اعلان

Collapse
No announcement yet.

مع السامري على جبل جرزيم

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • مع السامري على جبل جرزيم


    مع السامري على جبل جرزيم بقلمالمهندس نواف الحاج علي
    يطلق لقب جبل النار على مدينة نابلس في فلسطين لما لسكانها وما حولها من القرى منتاريخ طويل في صد الغزاة بكل ضراوة وعزيمه – فحين تجد نفسك تسير في طرقات البلدةالعتيقه والتي لم تتغير كثيرا منذ عرفتها وانا طفل حين كنت ازور المدينة من قريتيالمجاوره بصحبة والدتي او والدي او حين كنت اذهب مع اصدقائي للاحتفال بالعيد بركوبالدراجات او المراجيح -- حين تجد نفسك هناك تعود بك الذكرى الى ايام الطفولةوالصبا ----

    بعد ان فرقتنا قوات الغدر الصهيوني بعد احتلالها للضفة الغربية عام 67 - سمحت ليمؤخرا سلطات الاحتلال بزيارة وطني ومسقط رأسي مدة اسبوع واحد وانا صاحب الارضومالكها الاصلي منذ الاف السنين ؟؟؟ مشيت في طرقات المدينة القديمة وكاني أقرأالتاريخ منذ الكنعانيين والعموريين والفرس والرومان وايام الفتح الاسلامي والخلافةالعثمانية وأيام الحروب الصليبية والغزو المغولي وايام مقارعة الانتداب البريطانيومقاومة الغزو الصهويني وما لاقته المدينة من تدمير على يد الصهاينة خاصة ايامالانتفاضة الاخيره ؟؟؟؟

    جنوب المدينة يقع جبل جرزيم الذي يرتفع عن سطح البحر 881 مترا- وقبل الوصول للقمةمررنا بضاحية الطائفة السامرية وهي ضاحية حديثة جميله حيث يتوسطها المتحف السامريوقد استقبلتنا مديرة الضيافه واصرت على ان تأخذ صورة معنا ونصحتنا بزيارة المتحفوالقلعة التي تتربع على قمة الجبل والتي منها نستطيع رؤية الجزء الشمالي من مدينةنابلس ونستطيع من خلالها رؤية القرى العربيه على مد البصر وخاصة مخيمات اللاجئينفي كل من بلاطه وعسكر والتي تضم اعدادا كبيرة من لاجئي عام 1948 والذين اضطرتهمقلوات الغزو الصهيوني للهجرة القسريه تحت القيام بالمذابح و تهديد السلاح ؟؟؟

    استقبلنا في باب القلعة المسيجة حارس صهيوني يرتدي الطاقية التقليديه ومعه المرشدالسياحي السامري بنيامين او كما يطلقون عليه بيني --- وبعد ان دفعنا رسوم العبورطاف بنا بنيامين في ارجاء القلعة وهويشرح لنا تاريخ الطائفة السامرية وتاريخالقلعة التي بنيت ايام الامبراطورية الفارسيه وتعاقب على هدمها وبنائها حضاراتمختلفه منها الفرس و البيزنطيون والرومان والمسلمون وازدهرت القلعة في الحقبةالهيلينيه وفيها بقايا معبد زيوس الروماني وبقايا كنيسة بيزنطيه وفيها صخرة ملساءكبيره يعتقدون ان يوشع قد نصب خيمته عليها وهي تعتبر مقدسة عندهم --

    وبعد الفتح الاسلامي لبلاد الشام وفي الحقبة العباسيه قام المأمون بهدم الكنيسةالبيزنطيه اما في الفترة الايوبيه فقد جعل صلاح الدين الايوبي من القلعة مركزااستطلاعيا في حروبه مع الصليبيين – حيث اتخذت قمم الجبال نقاط استطلاع وذلك باشعالالنيران فوقها حين يتم الانزال الصليبي على سواحل فلسطين ليرى الانزال اول مرتفعقريب من الساحل فيشعل النار فيراها الجبل الذي يليه وهكذا حتى تصل الاخبار الىالقيادة في دمشق – وفي زاوية القلعه يقع مبنى ضخم قديم فيه ضريح الشيخ غانم احدقادة صلاح الدين—

