اعلان

Collapse
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صدق او لا تصدق ظهور الاعور الدجال

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
إضافات جديدة

  • صدق او لا تصدق ظهور الاعور الدجال

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    اخواني
    لقد قرأت في مجله الجريمه الكويتيه نبأً قد الفت انتباهي ووقفت علييه طويلا وقرأت هذا الموضوع
    وانظرت اليه طويلاً خاصتا اني اعرف ان هذه المجله لاتكتب الا الخرافات والمصايب والعياذ بالله
    هذا الموضوع قرأته في العدد 203 لـ هذه المجله....
    و كتب في الموضوع:

    في منطقة "لاهور" في باكستان ولد طفل الأم فقيره و أرمله توفي زوجها في معركه بين احدى القبائل.. و قد كان الطفل أعور بعين واحده بين الحاجبين و لما رأت أمه صورة ابنها البشعه قامت باخفائه عن الناس حتى لا يراه أحداً و كانت ادْا أرادت الخروج تلبسه ملابس النساء و تضع على وجهه غطوه...

    اليكم القصه:
    كبر الولد و كان اسمه "معصوم" و بلغ مبلغ الرجال فظهرت عليه علامات الذكاء فتولى تربيته أحد الروحانيين فأصبح الولد يتعامل مع الجن و دْاع صيته في باكستان فقد كان يعالج الأمراض الغريبه و المستعصيه و له خوارق عده, و لما أكمل تعليمه في الروحانيات كشف عن وجهه للناس, ففزع منه الكثيرون و من خوارقه التي يقوم بها...أنه يضع يده في النار و لا تحترق و كان يأكل الزجاج و الحصى و يشرب من ماء البحر و عندما يشير بيده على جماد يحركه ليأتي اليه مسرعاً و كان حارسه الشخصي قطاً أسود و كان يضع التراب في يده و يغلقها و يتمتم ثم يفتحها و ادْا بالتراب يتحول الى دْهب, فلما دْاع صيته بين الناس بهدْه الصوره قبضت عليه الحكومه و أودعته في السجن فحصل شئ غريب أفزع كل من كان موجوداً في قسم الشرطه.
    فقد كان كلما أقفل عليه باب السجن يفتح وحده و قد تكرر هذا الأمر عدة مرات فخافوا منه و أطلقوا سراحه.
    و استعانت الشرطه برجال الدين فلم يستطيعوا فعل شئ و حاولوا اغتياله و لكنه كان يخرج من الحادثه مثل الشعر من العجينه و قد صرح أحد اللصوص بعد القبض عليه أنه قد دخل الى بيت الأعور كما أسموه و أراد سرقته و قتله فلما دخل وجده بانتظاره يحدق به بعين واحده و يضحك, فأشهر اللص سلاحه بوجهه فصرخ بوجهه الدجال قائلاً انتظر حتى لا تموت, فأشار الى دجاجة كانت تتمشى في فناء المنزل قائلاً: اقتلها ان استطعت, و يقول اللص: أطلقت على الدجاجة فأصابتها عدة طلقات و كان ريشها يتطاير و لكنها لم تصب بأذى فأستغربت و بدأ الخوف يسريفي قلبي و أصبحت أرتعد ثم قال لي سوف ألقنك درساً ستذكره طوال حياتك فأصبح يتمتم و قمت بالصراخ فوضعت المسدس على فخذي و رميت بنفسي و هربت منه الى منزلي و قد أصابتني حالة فزع عدة أيام.
    لجأ البعض الى دائرة الشرطه في باكستان معبرين عن خوفهم مما يحدث, فوقفت الشرطه مكتوفت الأيدي فأرسلوا الى علماء الدين فحضروا حتى يروا قصة هدْا الأعور.
    فقال أحد العلماء: ان هدْا الرجل هو الأعور الدجال بعينه و أنه سيختفي و سيذهب الى منطقة خراسان ليخرج في آخر الزمان.
    فلم يصدقه أحد..و أجمعوا أنه ساحر و لابد أن يتعاونوا عليه حتى يتخلصوا منه (هذا ما اتفق عليه العلماء)..و في اليوم التالي من الاجتماع نشرت الصحف الباكستانيه صورته و صورة العلماء و المشايخ الذين توعدوا له له و بعض من أحاديثهم..فلما دْهبوا الى بيت "معصوم" لم يجدوه و كان قد اختفى و ذهب الى جهه غير معلومه, فأصبح الكل يتساءل هل هو فعلاً الأعور الدجال؟؟؟؟؟و هل فعلاً دْهب الى خراسان؟؟....

