اعلان

Collapse
No announcement yet.

امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

Collapse
X
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

    عن ابان بن تغلب قال سمعت أبا عبدالله يقول(كان أبي يفتى في زمن بني امية ان ما قتل البازي والصقر فهو حلال وكان يتقيهم وأنا لا اتقيهم وهو حرام ما قتل)). الكافي 6/208. باب صيد البزة وغير ذلك.

    هل يجوز لكائن من كان ان يحل ما حرم الله ارضاء لعبد من عباد الله وهو يعلم ان هذا الشئ حرام وخصوصا اذا كان امام يقتدى به.

    ثم ان امامكم معصوم كما تزعمون.

    اذا من منهم اصاب ومن منهم اخطأ واين العصمة في ما فعل الامامان المعصومان بزعمكم.

    الحمد لله على الاسلام والسنة.

  • #2
    الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

    الجواب على سؤالك هو انه يجوز بشرط واحد فقط....

    ان يكون ربه الخميني....فماواه النار وبئس المصير
    الملفات المرفقة

    تعليق


    • #3
      الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

      بسم الله الرحمن الرحيم

      الحمد لله رب العالمين وصلى الله على رسوله المصطفى الأمين وعلى آله الطيبين الطاهرين المعصومين بنص القرآن الكريم الذي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا في آية التطهير وبنص السنه النبويه الشريفه وبنصوص الكثير الكثير من كتب أهل السنه إن لم تكن جميعها وأقول كتب أهل السنه لأن الكثير منهم وللأسف الشديد لا يعترفون بكتب أهل الشيعه .
      إن الله يقول ، ورسوله يقول ، ومشايخك يا أبو حذيفه تقول ، وهم متفقون بحمد الله على عصمتهم ، وأنت تقول فللقاريء الكريم أن يأخذ ممن يشاء .
      أما حمدك لله والاسلام والسنه فقد إستندت الى حديث يتيم دس في سلسلة آلاف الاحاديث المشوهه لسيرة أهل بيت العصمه والرساله .
      والعبد الفقير يحمد الله ورسوله والإسلام والعتره وهذه المره أيضا بنص القرآن والسنه
      النبويه ومن كتبكم أيضا فالوصيه كانت (كتاب الله وعترتي أهل بيتي ) وإذا أردت المصادر بعثتها إليك.
      أما أنت يا أبو ماجد فلا أدري من قصدت بأن ربهم الخميني فإن قصدت الشيعه فإن ربهم الله الواحد الأحد ورسولهم خاتم الأوصياء والصديقين ودينهم الإسلام وكتابهم القرآن وإمامهم امام المتقين ووصي رسول رب العالمين بنص القرآن الكريم والسنه التي جائت على لسان أصحابك ، سألتنا فأجبنا فمن ربك أنت ، فإذا كان الله فاتقيه واحفظ لسانك وأذكرك بقول أمير المؤمنين علي عليه أفضل السلام :
      لسانك لا تذكر به عورة امرأ فكلك عورات وللناس ألســـــــن
      وعينك إن أبدت إليك معايبــا فصنها وقل يا عين للناس أعين

      بسم الله الرحمن الرحيم ( أرأيت من اتخذ إلهه هواه )

      النور

      تعليق


      • #4
        الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

        الى من تسمى بالنور
        لماذا الكذب
        إن الله يقول ، ورسوله يقول ، ومشايخك يا أبو حذيفه تقول ، وهم متفقون بحمد الله على عصمتهم ، وأنت تقول فللقاريء الكريم أن يأخذ ممن يشاء .


        انا اتحدك ان تأتي بنص واحد من كتب اهل السنة انهم يقولون بعصمة علي رضي الله عنه او الحسن او الحسين او احدا من اهل البيت غير الرسول صلى الله عليه وسلم.
        لماذا تكذب الكذب هو دين الرافضة المجوس وليس غريب من رافضي ان يكذب.
        وسوف امهلك الى قيام الساعة ان تأتي بنص تثبت فيه دعواك والا فأنت كذاب.

        الوصيه كانت (كتاب الله وعترتي أهل بيتي ) وإذا أردت المصادر بعثتها إليك.

        المستدرك على الصحيحين للنسابوري :
        319 أخبرنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه أنبأ محمد بن عيسى بن السكن الواسطي ثنا داود بن عمرو الضبي ثنا صالح بن موسى الطلحي عن عبد العزيز بن رفيع عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إني قد تركت فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما كتاب الله وسنتي ولن يتفرقا حتى يردا علي الحوض .
        318 حدثنا أبو بكر أحمد بن إسحاق الفقيه أنبأ العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا إسماعيل بن أبي أويس وأخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا بن أبي أويس حدثني أبي عن ثور بن زيد الديلي عن عكرمة عن بن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس في حجة الوداع فقال قد يئس الشيطان بأن يعبد بأرضكم ولكنه رضي أن يطاع فيما سوى ذلك مما تحاقرون من أعمالكم فاحذروا يا أيها الناس إني قد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم .

        سنن البيهقي الكبرى :
        20123 أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا بن أبي أويس ثنا أبي عن ثور بن زيد الديلي عن عكرمة عن بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس في حجة الوداع فقال يا أيها الناس أني قد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا كتاب الله وسنة نبيه .
        20124 أخبرنا أبو الحسين بن بشران العدل ببغداد أنبأ أبو أحمد حمزة بن محمد بن العباس ثنا عبد الكريم بن الهيثم أنبأ العباس بن الهيثم ثنا صالح بن موسى الطلحي عن عبد العزيز بن رفيع عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أني قد خلفت فيكم ما لن تضلوا بعدهما ما أخذتم بهما أو عملتم بهما كتاب الله وسنتي ولن يفترقا حتى يردا على الحوض .


        سنن الدارقطني :
        149 حدثنا أبو بكر الشافعي نا أبو قبيصة محمد بن عبد الرحمن بن عمارة بن القعقاع نا داود بن عمرو نا صالح بن موسى عن عبد العزيز بن رفيع عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خلفت فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما كتاب الله وسنتي ولن يفترقا حتى يردا على الحوض .


        أحاديث أخرى في الحث على التمسك بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم وسنة الخلفاء الراشدين :-

        المسند المستخرج على صحيح مسلم للأصبهاني :
        2 حدثنا أبو بكر أحمد بن يوسف ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا محمد بن عمر الواقدي ثنا معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحدثنا سليمان بن أحمد ثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا أسد بن موسى ثنا معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحدثنا سليمان بن أحمد ثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا أسد بن موسى ثنا معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحدثنا أبو بكر بن مالك ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا معاوية يعني ابن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحدثنا أبو عمرو بن حمدان ثنا ابن شيرويه ثنا إسحاق أنبا عبد الرحمن بن مهدي ثنا معاوية بن صالح وحدثنا أبو إسحاق بن حمزة إملاءً ثنا الحسن بن محمد ثنا عبد الرحمن بن عمر رسته ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي أنه سمع العرباض بن سارية رضي الله عنه يقول وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب قلنا يا رسول الله إن هذه لموعظة مودع فماذا تعهد إلينا قال قد تركتكم على البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنا بعدي إلا هالك ومن يعش منكم فسيرى اختلافا كثيراً فعليكم بما عرفتم من سنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين وعليكم بالطاعة وإن عبداً حبشياً عضّوا عليها بالنواجذ وإنما المؤمن كالجمل الآنف حيث قيد انقاد لفظ عبد الرحمن وكذلك أسد مثله ولفظ الواقدي مختصر وهذا حديث جيد من صحيح حديث الشاميين وهو وإن تركه الإمامان محمد بن إسماعيل البخاري ومسلم بن الحجاج فليس ذلك من جهة انكسار منهما له فإنهما رحمهما الله قد تركا كثيراً مما هو بشرطهما أولى وإلى طريقتهما أقرب وقد روى هذا الحديث عن العرباض بن سارية ثلاثة من تابعي الشام معروفين مشهورين عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحجر بن حجر ويحيى بن أبي المطاع وثلاثتهم من معروفي تابعي الشام فحديث عبد الرحمن قد تقدم ذكر ما قاله حدث به عن خالد بن معدان وضمرة بن حبيب .