    تعتبر الطائفة السامرية جبل جرزيم هو الجبل المقدس وتطلق عليه جبل الطور وتقيمعليه الذبائح تقربا الى الله في الاعياد واذا لمسها مسلم تصبح محرمة عليهم لا يجوزاكلها - وقد ابلغنا السامري بيني انه من الجيل ال 125منذ يعقوب عليه السلام وقدتعاقبوا على السكنى في مدينة نابلس او السامره كما يطلقون عليها منذ القدم وانعددهم لم يكن يتجاوز 160 نسمه عام 1917 ليرتفع هذه الايام الى 800 نسمه يعيشون فيتلك الضاحية على جبل جرزيم والذين انتقلوا اليها من ضاحية الياسمينه في نابلس ---وهم يعتقدون بانهم اصل الديانه اليهوديه ويؤمنون بنبوة موسى عليه السلام ولايعترفون الا بالاسفار الخمسة الاولى من التوراة – وهم يختلفون عن اليهود الاخرينفي العقيدة والقيم والتقاليد ولا يتزاوجون الا من نفس الطائفه وبسبب قلة عددهم فقدانتشر بينهم زواج البدل فيما مضى ----

    لقد عاشت الطائفة مع العرب والمسلمين في امن وسلام اجيالا طويله وهم يملكون المحالالتجارية في اسواق مدينة نابلس ويمارسون المهن المختلفه وكان لهم ممثل في المجلسالوطني الفلسطيني ايام سلطة الرئيس عرفات وقد شرح لنا السامري بيني ان سبب بقائهمحقبا طويلة في المدينه هو عدم انحيازهم لاي طرف من اطراف الصراع على السلطة في كلالحقب التي مروا بها وهم اليوم يهادنون كل من اليهود والعرب على حد سواء وعلاقتهمسلمية مع الفصائل الفلسطينيه فلا يتدخلون في النزاع بين فتح او حماس او بينالفلسطينيين والاسرائيليين بل يعتبرون انفسهم جزءا من الشعب الفلسطيني المحايد ؟؟؟
    ودعنا بيني بعد ان طلب منا ان نشرح عن اوضاعهم لمن لم يعرفوا عنهم شيئا ووعدناهبفعل ذلك ؟؟؟

  • #2
    الرد: مع السامري على جبل جرزيم

    يعطيك العافيه اخي نواف على الموضوع المميز
    تحياتي

    تعليق


    • #3
      الرد: مع السامري على جبل جرزيم

      اضيف في الأساس بواسطة نواف محمود عرض الإضافة

      مع السامري على جبل جرزيم بقلمالمهندس نواف الحاج علي
      يطلق لقب جبل النار على مدينة نابلس في فلسطين لما لسكانها وما حولها من القرى منتاريخ طويل في صد الغزاة بكل ضراوة وعزيمه – فحين تجد نفسك تسير في طرقات البلدةالعتيقه والتي لم تتغير كثيرا منذ عرفتها وانا طفل حين كنت ازور المدينة من قريتيالمجاوره بصحبة والدتي او والدي او حين كنت اذهب مع اصدقائي للاحتفال بالعيد بركوبالدراجات او المراجيح -- حين تجد نفسك هناك تعود بك الذكرى الى ايام الطفولةوالصبا ----

      بعد ان فرقتنا قوات الغدر الصهيوني بعد احتلالها للضفة الغربية عام 67 - سمحت ليمؤخرا سلطات الاحتلال بزيارة وطني ومسقط رأسي مدة اسبوع واحد وانا صاحب الارضومالكها الاصلي منذ الاف السنين ؟؟؟ مشيت في طرقات المدينة القديمة وكاني أقرأالتاريخ منذ الكنعانيين والعموريين والفرس والرومان وايام الفتح الاسلامي والخلافةالعثمانية وأيام الحروب الصليبية والغزو المغولي وايام مقارعة الانتداب البريطانيومقاومة الغزو الصهويني وما لاقته المدينة من تدمير على يد الصهاينة خاصة ايامالانتفاضة الاخيره ؟؟؟؟

      جنوب المدينة يقع جبل جرزيم الذي يرتفع عن سطح البحر 881 مترا- وقبل الوصول للقمةمررنا بضاحية الطائفة السامرية وهي ضاحية حديثة جميله حيث يتوسطها المتحف السامريوقد استقبلتنا مديرة الضيافه واصرت على ان تأخذ صورة معنا ونصحتنا بزيارة المتحفوالقلعة التي تتربع على قمة الجبل والتي منها نستطيع رؤية الجزء الشمالي من مدينةنابلس ونستطيع من خلالها رؤية القرى العربيه على مد البصر وخاصة مخيمات اللاجئينفي كل من بلاطه وعسكر والتي تضم اعدادا كبيرة من لاجئي عام 1948 والذين اضطرتهمقلوات الغزو الصهيوني للهجرة القسريه تحت القيام بالمذابح و تهديد السلاح ؟؟؟

