حرجا أن يفعلوا به ما يفعلون من اجل أهدافهم الخبيثة . فيصبح الإمام علي التقي النقي الزاهد العابد العالم والعادل ، ربا مع الرب بل هو الرب ذاته ( نعوذ بالله مما يفترون ). أدعو العقلاء من إخوتي الشيعة إلى النهوض بدورهم في فضح هؤلاء المراجع الذين يروجون اليوم لمثل هذه الإساءات للإمام علي بين أهلنا الشيعة الأميين الجهلة المساكين . والا ينتظروا ممن يسمونه (مراجع كبار) أن يحركوا سكنا ضد هذه الخبائث التي تنشر عبر الكاسيت والأقراص والمو بايل والمنتديات والمجلات والمنشورات ( الدينية ) ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم .
    ا
    آخر اضافة بواسطة مراد عبد; 22-08-2011, 10:47 AM.

  • #2
    الرد: إساءات مراجع الشيعة الكبار للامام علي ( عليه السلام ) - 2 -

    مراد عبد
    بارك الله بك وجزاك الله عن خير أخي الكريم
    موضوع رائع وأختيار اروع منه
    وعلي أهل السنة هو الشجاع المؤمن
    وعكسه تماما عند الرافضة
    الاردن سنية 100_100 ولاعزاء للرافضة ابدن

    تعليق


    • #3
      الرد: إساءات مراجع الشيعة الكبار للامام علي ( عليه السلام ) - 2 -

      والله مسكين كاتب هذا الموضوع مع انه تعب كثيرا في نقله من المنتديات الى انه تعب نفسه على الفاضي لان القراء اذكا من ان يصدقوا هذه الاكاذيب واعتقد ان مراد عبد يعاني من جهل مركب فهو يجهل انه يجهل فهو يريد ان يمحي كل تلك الاحداث والوقائع الثابته في كتب الاعلام من العلماء وحتى المذاهب المخالفه لمذهب ال البيت فهذه الروايه التي تدل على ان الامام علي بايع مكرها هو والزبير بن العوام وجماعه معهم كما يذكر ذلك ابن ابي الحديد المعتزلي والشيخ محمد عبده في شرحهم لنهج البلاغه فهم يروون ان الزبير قيد وكسر سيفه واخذ ليبايع لكن الذي لايفهمه بعض الجهله ان الامام ومن معه لم يقاتلو ليس لجبن بهم كما يضن الكاتب لكن هل لك ان تتصور ما يبقى من الاسلام لو نشبت المعارك في تلك الفتره الحرجه بعد وفات الرسول مباشرتا من اجل المحافضه على الاسلام لم يقاتلوا وبايعوا هذا ما يقوله الشيعه وليس ما يحاول ان يوهم الناس به كاتب هذا الموضوع فالشيعه اذا يقولون ان الامام حافض على وحده المسلمين ولم يقولو انه جبان كما تحاول ان توهم السذج الذين علقوا على الموضوع بدون علم .وما زلت تتحدث عن خطب الامام ساذكر لك جزء من خطبته الشقشقيه في ما يخص هذا الموضوع (أمَا وَ اللَّهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا ابن أبي قحافه وَ إِنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّي مِنْهَا مَحَلُّ الْقُطْبِ مِنَ الرَّحَى يَنْحَدِرُ عَنِّي السَّيْلُ وَ لَا يَرْقَى إِلَيَّ الطَّيْرُ فَسَدَلْتُ دُونَهَا ثَوْباً وَ طَوَيْتُ عَنْهَا كَشْحاً وَ طَفِقْتُ أَرْتَئِي بَيْنَ أَنْ أَصُولَ بِيَدٍ جَذَّاءَ أَوْ أَصْبِرَ عَلَى طَخْيَةٍ عَمْيَاءَ يَهْرَمُ فِيهَا الْكَبِيرُ وَ يَشِيبُ فِيهَا الصَّغِيرُ وَ يَكْدَحُ فِيهَا مُؤْمِنٌ حَتَّى يَلْقَى رَبَّهُ فَرَأَيْتُ أَنَّ الصَّبْرَ عَلَى هَاتَا أَحْجَى فَصَبَرْتُ وَ فِي الْعَيْنِ قَذًى وَ فِي الْحَلْقِ شَجًا أَرَى تُرَاثِي نَهْباً حَتَّى مَضَى الْأَوَّلُ لِسَبِيلِهِ فَأَدْلَى بِهَا إِلَى ابن الخطاب بَعْدَهُ ثُمَّ تَمَثَّلَ بِقَوْلِ الْأَعْشَى شَتَّانَ مَا يَوْمِي عَلَى كُورِهَا وَ يَوْمُ حَيَّانَ أَخِي فَيَا عَجَباً بَيْنمَا هُوَ يَسْتَقِيلُهَا فِي حَيَاتِهِ إِذْ عَقَدَهَا لِآخَرَ بَعْدَ وَفَاتِهِ لَشَدَّ مَا تَشَطَّرَا ضَرْعَيْهَا فَصَيَّرَهَا فِي حَوْزَةٍ خَشْنَاءَ يَغْلُظُ كَلْمُهَا وَ يَخْشُنُ مَسُّهَا وَ يَكْثُرُ الْعِثَارُ فِيهَا وَ الِاعْتِذَارُ مِنْهَا فَصَاحِبُهَا كَرَاكِبِ الصَّعْبَةِ إِنْ أَشْنَقَ لَهَا خَرَمَ وَ إِنْ أَسْلَسَ لَهَا تَقَحَّمَ فَمُنِيَ النَّاسُ