        المستدرك على الصحيحين للنيسابوري :
        331 حدثناه أبو الحسن أحمد بن محمد العنبري ثنا عثمان بن سعيد الدارمي وأخبرنا أبو بكر محمد بن المؤمل ثنا الفضل بن محمد قالا ثنا أبو صالح عن معاوية بن صالح وأخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الرحمن يعني بن مهدي عن معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي أنه سمع العرباض بن سارية قال وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب فقلنا يا رسول الله إن هذا لموعظة مودع فإذا تعهد إلينا قال قد تركتكم على البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها بعدي إلا هالك ومن يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا فعليكم بما عرفتم من سنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين من بعدي وعليكم بالطاعة وإن كان عبدا حبشيا عضوا عليها بالنواجذ فكان أسد بن وداعة يزيد في هذا الحديث فإن المؤمن كالجمل الأنف حيث ما قيد انقاد وقد تابع عبد الرحمن بن عمرو على روايته عن العرباض بن سارية ثلاثة من الثقات الأثبات من أئمة أهل الشام منهم حجر بن حجر الكلاعي .


        سنن بن ماجة :
        43 حدثنا إسماعيل بن بشر بن منصور وإسحاق بن إبراهيم السواق قالا ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن معاوية بن صالح عن ضمرة بن حبيب عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي أنه سمع العرباض بن سارية يقول وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب فقلنا يا رسول الله إن هذه لموعظة مودع فماذا تعهد إلينا قال قد تركتكم على البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها بعدي إلا هالك من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا فعليكم بما عرفتم من سنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين عضوا عليها بالنواجذ وعليكم بالطاعة وإن عبدا حبشيا فإنما المؤمن كالجمل الأنف حيثما قيد انقاد . (رواه أحمد في مسنده والطبراني في المعجم الكبير)


        اذا الوصية بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.


        يا رافضي لا تهرب من الموضوع الحديث امامك من اصح الكتب عند الرافضة المجوس هذا يقول حلال وهذا يقول حرام في موضوع واحد فمن المصيب من المخطاء.

        هل الجواب صعب يا مجوسي.

        الحمد لله على الاسلام والسنة.

        تعليق


        • #5
          الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

          السلام عليك ياأخي باالنسبة لسؤالك عن من المخطئ ومن المصيب فأقول أنك تتبع هم وتتذكر أن أذا ماكانوا مخطئين فلا ذنب عليك وانما هم المخطئين والذنب ذنبهم وأنت لاتآخذ بما كانوا يرشدونك لفعل من الأفعال

          تعليق


          • #6
            الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

            بسم الله الرحمن الرحيم
            أخيرا يا من تدعي النصح والارشاد تكلمت لقد كنت بإنتظار ردك فكان كما توقعته شتائم وتقريع واتهامات باطله وهذه حجة الضعيف وكل إناء باللذي فيه ينضح ، لقد نسبت إلي الكذب والمجوسيه والرافضيه وإنني لا أرجوا لك إلا ما أنت عليه وهابيا ناصبي وأكيد أنك فخور بذلك
            وإلا زعلوا عليك إخوانك الوهابيون فالمجوسيه في النار أما أنت فالعياذ بالله .

            أنا لست كاذبا فلقد وعدت القراء ووعد الحر دين فأرجوا من الجميع متابعتي للنهايه فهذا الناصبي المدعوا أبو حذيفه طلب مني أدلتا كثيره تحتاج مني مجهودا كبيرا لجمعها من كتبهم وهي كثيره جدا كما تعلمون كما وإنهم لا يعترفون بكتبنا فسأحاول الإختصار جهد الإمكان ، كما وسأبرهن لكم في النهايه من هو الكاذب منا فكذبته الكبرى كانت في تحريفه الباطل في موضوعه الرئيسي ( إمام يحلل وإمام يحرم ) فقط تابعني للنهايه أخي وعزيزي القاريء واضحك على هذا المفتري الكذاب ونسألكم الدعاء .


            لقد تحديتني يا ناصبي في أن آتيك بحديث واحد من أهل السنه وأعطيتني مهله الى قيام يوم الدين وإن الذي يقرأكلامك يقول ( واثق الخطوة يمشي ملكا ) ظلمتني يا رجل فهي مده غير كافيه للإجابه على سؤالك فهو صعب جدا بنظرك .
            وإليك جوابك البسيط جدا في اليوم الثاني من ردك :
            لقد ذهبت الى السنه وكإنها أفضل من كتاب الله فإذا كان هذا هو اعتقادكم فأنصحكم بالعدول الى رشدكم وعلى كل حال اليك الجواب من كتاب الله أولا : قال تعالى ( ويريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا )
            إنتبه لما أقوله الآن جيدا : لقد ذكر جمع غفير من كتبكم بأن هذه الآيه نزلت بحق أهل البيت علي وفاطمه والحسن والحسين
            فلضيق الوقت وطول الإجابه سأطلب منك مرة أخرى أن تبحث ذلك بنفسك من صحاحكم عن طريق كومبيوترك وإن عجزت عن ذلك فاكتب لي لأرشدك عليها فأنا صادق الوعد ورسالتي هذه تشهد وإنني لأتمنى ذلك ليطلع عليها القراء جميعا وإن كان ذلك يتعبني كثيرا ولكن لطلب الثواب .
            ما عدا ذلك سأسألك سؤلا عن بعض الأحاديث واعلم بأن كل الذي سأنقله هو من كتبكم وإن كنت ستنزعج أو تزعل فمنهم لا مني :
            فيما أخرجه ابن السماك عن أبي بكر مرفوعا قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ( علي مني بمنزلتي من ربي )
            نقله ابن حجر في المقصد الآيه 14 من الآيات التي اوردها في الباب 11 من الصواعق المحرقه ص 106
            ما هي منزلة النبي من ربه وهل تستوجب العصمه على اعتباره رسول الله ؟
            قال صلى الله عليه وآله : ( يا فاطمه أما ترضين أن الله عز وجل أطلع إلى أهل الأرض فاختار رجلين أحدهما أبوك والآخر بعلك )
            أخرجه الحاكم في ص 129 ج 3 من صحيحه المستدرك ورواه كثير من أصحاب السنن وصححوه