      استقبلنا في باب القلعة المسيجة حارس صهيوني يرتدي الطاقية التقليديه ومعه المرشدالسياحي السامري بنيامين او كما يطلقون عليه بيني --- وبعد ان دفعنا رسوم العبورطاف بنا بنيامين في ارجاء القلعة وهويشرح لنا تاريخ الطائفة السامرية وتاريخالقلعة التي بنيت ايام الامبراطورية الفارسيه وتعاقب على هدمها وبنائها حضاراتمختلفه منها الفرس و البيزنطيون والرومان والمسلمون وازدهرت القلعة في الحقبةالهيلينيه وفيها بقايا معبد زيوس الروماني وبقايا كنيسة بيزنطيه وفيها صخرة ملساءكبيره يعتقدون ان يوشع قد نصب خيمته عليها وهي تعتبر مقدسة عندهم --

      وبعد الفتح الاسلامي لبلاد الشام وفي الحقبة العباسيه قام المأمون بهدم الكنيسةالبيزنطيه اما في الفترة الايوبيه فقد جعل صلاح الدين الايوبي من القلعة مركزااستطلاعيا في حروبه مع الصليبيين – حيث اتخذت قمم الجبال نقاط استطلاع وذلك باشعالالنيران فوقها حين يتم الانزال الصليبي على سواحل فلسطين ليرى الانزال اول مرتفعقريب من الساحل فيشعل النار فيراها الجبل الذي يليه وهكذا حتى تصل الاخبار الىالقيادة في دمشق – وفي زاوية القلعه يقع مبنى ضخم قديم فيه ضريح الشيخ غانم احدقادة صلاح الدين—

      تعتبر الطائفة السامرية جبل جرزيم هو الجبل المقدس وتطلق عليه جبل الطور وتقيمعليه الذبائح تقربا الى الله في الاعياد واذا لمسها مسلم تصبح محرمة عليهم لا يجوزاكلها - وقد ابلغنا السامري بيني انه من الجيل ال 125منذ يعقوب عليه السلام وقدتعاقبوا على السكنى في مدينة نابلس او السامره كما يطلقون عليها منذ القدم وانعددهم لم يكن يتجاوز 160 نسمه عام 1917 ليرتفع هذه الايام الى 800 نسمه يعيشون فيتلك الضاحية على جبل جرزيم والذين انتقلوا اليها من ضاحية الياسمينه في نابلس ---وهم يعتقدون بانهم اصل الديانه اليهوديه ويؤمنون بنبوة موسى عليه السلام ولايعترفون الا بالاسفار الخمسة الاولى من التوراة – وهم يختلفون عن اليهود الاخرينفي العقيدة والقيم والتقاليد ولا يتزاوجون الا من نفس الطائفه وبسبب قلة عددهم فقدانتشر بينهم زواج البدل فيما مضى ----

      لقد عاشت الطائفة مع العرب والمسلمين في امن وسلام اجيالا طويله وهم يملكون المحالالتجارية في اسواق مدينة نابلس ويمارسون المهن المختلفه وكان لهم ممثل في المجلسالوطني الفلسطيني ايام سلطة الرئيس عرفات وقد شرح لنا السامري بيني ان سبب بقائهمحقبا طويلة في المدينه هو عدم انحيازهم لاي طرف من اطراف الصراع على السلطة في كلالحقب التي مروا بها وهم اليوم يهادنون كل من اليهود والعرب على حد سواء وعلاقتهمسلمية مع الفصائل الفلسطينيه فلا يتدخلون في النزاع بين فتح او حماس او بينالفلسطينيين والاسرائيليين بل يعتبرون انفسهم جزءا من الشعب الفلسطيني المحايد ؟؟؟
      ودعنا بيني بعد ان طلب منا ان نشرح عن اوضاعهم لمن لم يعرفوا عنهم شيئا ووعدناهبفعل ذلك ؟؟؟
      لقد تجولت في المدينة عبر هذه السطور
      ابي العزيز تحياتي وتقديري لشخصك الكريم‎

      تعليق


      • #4
        الرد: مع السامري على جبل جرزيم

        صديقي صقر
        ابنتي الفاضله قلم على الطريق
        مروركما على احرفي يعطرها شكرا لكما

        تعليق

        تشغيل...
        X