      لَعَمْرُ اللَّهِ بِخَبْطٍ وَ شِمَاسٍ وَ تَلَوُّنٍ وَ اعْتِرَاضٍ فَصَبَرْتُ عَلَى طُولِ الْمُدَّةِ وَ شِدَّةِ الْمِحْنَِ حَتَّى إِذَا مَضَى لِسَبِيلِهِ جَعَلَهَا فِي جَمَاعَةٍ زَعَمَ أَنِّي أَحَدُهُمْ فَيَا لَلَّهِ وَ لِلشُّورَى مَتَى اعْتَرَضَ الرَّيْبُ فِيَّ مَعَ الْأَوَّلِ مِنْهُمْ حَتَّى صِرْتُ أُقْرَنُ إِلَى هَذِهِ النَّظَائِرِ لَكِنِّي أَسْفَفْتُ إِذْ

      أَسَفُّوا وَ طِرْتُ إِذْ طَارُوا فَصَغَا رَجُلٌ مِنْهُمْ لِضِغْنِهِ وَ مَالَ الْآخَرُ لِصِهْرِهِ مَعَ هَنٍ وَ هَنٍ إِلَى أَنْ قَامَ ثَالِثُ الْقَوْمِ نَافِجاً حِضْنَيْهِ بَيْنَ نَثِيلِهِ وَ مُعْتَلَفِهِ وَ قَامَ مَعَهُ بَنُو أَبِيهِ يَخْضَمُونَ مَالَ اللَّهِ خِضْمَةَ الْإِبِلِ نِبْتَةَ الرَّبِيعِ إِلَى أَنِ انْتَكَثَ عَلَيْهِ فَتْلُهُ وَ أَجْهَزَ عَلَيْهِ عَمَلُهُ وَ كَبَتْ بِهِ بِطْنَتُهُ فَمَا رَاعَنِي إِلَّا وَ النَّاسُ كَعُرْفِ الضَّبُعِ إِلَيَّ يَنْثَالُونَ عَلَيَّ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ حَتَّى لَقَدْ وُطِئَ الْحَسَنَانِ وَ شُقَّ عِطْفَايَ مُجْتَمِعِينَ حَوْلِي كَرَبِيضَةِ الْغَنَمِ فَلَمَّا نَهَضْتُ بِالْأَمْرِ نَكَثَتْ طَائِفَةٌ وَ مَرَقَتْ أُخْرَى وَ قَسَطَ آخَرُونَ كَأَنَّهُمْ لَمْ يَسْمَعُوا اللَّهَ سُبْحَانَهُ يَقُولُ تِلْكَ الدَّارُ

      الْآخِرَةُ نَجْعَلُها لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الْأَرْضِ وَ لا فَساداً وَ الْعاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ بَلَى وَ اللَّهِ لَقَدْ سَمِعُوهَا وَ وَعَوْهَا وَ لَكِنَّهُمْ حَلِيَتِ الدُّنْيَا فِي أَعْيُنِهِمْ وَ رَاقَهُمْ زِبْرِجُهَا أَمَا وَ الَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ وَ بَرَأَ النَّسَمَةَ لَوْ لَا حُضُورُ الْحَاضِرِ وَ قِيَامُ الْحُجَّةِ بِوُجُودِ النَّاصِرِ وَ مَا

      أَخَذَ اللَّهُ عََى الْعُلَمَاءِ أَلَّا يُقَارُّوا عَلَى كِظَّةِ ظَالِمٍ وَ لَا سَغَبِ مَظْلُومٍ لَأَلْقَيْتُ حَبْلَهَا عَلَى غَارِبِهَا وَ لَسَقَيْتُ آخِرَهَا بِكَأْسِ أَوَّلِهَا وَ لَأَلْفَيْتُمْ دُنْيَاكُمْ هَذِهِ أَزْهَدَ عِنْدِي مِنْ عَفْطَةِ عَنْزٍ قَالُوا وَ قَامَ إِلَيْهِ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ السَّوَادِ عِنْدَ بُلُوغِهِ

      تعليق


      • #4
        الرد: إساءات مراجع الشيعة الكبار للامام علي ( عليه السلام ) - 2 -

        نصيحه لك يا مراد عبد اتقي الله ولا تفتري على اتباع ال البيت فانته تجهل انك جاهل راجع شرح خطب الامام وبالخصوص التي ذكرتها ستجد ان المعنى المراد منها ليس ما توهمته انت واخذت تنسب الاباطيل لمراجعنا الكرام فلاتهرف بما لاتعرف فانك بكلامك هذا قد تضل شخص قليل المعرفه بهذه الامور وتصبح ممن يصدون عن سبيل الله
        2- نصيحه اخويه الى كل من يقراء موضوع مراد عبد ان يرجع الى كتب الشيعه ليرى الشرح الصحيح للخطبه ولايصدق اوهام هذا الشخص الواهم (يا ايها الذين امنوا ان جائكم فاسق بنبأ فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهاله فتصبحوا على ما فعلتم نادمين )

        تعليق

        تشغيل...
        X