            لقد إختار الله من بين أهل الأرض من خلق آدم الى يوم يبعثون رجلين فهل يختارهم غير معصومين ؟
            قال صلى الله عليه وآله : ( أنا وهذا ، يعني علي ، حجة على أمتي يوم القيامه )
            من حديث أنس وهو الحديث 2632 ص 157 ج 6 من الكنز
            كما نعلم بأن الحجه هو القدوه في كل شيء ويجب على المكلف تقليدهم في كل شيء في الصالح من أعمالهم وفي الطالح وحاشاهم من ذلك فهل يجوز أن نقتدي برجلان يخطآن ؟ أن أقررت بذلك فهو حسبك وحسبنا الله ونعم الوكيل .
            قال صلى الله عليه وآله وسلم من أراد أن ينظر الى نوح في عزمه والى آدم في علمه والى ابراهيم في حلمه والى موسى في فطنته والى عيسى في زهده فلينظر الى علي ابن ابي طالب )
            اخرجه البيهقي في صحيحه والامام احمد ابن حنبل في مسنده ونقله عنهما ابن ابي الحديد المعتزلي الخبر 4 من ص 449 ج 2 من شرح النهج واورده الامام الرازي في تفسيره ص 288 ج 2 واخرج الحديث ابن بطه في ص 34 من كتاب فتح الملك العلي
            ان جمع صفاة كل هؤلاء الانبياء عليهم السلام لدليل دامغ على عصمته عليه السلام هذا اذا كان الانبياء معصومين فهل ان الانبياء معصومون فان قلت نعم فقد اجبت نفسك بنفسك وان قلت لا فقد كفرت فاخترواحده من الاجابتين .
            سأكتفي بهذا فالأحاديث كثيره كثيره وأقسم بأنها أمامي الآن مع علمي بأنك لن تقتنع بها إطلاقا ولكني أخاطب القراء الكرام للفائده العامه وبالمناسبه لقد كتبت ما مقداره 41180 فلم يسمح لي المشرف بأكثر من 25 ولك ان تتصور كم حديثا شطبته.
            قد تقتنع بذلك كله فتبدأ حينها بالبحث عن مخرج لورطتك بإيجاد شيء آخر تتشدق به وأنا أقول لك لا تتعب نفسك في ذلك فأنا أعينك عليه فلقد قال أصحابك بأن الآيه نزلت في نساء النبي إذ قال تعالى ( يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن) صح لو آني غلطان .
            أخي القاريء العزيز : لو تتبعت الآيات الوارده ب يا نساء النبي لوجدت بأن الكلام كان عليهن ولقد جاءت الصيغه كلها بنون النسوه ، فقال تعالى : لستن ، ان اتقيتن ، فلا تخضعن ، وقلن ، وقرن في بيوتكن ، ولا تبرجن ، وأقمن الصلاة ، وآتين الزكاة ، وأطعن الله ورسوله ، ولما كان هذا المقطع من الآية خاضعا بأهل البيت تغيرت الصيغة فقال : عنكم الرجس … ويطهركم فلو كان القصد بالنساء لقال عنكن الرجس …. ويطهركن .
            أ فتكون يا ناصبي أ بلغ من سيد الوجود جل جلاله أو تبقى على ضلالك القديم القرار عائد إليك .
            ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
            النور

            أما ما يخص ( كتاب الله وعترتي أهل بيتي ) فأراك لم تسألني عن النصوص الواردة وأخذت بسرد حديثين عن ورود كلمة السنة ، ألم أقل لك بأنه حديث يتيم وسنده ضعيف جدا .
            1 ـ أخرج مسلم في صحيحه بسنده عن زيد بن أرقم ـ في حديث طويل ـ أن النبي صلى
            الله عليه وآله وسلم قال : أما بعد ، ألا أيها الناس ، فإنما أنا بشر ، يوشك أن يأتي رسول ربّي فأجيب ، وأنا تارك فيك ثقلين : أوّلهما كتاب الله فيه الهدى والنور، فخذوا بكتاب الله واستمسِكوا به. فحثَّ على كتاب الله ورغّب فيه، ثم قال : وأهل بيتي ، أذكّركم الله في أهل بيتي ، أذكّركم الله في أهل بيتي ، أذكّركم الله في أهل بيتي

            صحيح مسلم 4|1873 كتاب فضائل الصحابة ، باب من فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه
            2 ـ وأخرج الترمذي وغيره عن جابر بن عبد
            الله ، قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في حَجّته يوم عرفة ، وهو على ناقته القصواء يخطب ، فسمعته يقول : يا أيها الناس ، إني قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلّوا : كتاب الله وعترتي أهل بيتي

            سنن الترمذي 5|622 كتاب المناقب ، باب مناقب أهل بيت النبي. وقال الترمذي : هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه. وذكر في
            مشكاة المصابيح 3|1735 ، سلسلة الأحاديث الصحيحة 4|356 وقال الالباني : الحديث صحيح.


            3 ـ وأخرج أيضاً عن زيد بن أرقم وأبي سعيد ، قالا : قال رسول
            الله صلى الله عليه وسلم : إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي ، أحدهما أعظم من الآخر ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، ولن يتفرَّقا حتى يرِدَا عليَّ الحوض ، فانظروا كيف تخلِّفونّي فيهما

            سنن الترمذي 5|663. قال الترمذي : هذا حديث حسن غريب. وذكر في مشكاة المصابيح 3|1735 ، صحيح الجامع الصغير 1| 482
            حديث 2458 وصحححه الألباني أيضاً.


            4 ـ وأخرج أحمد في المسند ، والحاكم في المستدرك ، وابن أبي عاصم في كتاب السنة ، وابن كثير في البداية والنهاية وغيرهم عن زيد بن أرقم ، قال :
            لما رجع رسول
            الله صلى الله عليه وآله وسلم من حجّة الوداع ونزل غدير خم ، أمر بدوحات فقُمِمْن ، فقال : كأني دُعِيتُ فأجبـتُ ، إني قد تركت فيكم الثقلين ، أحدهما أكبر من الآخر : كتاب الله وعترتي ، فانظروا كيف تخلِّفوني فيهما ، فإنهما لن يتفرَّقا حتى يرِدا عليَّ الحوض…

            مسند أحمد بن حنبل 3|14 ، 26. المستدرك على الصحيحين 3|109 ، قال الحاكم : هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه بطوله ، شاهده حديث سلمة بن كهيل ، عن أبي الطفيل ، وهو أيضاً صحيح على شرطهما. ووافقه الذهبي. كتاب السنة 2|630. البداية والنهاية 5|184 ، وقال : قال شيخنا أبو عبد الله الذهبي : هذا حديث صحيح.
            5 ـ وأخرج الحاكم في المستدرك أيضاً عن زيد بن أرقم ، قال : نزل رسول
            الله صلى الله عليه وآله وسلم بين مكة والمدينة عند شجرات خمس دوحات عظام ، فكنس الناس ما تحت الشجرات ، ثم راح رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عشية فصلى ، ثم قام خطيباً ، فحمد الله وأثنى عليه وذكَّر ووعظ ما شاء الله أن يقول ، ثم قال : أيها الناس ، إني تارك فيكم أمرين لن تضلّوا إن اتَّبعتموهما ، وهما كتاب الله وأهل بيتي عترتي...

            المستدرك على الصحيحين 3|109 ـ 110.
            6 ـ وأخرج الحاكم في المستدرك ، وابن أبي عاصم في كتاب السنة وغيرهما عن زيد بن أرقم أيضاً ، قال : قال رسول
            الله صلى الله عليه وآله وسلم : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله وعترتي أهل بيتي ، وإنهما لن يتفرَّقا حتى يرِدا عليَّ الحوض المستدرك على الصحيحين 3|148 ، قال الحاكم : هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين ولم يخرجاه. ووافقه الذهبي. كتاب السنة 2|630.