    هدْه قصة الأعور الدجال الدْي يقولون بأنه ظهر... أتمنى أن أعرف رأيكم فيها
    علماً اني لم اصدق ولا حرف ممن كتب

    لكم تحياتي

    اخوكم / عبدالله الحسيني
    اللهم قد طال ليل الظالمين

  • #2
    صدقت اخي الكريم وانا قرأت مثل هذا الخبر ولكن اقراء هذا الحديث المنقول من احد المواقع الاسلامية
    الذي ما من نبي إلا وحذر أمته الدجال وهي أشد فتنة يمر بها المسلمون فقد قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم "ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة فتنة أكبر من فتنة الدجال". وهو رجل من بني آدم يهودي ممسوخ الخلقة، شيطاني النشأة، شيطاني الشكل والصورة، تحيط به الشياطين ويتبعه سبعون ألفاً من اليهود وهو حيُّ يرزق ولكنه محبوس في دير إلى أجل مسمى.
    اذا الحديث يقول انه موجود منذ زمن وهناك روايات ذكرت عنه انه موجود منذ زمن الرسول صلى الله عليه وسلم وقد ظهر عدة مرات واختفى ولكن ظهورة الاكيد سوف يكون في اخر الزمان والله اعلم

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

      نعم اخي فهد ان ظهور هذا الاعور الدجال من علامات يوم الساعه , لكن هل صدقت هذه القصه؟؟؟
      انا اعتقد انها محظ خرافه لان ظهور الاعور الدجال هذا يعني وجوب يوم الساعه
      واليك التوضيح...

      الدجال

      الدجال إحدى العلامات الكبرى التي أقامها الله إيذاناً باقتراب الساعة ودنو أجلها ، وهو من أعظم الفتن التي ابتلى الله عباده بها ، حتى شبه النبي صلى الله عليه وسلم فتنة القبر بفتنته ، فقال عليه الصلاة والسلام : ّ( .. إنكم تفتنون في قبوركم مثل أو قريب من فتنة المسيح الدجال ) رواه البخاري . ومما يدل على عظم فتنته أيضاً أن الأنبياء جميعا حذورا أقوامهم منه ، وبالغ النبي صلى الله عليه وسلم في التحذير منه حتى ظنَّ كثير من الصحابة أنه قريب منهم ، كما ثبت ذلك في صحيح البخاري .

      ولا تكمن فتنته في دعواه الربوبية فحسب ، بل فيما أجرى الله على يديه من خوارق العادات التي اتخذها دليلا على صدق دعواه ، فمما يجري على يديه من الخوارق ما أخبرنا به النبي صلى الله عليه وسلم من أن معه جنة ونارا ، - وحقيقة جنته نار ، وحقيقة ناره جنة - ، وأن معه أنهار العسل والماء ، وجبالاً من الخبز ، وأنه يأمر السماء أن تمطر فتمطر ، والأرض أن تنبت فتنبت ، ويأمر الأرض أن تخرج كنوزها فتخرج كأسراب النحل ، ويأتي القوم فيؤمنون به فينزل عليهم المطر ، وتخضر أرضهم ، وتسمن ماشيتهم ، ويأتي القوم فيردون دعوته ولا يصدقون أمره ، فيصابون بالجوع والقحط ، كل ذلك يحصل بإذن الله ومشيئته ابتلاء من الله وفتنة .

      غير أن الدجال وإن عظمت به الفتنة ، وزاد به البلاء ، إلا أن الشارع الكريم قد بين أسباب دفع فتنته ،ما يجعل الفتنة به محصورة فيمن فرّط في معرفة شأنه ، أو قصّر في العمل بالأسباب الشرعية التي بينتها الشريعة لدفع شره ، ومن تلك الأسباب :

      1- معرفة حاله وصفاته : فقد حرص صلى الله عليه وسلم على تعريف المؤمنين بصفات الدجال الخلقية ، حتى إذا ظهر كانوا منه على بصيرة ، فمن صفاته التي أخبرنا بها النبي صلى الله عليه وسلم : أنه مكتوب بين عينيه كافر يقرأها القارئ والأمي ، وأنه أعور العين اليمنى ، وهو شاب أبيض يميل لونه إلى الحمرة ، وأنه جعد شعر الرأس ، قصير القامة ضخم البنية .

      2- معرفة ما يدفع شره من قراءة القرآن والأدعية وغير ذلك .
      فقد كان من دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم في صلاته : ( اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر ، ومن فتنة المسيح الدجال ...) متفق عليه ، وأمر صلى الله عليه وسلم بالمواظبة على هذا الدعاء بعد التشهد في الصلاة ، كما ثبت في حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( إذا تشهد أحدكم ، فليستعذ بالله من أربع ، يقول : اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ، ومن عذاب القبر ، ومن فتنة المحيا والممات ، ومن شر فتنة المسيح الدجال ) رواه مسلم .