            7 ـ وأخرج أحمد بن حنبل في المسند ، وابن أبي عاصم في كتاب السنة ، والبغوي في شرح السنة وغيرهم ، عن أبي سعيد الخدري ، قال : قال رسول
            الله صلى الله عليه وسلم : إني تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلّوا بعدي الثقلين : أحدهما أكبر من الآخر ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، ألا وإنهما لن يفترقا حتى يرِدا عليَّ الحوض

            مسند أحمد بن حنبل 3|59 ، وراجع ص 14 ، 17 ، 26. كتاب السنة ، ص 629. شرح السنة 14|119 وقال : حسن غريب
            9 ـ وأخرج أحمد في المسند ، وابن سعد في الطبقات ، والمتقي الهندي في كنز العمال وغيرهم ، عن أبي سعيد أيضاً ، عن النبي صلى
            الله عليه وسلم ، قال : إني أوشك أن أُدعى فأجيب ، وإني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله عز وجل وعترتي ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني أنهما لن يفترقا حتى يرِدا عليَّ الحوض ، فانظروني بم تخلّفونّي فيهما

            مسند أحمد بن حنبل 3|17. الطبقات الكبرى 2|194. كنز العمال 1|185. قال الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة 4|357 : وهو إسناد حسن في الشواهد.
            10 ـ وأخرج ابن حجر في المطالب العالية ، والبوصيري في مختصر إتحاف السادة المهرة ، والطحاوي في مشكل الآثار وغيرهم ، عن علي عليه السلام ، عن النبي صلى
            الله عليه وآله وسلم ـ في حديث ـ قال : وقد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلّوا :

            كتاب
            الله ، سببه بيده ، وسببه بأيديكم ، وأهل بيتي

            المطالب العالية 4|65 وقال : هذا إسناد صحيح. مختصر إتحاف السادة المهرة 9|194 ، وقال : رواه إسحاق بسند صحيح. مشكل
            الآثار 2|307

            11 ـ وأخرج البوصيري في مختصر الإتحاف عن زيد بن ثابت ، قال : قال رسول
            الله صلى الله عليه وسلم : إني تارك معكم ما إن تمسَّكتم به لن تضلّوا : كتاب الله عز وجل وعترتي ، وإنهما لن يفترقا حتى يردا عليَّ الحوض . مختصر إتحاف السادة المهرة 8|461 ، وقال : رواه أبو بكر بن أبي شيبة وعبد بن حميد ، ورواته ثقات


            وأخرج هذا الحديث بنحو ما تقدم وبألفاظ أخرى متقاربة : أحمد بن حنبل في المسند
            مسند أحمد بن حنبل 3|14 ، 4|371

            وفي فضائل الصحابة
            فضائل الصحابة 1|172 ، 2|572 ، 585 ، 603 ، 779 ، 786

            والهيثمي في مجمع الزوائد
            مجمع الزوائد 9|162 وما بعدها.

            والسيوطي في تفسيره الدر المنثور
            الدر المنثور 7|349 في تفسير الآية 23 من سورة الشورى

            وفي إحياء الميت
            إحياء الميت ، ص 28 ، 29 ، 39 ، 40 ، 48 ، 55 ، 56

            والمتقي الهندي في كنز العمال
            كنز العمال 1|172 وما بعدها

            وأبو نعيم الأصفهاني في حلية الأولياء
            حلية الأولياء 1|355

            والنسائي في خصائص أمير المؤمنين عليه السلام
            خصائص أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ، ص 96

            والديلمي في الفردوس بمأثور الخطاب
            الفردوس بمأثور الخطاب 1|66

            وأبو بكر بن أبي شيبة في مسنده
            مسند ابن أبي شيبة 1|108

            والدارمي في السنن
            سنن الدارمي 2|432.

            والبيهقي في السنن الكبرى
            السنن الكبرى 2|148 ، 10|114
            وابن الأثير في جامع الأصول
            جامع الأصول 1|187

            والطبراني في المعجم الكبير والصغير
            المعجم الكبير للطبراني 3|62 ـ 65 ح 2678 ـ 2681 ، 2638 ، 5|154 وما بعدها ح 4922 ، 4923 ، 4980 ـ 4982 ، 5025 ـ 5028 ، 5040. المعجم الصغير 1|135.


            وغيرهم.
            وذكره كثير من الأعلام في مصنَّفاتهم : كالسيوطي في الخصائص الكبرى
            الخصائص الكبرى 2|266 وابن تيمية في منهاج السنة منهاج السنة 2|250 ، 4|104 والنووي في رياض الصالحين رياض الصالحين 1| 264 والقاضي عياض في الشفا شرح الشفا 2|82 والطبري في ذخائر العقبى ذخائر العقبى ، ص 47 ـ 48 وابن الأثير في أسد الغابة اُسد الغابة 2|17 والذهبي في سير أعلام النبلاء سير أعلام النبلاء 9|365 وابن حجر في الصواعق المحرقة الصواعق المحرقة 2|437 ، 438 ، 652 ، 653 ( ط محققة ). والدولابي في الذرية الطاهرة الذرية الطاهرة ، ص 166 والتفتازاني في شرح المقاصد شرح المقاصد 5|302 وابن حزم في الإحكام الإحكام في أصول الاحكام 6|267 وابن المغازلي في المناقب مناقب علي بن أبي وابن المغازلي في المناقب مناقب علي بن أبي طا لب من 156 0 157 ط اُخرى : ص 214وغيرهم.


            وذكره من أصحاب المعاجم اللغوية ابن منظور في لسان العرب
            لسان العرب 11| 88

            صحة سند الحديث :

            صحَّح هذا الحديث جمع من أعلام أهل السنة ، وقد ذكرنا تصحيح بعضهم فيما تقدم : منهم الحاكم النيسابوري في المستدرك ، والذهبي في التلخيص ، والسيوطي في الجامع الصغير ، والهيثمي في مجمع الزوائد ، والذهبي كما في البداية والنهاية ، وابن حجر العسقلاني في المطالب العالية ، والبوصيري في مختصر إتحاف السادة المهرة ، والألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة وصحيح الجامع الصغير ، وحسَّنه الترمذي في سننه ، والبغوي في شرح السنة ، وقد مرَّ ذلك كله.
            مضافاً إلى ذلك فقد صحَّحه أيضاً ابن حجر الهيتمي في الصواعق المحرقة، وابن كثير في البداية والنهاية وتفسير القرآن العظيم ، والمناوي في فيض القدير وغيرهم.
            قال ابن حجر : ومن ثم صحَّ أنه صلى
            الله عليه وسلم قال : إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا : كتاب الله وعترتي

            الصواعق المحرقة ، ص 145
            وقال : وفي رواية صحيحة : كأني دُعيت فأجبت ، إني قد تركت فيكم الثقلين ، أحدهما آكد من الآخر : « كتاب الله عز وجل وعترتي ، فانظروا كيف تخلفوني فيهما ، فإنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض »... ولهذا الحديث طرق كثيرة عن بضع وعشرين صحابياً ، لا حاجة لنا ببسطها المصدر السابق ، ص 228


            وقال المناوي : قال الهيثمي : « رجاله موثقون ». ورواه أبو يعلى بسند لا بأس به... ووهم من زعم وضعه كابن الجوزي
            وقال ابن كثير بعد أن ساق رواية النسائي المتقدمة : قال شيخنا الذهبي : هذا حديث صحيح .
            ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
            ما رأيك الآن يا ناصبي هل بعد كل الذي قرأته ما زلت تقول الحمد لله على الإسلام والسنة ، فإما هذا الكم الهائل من أشياخك يكذب وعندها سيكون مذهبكم باطل وإما أن يهدك الله الى هدي الأنبياء الذي هو هدي العتره الطاهره وتقول :
            الحمد لله على الإسلام والعتره .
            وصلنا إلى خاتمة الحديث إخوتي القراء وأنتم الآن متلهفون لسماع بطلان دعوى هذا الرافضي في موضوعه الرئيسي
            ( إمام يحلل وإمام يحرم …. من هو المعصوم )
            فلقد روى هذا الحديث عن الإمام الصادق وفي كتاب الكافي وإنها لحد الآن كلمة حق ويراد من ورائها باطل طبعا كان هتا التدخل الإلهي فأراد جل وعلا أن يحمي عترة نبيه الطاهره ويوقوعه بشر أعماله ويبين للناس مدى كذب هذا الدجال على الله ورسوله وعترته الطاهره ، فلقد روى الحديث حرفيا بهذا الشكل :

            عن ابان بن تغلب قال سمعت أبا عبدالله يقول(كان أبي يفتى في زمن بني امية ان ما قتل البازي والصقر
            فهو حلال وكان يتقيهم وأنا لا اتقيهم وهو حرام ما قتل)). الكافي 6/208. باب صيد البزة وغير ذلك.

            حرَف به طبعا فلقد حذف وأضاف والحديث الصحيح هو :
            ( كان أبي يفتي وكان يتقي ونحن نخاف من صيد البزة والصقور وأما الآن فإ نَا لا نخاف ولا نحل صيدها إلا أن تدرك ذكاته )
            والمعنى واضح جدا وهو إن أباه الباقر عليه السلام كان يفتي من أتاه وقصده فهو فهو الإمام المفترض الطاعه ولكنه كان يستخدم التقيه هو وشيعته فالقتل كان مصير الوارد إليه وكلمة نحن نخاف من صيد البزة والصقور هي بمثابة فتوى بتحريمهما فالشيعه تفهم قول الإمام ولم يقل فهو حرام كما ادعى هذا الرافضي الدجال ، ثم قال عليه السلام وأما الآن
            فإ نَا أي نحن هو والإمام الباقر في زمانه لا نخاف ولا نحل والخوف هنا قد إرتفع بموت الطاغيه فلذلك كان عصر الإمام الصادق هو عصر تنفس أهل البيت فكانت تلك المدرسه المحمديه التي كان أحد طلابها النعمان ابن ثابت أبو حنيفه وآلاف العلماء التي تخرجة على يديه .
            والآن أيها الأخوه لكم أن تحكموا بأيهم فينا الكاذب خادمكم النور أم أبو حذيفه .
            ومن هذا أيضا يكون هذا الموضوع قد انتهى على خير من بطلان إدعاء هذا الرافضي الحاقد على أهل بيت العصمه والطهاره الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه وآله وسلم : (
            مثل أهل بيتي كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق وهوى )

            صدق رسول الله والحمد لله على الإسلام والعتره
            ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
            النور

            تعليق


            • #7
              الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

              نأسف لأخواننا أهل السنة والجماعة الطائفة المنصورة الفرقة الناجية على التأخير في الرد فلم يصلني شيء على بريدي الخاص وظننت ان الرافضي المجوسي لم يرد على الموضوع.والآن نبدأ لنرى كذب الكذاب الرافضي المجوسي.

              يقول الرافضي في دعواه ان اهل السنة والجماعة يقولون ان علي رضي الله عنه واهل بيتة معصومون وتحديناه ان يأتي بنص من كتب أهل السنة والجماعة على صحة قوله فأذا المسكين يلف ويدور ولم يأتي بنص يثبت دعواه.بل اتى بأحاديث جلها ضعيف او موضوع لا تمت للموضوع بصله.اين كلامك الذي قلته في السابق. ما زلنا ننتظر ونريدها صريحه لا نريد اللف والدوران نريد نص من كتب اهل السنة يقول فيه عالم معتبر من علماء اهل السنة ان علي رضي الله عنه معصوم واكرر لأن التكرار يعلم........... فالمعروف من عقيدة اهل السنة والجماعة انهم يقولون بعصمة الأنبياء فيما يبلغونه عن ربهم فقط ولا يقولون بعصمة احدا غيرهم.هذا هو معتقد اهل السنة والجماعة الطائفة المنصورة الفرقة الناجية. ونحن عند تحدينا السابق وارجو من الرافضي ان لا يحاول الهروب.

              بيان حال بعض الأحاديث التي احتج بها الرافضي


              قال صلى الله عليه وآله : ( أنا وهذا ، يعني علي ، حجة على أمتي يوم القيامه )
              من حديث أنس وهو الحديث 2632 ص 157 ج 6 من الكنز
              رواه الخطيب ايضا عن انس مرفوعا،وهو موضوع ،والمتهم به مطر بن أبي مطر.
              قال في الميزان هذا باطل.واورده الشوكاني في الأحاديث الموضوعه 2/464.وانظر تنزيه الشريعة 1/360.واللآلئ المصنوعة 1/198. فالحديث موضوع.
              و سنأتيكم بباقي الأحاديث التي احتج بها عما قريب وآية التطهير سنفرد لها مقال خاص.