      وقد بيّن صلى الله عليه وسلم أن مما يدفع به المسلم عن نفسه شر فتنة الدجال حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف . فقد روى مسلم عن أبي الدرداء رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف عصم من الدجال ) .
      ومن أسباب دفع فتنة الدجال الفرار منه ، والابتعاد عنه ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : (من سمع بالدجال فلينأ عنه فوالله إن الرجل ليأتيه وهو يحسب أنه مؤمن فيتبعه مما يبعث به من الشبهات ) رواه أبو داود وصححه الشيخ الألباني .
      فهذه بعض أسباب الوقاية منه التي بينها الشارع الكريم ما يجعل الفتنة به شبه منعدمة ، - ولا سيما في حق من عرف شأنه ، وتبين له أمره ، بل ربما كان ظهوره سببا في زيادة إيمان العارفين به ، لما يرون من تحقق خبر النبي صلى الله عليه وسلم بخروجه - لذلك فقد أخبرنا صلى الله عليه وسلم أن معظم أتباع الدجال هم من الكفرة وجهلة المسلمين .
      هذا عن فتنة الدجال وطرق دفعها ، أما عن مدة مكثه ونهايته ، فقد أخبرنا صلى الله عليه وسلم أن : لبثه في الأرض يكون أربعين يوما ، يوم كسنة ، ويوم كشهر ، ويوم كجمعة ، وسائر أيامه كأيامنا . كما رواه مسلم .
      أما نهاية الدجال - التي هي من أعظم الأدلة على كذبه ودجله - فتكون على يدي نبي الله عيسى عليه السلام ، حيث أخبرنا صلى الله عليه وسلم أن عيسى عليه السلام يطلب الدجال عقب نزوله من السماء ، فيدركه عند باب لدٍّ فيقتله . كما ثبت في صحيح مسلم . وباب لد قرية قريبة من بيت المقدس .

      هذا هو الدجال - لعنه الله - جعله الله فتنة لعباده ، ليختبر صدق إيمانهم وقوة يقينهم ، وهي فتنة لن ينجو منها إلا من اعتصم بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ، نسأل الله عز وجل أن يعيذنا من فتنته ، وأن يجيرنا من بليته ، وأن يجعلنا من المعتصمين بشرعه ..

      ( الشبكة الاسلامية )






      والمسيح الدجال رجل من بني آدم، وسمي بالمسيح لأنه ممسوح العين اليمنى، كأن عينه عنبة طافية، وهذه أبرز علاماته، مكتوب بين عينيه كافر، والدجال هو المموه الذي يقلب الحقائق بإذن الله عز وجل، وله أوصاف عديدة ذكرت في صحيح مسلم منها ما ورد في حديث فاطمة بنت قيس رضي الله عنها وفيه: "فلما قضى رسول الله صلىالله عليه وسلم صلاته جلس على المنبر وهو يضحك، فقال ليلزم كل إنسان مصلاه، ثم قال: "أتدرون لم جمعتكم؟ قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: "إني والله ما جمعتكم لرغبة ولا لرهبة، ولكن جمعتكم لأن تميماً الداري كان رجلاً نصرانياً، فجاء فبايع وأسلم، وحدثني حديثاً وافق الذي كنت حدثتكم عن المسيح الدجال، حدثني أنه ركب سفينة بحرية مع ثلاثين رجلاً من لخم وجذام، فلعب بهم الموج شهراً في البحر، ثم أرفئوا إلى جزيرة في البحر حتى مغرب الشمس، فجلسوا في أقرب السفينة، فدخلوا الجزيرة، فلقيتهم دابة أهلب كثير الشعر، لا يدرون ما قبله من دبره من كثرة الشعر، فقالوا: ويلك ما أنت؟ فقالت: أنا الجساسة. قالوا: وما الجساسة. قالت: أيها القوم انطلقوا إلى هذا الرجل في الدير، فإنه إلى خبركم بالأشواق. قال: لما سمت لنا رجلاً فرقنا منها أن تكون شيطانة. قال: فانطلقنا سراعاً حتى دخلنا الدير فإذا فيه أعظم إنسان رأيناه قط خلقاً، وأشده وثاقاً، مجموعة يداه إلى عنقه ما بين ركبتيه إلى كعبيه بالحديد. قلنا: ويلك ما أنت؟ قال... وإني مخبركم عني: إني أنا المسيح، وإني أوشك أن يؤذن لي في الخروج، فأسير في الأرض، فلا أدع قرية إلا هبطتها في أربعين ليلة غير مكة وطيبة، فهما محرمتان علي كلتاهما، كلما أردت أن أدخل واحدة، أو واحداً منها استقبلني ملك بيده السيف صلتاً يصدني عنها، وإن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها".
      وعن حذيفة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال في الدجال: "إن معه ماءً وناراً، فناره ماء بارد، وماؤه نار، فلا تهلكوا" رواه مسلم.
      وعن النواس بن سمعان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال عن الدجال: "إنه شاب قطط عينه طائفة... فمن أدركه، فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف.. فيأتي على القوم فيدعوهم فيؤمنون به ويستجيبون له، فيأمر السماء أن تمطر فتمطر، والأرض فتنبت، فتروح عليهم سارحتهم أطول ما كانت ذراً وأسبغة ضروعاً وأمده خواصر، ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله، فينصرف عنهم،فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء من أموالهم، ويمر بالخربة فيقول لها: أخرجي كنوزك، فتتبعه كنوزها كعياسيب النحل، ثم يدعو رجلاً ممتلئاً شباباً فيضربه بالسيف، فيقطعه جزلتين رمية الغرض، ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك، فبينما هو كذلك إذ بعث الله المسيح ابن مريم، فينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق... فيقتله" رواه مسلم.
      وهناك روايات أخرى يمكن الأخ السائل أن يراجعها في صحيح مسلم مع شرحه للإمام النووي.
      نسأل الله أن يقينا فتنة المسيح الدجال.
      والله أعلم.