              تعليق


              • #8
                الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم
                آية التطهير وحديث الكساء
                قال تعالى { إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً }
                وعن أم المؤمنين عائشة قالت: خرج النبي صلى الله عليه وآله وسلم غداة وعليه مرط(39) مرحّل(39) من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال: { إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً }.(39)
                التعليق:
                1- آية التطهير إنما نزلت في نساء النبي صلى الله عليه وآله وسلم كما قال الله تبارك وتعالى { يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولاً معروفاً وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً واذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة إنّ الله كان لطيفاً خبيراً}(43) فالذي يراعي سياق هذه الآيات يوقن أنها في نساء النبي صلى الله عليه وآله وسلم خاصة ، بل من يدقق في الآيات سيجد بنفسه أنّ قوله تعالى { وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً } آية واحدة والخطاب فيها كما هو واضح موجه لنساء النبي.
                ولعل هذا يدعونا إلى التساؤل: إذا كان الأمر كذلك فلم لم يعبّر عنهن بنون النسوة بدلاً من (ميم) الجماعة؟ غير أنّ ما يمكن أن يقوله المرء هنا أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هو رأس أهل بيته وهو داخل بلا شك في الآية مع نساءه كما قال تعالى في إبراهيم عليه السلام { أتعجبين من أمر الله رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد } مع أنّ الخطاب لإمرأة إبراهيم عليه السلام ولكنه لما دخل إبراهيم عليه السلام وزوجته في مسمى أهل البيت عبّر عنهم جميعاً بـ ( ميم ) الجماعة في قوله تعالى { رحمة الله وبركاته عليكم } تغليباً ، بل إنّ إطلاق تسمية ( أهل ) على الزوجة وارد في قوله تعالى عن موسى عليه السلام { فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله } مع أنه لم يكن مع موسى عليه سوى زوجته ، فما العجب في أن تعني الآية نساء النبي صلى الله عليه وآله وسلم وتستخدم في حقهن (ميم ) الجماعة؟!!
                2- مما يؤكد أنّ الآية لم تنزل في أصحاب الكساء رضوان الله تعالى عليهم بل في نساء النبي خاصة حديث الكساء نفسه ، ذلك أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله في حديث الكساء دعا لأصحاب الكساء بأن يذهب الله عنهم الرجس بقوله ( اللهم هؤلاء أهل بيتي ، اللهم أذهب عنهم الرجس )(39) فإذا كانت الآية نزلت فيهم وقد أخبر الله فيها بإذهاب الرجس فما الداعي لدعاء كهذا من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟!! وإنما أراد رسول الله من دعاءه هذا أن يضم الله عز وجل أصحاب الكساء وهم من أهل بيته بلا ريب إلى نساءه اللاتي نزلت فيهن الآية في المعنى الذي تضمنته الآية وهو إرادة التطهير ورفع الرجس.
                إنّ أهل السنة يقولون بأنّ الله عز وجل أذهب الرجس عن أصحاب الكساء لحديث الكساء لا لورود آية التطهير التي إن جاز الاستدلال بها على أحد فعلى أمهات المؤمنين اللاتي هن نساء النبي صلوات الله عليه وأهل بيته.
                3- معنى أهل البيت يتعدى نساء النبي صلوات الله عليه ويتعدى الإمام علي والسيدة فاطمة وإلامامين الحسن والحسين إلى غيرهم كما في حديث زيد بن الأرقم الذي سئل فيه ( نساؤه من أهل بيته؟ قال: نساؤه من أهل بيته ولكن أهل بيته الذين حُرموا الصدقة وهم آل علي وآل جعفر وآل عقيل وآل العباس )(39) فمفهوم أهل البيت يتضمن أيضاً آل عباس وابن عبد المطلب وآل عقيل بن أبي طالب وآل جعفر بن أبي طالب بدليل حديث زيد بن الأرقم ، ويدخل في مسمى أهل البيت أيضاً آل الحارث بن عبد المطلب لقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم لربيعة بن الحارث والعباس بن عبد المطلب ( إنّ الصدقة لا تنبغي لآل محمد ، إنما هي أوساخ الناس )(39)
                4- الاستدلال بالآية على عصمة أصحاب الكساء لا يخلو من العجب لأمر بديهي يعرفه كل أحد وهو أنّ حديث الكساء يذكر السيدة فاطمة رضوان الله عليها كأحد الأطراف الذين نزلت فيهم الآية ، والإمامية يقولون بأنّ الله عز وجل أضفى على الأئمة صفة العصمة لاحتياج المهمة المناطة بهم لذلك وهي إمامة الناس وتحكيم شرع الله ، والسؤال : إذا كان الأمر كذلك فهل السيدة فاطمة نبية أو من الأئمة لكي تُضفى عليها صفة العصمة؟!! وما الغاية التي لأجلها أُضفيت عليه العصمة؟ هل كل من يحبه الله أو كل من له مقام عنده الله يُعطى العصمة ؟!!
                إنّ الله عز وجل لمّا أضفى صفة العصمة على الأنبياء أضفاها عليهم لأنهم مبلغو الوحي وأمن الرسالة السماوية ، ولو أننا قبلنا عصمة الأئمة دون أن نناقشها ، فإنّ ما لا يمكن تقبله لا عقلاً ولا شرعاً أن يتصف بالعصمة من ليس بنبي ولا حتى إمام!!
                5- لمّا كانت الآية نازلة في نساء النبي ( أمهات المؤمنين ) وفي إرادة تطهيرهن ، جمع النبي عليه الصلاة أصحاب الكساء وهم من خواص أهل البيت ، ليدعو لهم بأن ينالهم التطهير الذي نال أمهات المؤمنين قائلاً ( اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي ، أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً ) طالباً من الله عز وجل أن ينالهم هذا الفضل وهو بلا شك أهل له ، فحرصت أم سلمة بعد أن رأت رسول الله قد جمع علياً وفاطمة والحسن والحسين أن تكون معهم وتنال بركة دعاء النبي عليه الصلاة والسلام وكان ذلك قبل أن يدعو النبي عليه الصلاة وأن يقرأ الآية موضحاً سبب طلبه لهم ، فقالت أم سلمة ( وأنا معهم يا رسول الله ) ، قال : ( إنك على خير ) إذ لا حاجة لأم سلمة في أن يدعو لها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بأن يُذهب الله عنها الرجس طالما أن الآية نزلت فيها وفي باقي نساء النبي عليه الصلاة والسلام ، وهذا من أبرز الدلائل على كون الآية نازلة فيها لا في أصحاب الكساء الذي حرص النبي عليه الصلاة والسلام على الدعاء لهم ولو كانت الآية نازلة فيهم لما جمعهم الرسول عليه الصلاة والسلام وقال ما قال.
                6- قوله تعالى{ ويطهركم تطهيراً } ليس فيه إخبار بذهاب الرجس بل فيه أمر لمن نزلت فيهم الآية بالتزام طاعته لكي يحصل لهن التطهير ، لأنّ الله عز وجل يريد تطهيرهن ، وسياق الكلام الموجه لنساء النبي صلوات الله وسلامه عليه كان يتضمن توجيهاً إلهياً إليهن بفعل أمور واجتناب أخرى وبين الله عز وجل أنه يريد منهن التزام هذه التوجيهات ليذهب عنهم الرجس بمقتضى أمره لهم ، وبامتثالهم لأمر الله وحفظه لوصاياه يحصل التطهير ، وهذا النمط من الخطاب استخدم الله عز وجل في آخرين كما في قوله تعالى للمؤمنين { ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم }(49) وقوله تعالى { يريد الله ليبين لكم ويهديكم }(29) وقوله تعالى { يريد الله أن يخفف عنكم }(39) فالإرادة هنا متضمنة للأمر والمحبة والرضا لا أنها حصلت فعلاً ، ولو كان الأمر كذلك لتطهر كل من أراد الله طهارته ، وأبسط مثال يوضح ذلك هو أنّ الله عز وجل يريد على سبيل المثال للبشر كلهم أن يدخلوا الجنة وهذه الإرادة هي إرادة محبة ، وهناك إرادة له سبحانه كونية قدرية في هذا الشأن وهي أنه سيكون من البشر مؤمن وكافر وأنّ ما كل البشر سيدخل الجنة ، لأنّ الله سبحانه وتعالى العادل أعطى البشر الحرية في عمل الخير والشر لكي يحصل العدل بمجازاته ، ولو كان الإنسان مجبوراً على الخير فقط لما كان من العدل مجازاته أصلاً لأنه لو أراد الشر ما وجد إلى ذلك سبيلاً، فإرادة الله إدخال البشر كلهم إرادة محبة ولكنه ما من الواجب تحققها لأنّ الله نفسه لم يوجب حدوثها.
                7- إنّ مضمون حديث الكساء أنّ النبي صلى الله عليه وآله دعا لهم بأن يُذهب الله عنهم الرجس ويطهرهم تطهيراً ، وغاية ذلك أنّ يكون دعا لهم بأن يكونوا من المتقين الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم ، واجتناب الرجس واجب على المؤمنين ، فإنّ الله عز وجل يريد تطهير كل المؤمنين وليس أهل البيت فقط ، وإن كان أهل البيت هم أولى الناس وأحقهم بالتطهير.
                يقول الله تعالى { ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم }(28) ويقول { خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها }(29) وقال تعالى { إنّ الله يحب التوابين ويحب المتطهرين }(29) ، فكما أخبر الله عز وجل بأنه يريد تطهير أهل البيت أخبر كذلك بأنه يريد تطهير المؤمنين كذلك ، فإن كان في إرادة التطهير وقوع للعصمة لحصل هذا للمؤمنين الذين نصت الآيات على إرادة الله عز وجل تطهيرهم.
                8- التطهير الوارد في الآية لا يعني العصمة بل التنزه عن الفواحش وهو استخدام شائع في القرآن الكريم كما قال تعالى { خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها }(29) وما من أحد يقول بأنها قصدت بالتطهير هنا العصمة بل التنزه من الفواحش ، وكذلك في قوله تعالى { وثيابك فطهّر }(39) وغيرها من الآيات ، وبالجملة لفظ ( الرجس ) أصله ( القذر ) ، يُطلق ويُراد به الشرك كما في قوله تعالى { فاجتنبوا الرجس من الأوثان }(29) ، ويُطلق ويُراد به الخبائث المحرّمة كالمطعومات والمشروبات كقوله تعالى { قل لا أجد فيما أُوحي إليّ محرماً على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دماً مسفوحاً أو لحم خنزير فإنه رجس أو فسق }(29) وقوله { إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان }(29) ولم يثبت أن استخدم القرآن لفظ ( الرجس ) بمعنى مطلق الذنب بحيث يكون في إذهاب الرجس عن أحد إثبات لعصمته.
                9- مما يؤكد أنّ الآية لا تنص على وقوع التطهير بل على إرادة التطهير وأنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حرص على أن يلحق أصحاب الكساء ما لحق زوجاته أمهات المؤمنين اللاتي نزلت فيهن الآية وفي إرادة تطهيرهن ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول: الصلاة يا أهل البيت { إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً } مذكّراً إياهم بالآية وحاضاً علياً على الخروج لصلاة الجماعة ، إذ بالمحافظة على الفرائض وبطاعة الله يحصل التطهير.
                10- على فرض أنّ الآية نزلت في أصحاب الكساء لا في نساء النبي عليه الصلاة والسلام ، فإنّ التطهير الذي جاءت به الآية واقع لغيرهم أيضاً بنص القرآن كما قال تعالى عن المؤمنين { ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم } وغيرها من الآيات ، ولو كان في معنى إرادة التطهير معنى العصمة لوجب القول بعصمة جميع المؤمنين لنص الآية على إرادة الله تطهيرهم ، وهذا ما لا يقوله لا السنة والشيعة ، فكيف تطبق نظرية التطهير على أناس دون آخرين؟!! أليس في المسألة نوع من المزاجية وليس المنهجية العلمية.
                والعجيب في علماء الشيعة أنهم يتمسكون بالآية ويصرفونها إلى أصحاب الكساء ثم يصرفون معناها من إرادة التطهير إلى إثبات عصمة أصحاب الكساء ثم يتناسون في الوقت نفسه آيات أخرى نزلت في إرادة الله عز وجل لتطهير الصحابة بل هم بالمقابل يقدحون فيهم ويقولون بانقلابهم على أعقابهم مع أنّ الله عز وجل نص على إرادة تطهريهم بنص الآية ، مفارقات عجيبة يُحار فيها العقل ولا تجد لها إلا إجابة واحدة ، إنه التعصب وما يفعله في أصحابه.
                11- إذهاب الرجس لا يدل على معنى الإمامة ، ونحن بصدد البحث عن دليل على الإمامة ، فإن قيل بأنّ من مستلزمات الإمامة العصمة وأنّ من كان معصوماً وجبت إمامته ، قيل : وماذا تقول في السيدة فاطمة الزهراء التي هي أحد أصحاب الكساء؟ أتستطيع تطبيق نفس المبدأ عليها وبالتالي القول بأنها أحد الأئمة؟!! فإن قال: لا ، قيل: قال الله تعالى { أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض } فإما أن تطبق ما تدّعية مائة بالمائة أو تقر ببطلانه ، لكن التشبت بالدليل بما يوافق الهوى وطرح ما يخالفه ما هو في الحقيقة إلا تلاعب بالقرآن الكريم ، وما أرى من يسلك هذا الطريق يطلب الحق وهو يدّعي ما يدّعيه ويجره التعصب إلى الإصرار على الخطأ في فهم كتاب الله.