      " الدجال يخرج من أرض بالمشرق يقال لها: خراسان" وهي من بلاد إيران.
      وعن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يخرج الدجال من يهودية أصبهان ، معه سبعون ألفا من اليهود." رواه أحمد في المسند ، وصححه الحافظ ابن حجر.
      ولا تعارض بينه وبين الأول ،إذ أن خراسان إقليم واسع يشتمل على عدة بلدان منها أصبهان.
      قال الحافظ ابن حجر: وأما من أين يخرج؟ فمن قبل المشرق جزماً، وقال الحافظ ابن كثير:" فيكون بدء ظهوره من أصبهان من حارة يقال لها: اليهودية" ا هـ فهذا موضع خروجه على ما جاء في الأحاديث ، وما قرره العلماء ، وهو من علامات الساعة الكبرى ، ومن الفتن العظام.
      نسأل الله السلامة والعافية.
      والله أعلم.


      والله تعالى سيملأ الأرض عدلاً كما ملئت جوراً، بخروج محمد بن عبد الله المهديّ، والعدل دائماً يؤدي إلى كثرة الخير ونزول البركات من السماء، وفي ذلك يروي الإمام الحاكم في مستدركه، عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم- قال "يخرج في أمتي المهدي، يسقيه الله الغيث، وتخرج الأرض نباتها، ويُعطى المال صحاحاً، وتكثر الماشية، وتعظم الأمة، يعيش سبعاً أو ثمانياً- يعني حججاً" وهذا الحديث صححه الحاكم ووافقه على ذلك الذهبي .
      فإذا خرج الدجال، جعل الله تعالى قبل خروجه سنين شدة وقحط، وذلك من علامات خروجه، والله تعالى على كل شيء قدير، ففي سنن ابن ماجه ، وصحيح ابن خزيمة ، ومستدرك الحاكم ، عن أبي أمامة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال "إن قبل خروج الدجال ثلاث سنوات شداد، يصيب الناس فيها جوع شديد، يأمر الله السماء في السنة الأولى أن تحبس ثلث مطرها، ويأمر الأرض أن تحبس ثلث نباتها، ثم يأمر السماء في السنة الثانية فتحبس ثلثي مطرها، ويأمر الأرض فتحبس ثلثي نباتها، ثم يأمر السماء في السنة الثالثة فتحبس مطرها كله، فلا تقطر قطرة، ويأمر الأرض فتحبس نباتها كله، فلا تنبت خضراء، فلا يبقى ذات ظلف إلا هلكت؛ إلا ما شاء الله ، قيل: فما يعيش الناس في ذلك الزمان؟ قال: التهليل والتكبير، والتحميد، ويجزئ ذلك عليهم مجزأة الطعام" وصححه الألباني في صحيح الجامع.
      والله أعلم.

      وثبت أن النبي صلىالله عليه وسلم حدَّث أصحابه عن المسيح الدجال فقالوا : ما لبثه في الأرض ؟ قال : (( أربعون يوماً ، يوم كسنة ويوم كشهر ويوم كجمعة وسائر أيامه كأيامكم )) ..



      أدعو الله ان اكون قد وفقّت في الافادة ،

      والله أعلم ..


      لكم تحياتي

      اخوك / عبدالله الحسيني
      اللهم قد طال ليل الظالمين

      تعليق


      • #4
        الرد: صدق او لا تصدق ظهور الاعور الدجال

        جزاكم الله خيرا على هذا الموضوع الرائع وعلى التعليق الاروع ايضا

        تعليق

        تشغيل...
        X