                تعليق


                • #9
                  الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                  نكمل في الأحاديث التي اتى بها الرافضي.

                  قال صلى الله عليه وآله وسلم من أراد أن ينظر الى نوح في عزمه والى آدم في علمه والى ابراهيم في حلمه والى موسى في فطنته والى عيسى في زهده فلينظر الى علي ابن ابي طالب )

                  وجدنا الحديث بهذا النص.

                  قال محمد بن مسلم بن داره ثنا عبيدالله بن موسى ثنا ابو عمر الازدي عن ابي راشد الحراني عن ابي الحمراء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من اراد ان ينظر الى آدم في علمه والى نوح في فهمه والى ابراهيم في حلمه والى يحيى بن زكريا في زهده والى موسى في بطشه فلينظر الى علي بن ابي طالب وهذا منكر جدا ولا يصح اسناده




                  </SPAN>



                  </SPAN>هذا حكم ابن كثير على الحديث في لبداية والنهاية 7/357.
                  والحديث ذكره الشوكاني في الأحاديث الموضوعة وقال رواه الحاكم عن أبي الحمراء مرفوعا.قال ابن الجوزي موضوع وهو في الموضوعات لبن الجوزي 1/370،وفي اسناده أبوعمر الأزدي متروك وهو في اللآلئ المصنوعة 1/184.
                  الحديث موضوع.

                  قال فيهم الرسول صلى الله عليه وآله وسلم : ( مثل أهل بيتي كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق وهوى )
                  وهذا ايضا حديث موضوع انظر غير مأمور ضعيف الجامع اللباني 1/1974. 4/5247.
                  وذخيرة الحفاظ ابن القيساني 2/1999. 2/2091.
                  قال شيخ الإسلام عن الحديث الأول، في رده على الرافضي في منهاج السنة: « وأما قوله: ( مثل أهل بيتي مثـل سفينــة نــوح): فهــذا


                  لا يعرف له إسناد صحيح ، ولا هو في شيء من كتب الحديث التي يعتمد عليها، فإن كان قد رواه مثل من يروي أمثاله من حطاب الليل، الذين يروون الموضوعات فهذا يزيده وهناً».‎(1)



                  قال الذهبي: في ترجمة مفضل بن صالح ( رواي هذا الحديث ): « قال ابن عدي: أنكر ما رأيت له حديث الحسن بن علي، وسائره أرجو أن يكون مستقيماً. قلت: وحديث سفينة نوح أنكر وأنكر».‎(2)



                  وقال ابن كثير بعد إيراده للحديث: « هذا بهذا الإسناد ضعيــف ».(3)

                  كما حكم بضعفه العلامة محمد ناصر الدين الألباني في ضعيف الجامـــــع.(4)

                  وكذا الشيخ مقبل الوادعي في رياض الجنة حيث قال: « فيه سويد بن سعيد، وهو ضعيف، وحنش وهو ابن المعتمر وهو أضعف منه، ومفضل بن صالح وهو منكر الحديث ».‎(5)

                  ______________________________

                  (1) منهاج السنة /395.

                  (2) ميزان الاعتدال 4/167، وانظر: تضعيف الذهبي له أيضاً في التلخيص مع المستدرك 3/163.

                  (3) تفسير ابن كثير 4/114.

                  (4) انظر ضعيف الجامع الصغير رقم 1974.

                  (5) رياض الجنة في الرد على أعداء السنة ص213.

                  ثم تعلى الى ما نقلة يا مجوسي وتقول اني كذبت في النقل ان نقلت المصدر بالجزء بالصفحة وانت اتيت بحديث ولا مصدر فمن الكذاب فينا والكتاب الذي نقلت منه طبع ايران وفي الطبعة الهندية 2/80.اين مصدرك انت يا كذاب وان كنت ارى الحديثان لا يختلفن فكلهم يقوا ان امامك كان يفتي تقية لبني امية رضي الله عنهم وهل يجوز لرجل ان يحل ما حرم الله الم تسمع قول الله سبحانه وتعالى في كتابه
                  الآية رقم ‏(‏114 ‏:‏ 117‏)‏


                  ‏{‏ فكلوا مما رزقكم الله حلالا طيبا واشكروا نعمة الله إن كنتم إياه تعبدون ‏.‏ إنما حرم عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به فمن اضطر غير باغ ولا عاد فإن الله غفور رحيم ‏.‏ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون ‏.‏ متاع قليل ولهم عذاب أليم ‏}‏

                  يقول تعالى آمراً عباده المؤمنين بأكل رزقه الحلال الطيب وبشكره على ذلك، فإنه المنعم المتفضل به ابتداء، ثم ذكر تعالى ما حرمه عليهم مما فيه مضرة لهم في دينهم وديناهم من الميتة والدم ولحم الخنزير ‏{‏وما أهل لغير اللّه به‏}‏ أي ذبح على غير اسم اللّه ومع هذا، ‏{‏فمن اضطر إليه‏}‏ أي احتاج من غير بغي ولا عدوان، ‏{‏فإن اللّه غفور رحيم‏}‏‏.‏ وقد تقدم الكلام على مثل هذه الآية في سورة البقرة بما فيه كفاية عن إعادته وللّه الحمد‏.‏ ثم نهى تعالى عن سلوك سبيل المشركين الذين حللوا وحرموا، بمجرد ما وصفوه واصطلحوا عليه وابتدعوه في جاهليتهم، فقال‏:‏ ‏{‏ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على اللّه الكذب‏}‏ ويدخل في هذا كل من ابتدع بدعة ليس فيها مستند شرعي، أو حلل شيئاً مما حرم اللّه أو حرم شيئاً مما أباح اللّه بمجرد رأيه وتشهيه، ثم توعد على ذلك فقال‏:‏ ‏{‏إن الذين يفترون على اللّه الكذب لا يفلحون‏}‏ أي في الدنيا ولا في الآخرة؛ أما في الدنيا فمتاع قليل، وأما في الآخرة فلهم عذاب أليم، كما قال‏:‏ ‏{‏نمتعهم قليلا ثم نضطرهم إلى عذاب غليظ‏}‏، وقال‏:‏ ‏{‏إن الذين يفترون على اللّه الكذب لا يفلحون * متاع في الدنيا ثم إلينا مرجعهم ثم نذيقهم العذاب الشديد بما كانوا يكفرون‏}‏‏.‏

                  ‏اين قول الله سبحانه من فعل امامك المعصوم بزعمك.
                  عن ابان بن تغلب قال سمعت أبا عبدالله يقول(كان أبي يفتى في زمن بني امية ان ما قتل البازي والصقر فهو حلال وكان يتقيهم وأنا لا اتقيهم وهو حرام ما قتل)). الكافي 6/208. باب صيد البزة وغير ذلك.

                  حرَف به طبعا فلقد حذف وأضاف والحديث الصحيح هو :
                  ( كان أبي يفتي وكان يتقي ونحن نخاف من صيد البزة والصقور وأما الآن فإ نَا لا نخاف ولا نحل صيدها إلا أن تدرك ذكاته )

                  الحمد لله على الاسلام والسنة.














                  تعليق


                  • #10
                    الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين وأصحابه المنتجبين واللعنة الدائمه على أعدائهم أجمعين من الآن الى قيام يوم الدين .
                    إخوتي القراء سنة وشيعه ، الذي تابع الموضوع من البدايه وقع على حقيقه واحده الا وهي زيغ هذا الوهابي عن جميع تلك الادله وربطها بمواضيع ثانيه لا تبت للموضوع الرئيسي الذي طرحه بأي صله (امام يحرم وامام يحلل ) حتى إنه وبعد إثبات كذبه المفترى أخذ كعادته وبكل ثقه بكذبه أكبر من الاولى وهي أن مصدره كان من طبع إيران الطبعه الهنديه وأنا أقول له بان يدهب الى تلك الطبعه ويقرأها في كتاب لا في قرص كومبيوتري وضعه ولي نعمته البلوشي الذي أخزانا في حواره على المستقله مع الشيخ التيجاني في رمضان قبل الفائت وإن لم تجدها فابحث عن طبعة طهران دار الكتب الاسلاميه أو طبعة مركز البحوث الاسلاميه أو طبعة دار الرضي – قم أومكتبة نينوى – طهران أو المكتبه الحيدريه – النجف أو أي طبعه لبنانيه تجدها في يديك ولا تأتني بطبعه وهابيه مطبوعه على قرص كومبيوتري تكن للشيعه ما لا تكنه لليهود
                    هذا من جهه ، أما من جهة أخرى فلقد أحتاط ان إذا جئته بدليل على كذبه بقوله :
                    إقتباس:
                    (وان كنت ارى الحديثان لا يختلفن )
                    إقرؤوا الحديث الذي جاء به هذا الكذاب مرة أخرى لتروا بأنه حذف أجزاءا وليس جزءا وأضاف أشياء أخرى وللتذكره فلقد قال :
                    أقتباس:
                    (عن ابان بن تغلب قال سمعت أبا عبدالله يقول(كان أبي يفتى في زمن بني امية ان ما قتل البازي والصقر فهو حلال وكان يتقيهم وأنا لا اتقيهم وهو حرام ما قتل)).

                    والحديث الصحيح هو :
                    كان أبي يفتي وكان يتقي ونحن نخاف من صيد البزة والصقور وأما الآن فإ نَا لا نخاف ولا نحل صيدها إلا أن تدرك ذكاته )

                    أنظر جيدا يا أخي القاريء لترى بأن الحديثان لا يختلفان أبدا بنظره الأعمى فلقد أقام الدنيا وأقعدها بذلك الحذف والأضافه التي أضافها لا وفقه الله وسيكون خصمه رسول الله صلى الله عليه وآله يوم القيامه .
                    لقد كانت فتوى الامام الباقر ونحن نخاف من صيد البزة والصقر هي بمثابة فتوى بتحريم صيدها وهي خاصة بشيعة آل النبي صلى الله عليه وآله فالكل في ذلك الزمان كان يستخدم التقيه من بني أميه لعنهم الله وأخزاهم ولولا ذلك لأبادوهم عن بكرة أبيهم ولو دقق القاريء الكريم لردود
                    هذا الناصبي لوجدتموه يمجد بآل أميه أسياده ويقول :
                    إقتباس:
                    كان يفتي تقية لبني امية رضي الله عنهم
                    وهذا دليل قاطع لإنتمائه لبني أميه الذين عاثوا في الارض الفساد والمجون والكفر والخمر والظلم وأقساها كان إنتقامهم من عترة آل النبي وشيعتهم في أقصاء الارض كافه والتاريخ يشهد لهم بأكثر من ذلك بكثير .
                    أسألك يا وهابي هذا السؤال :
                    من هذا الذي قال للقرآن وهو سكران بعد تمزيقه أي القرآن ورميه في الأرض وضربه بسهم
                    من قوسه القذر : مخاطبا القرآن :
                    تهـدد كل جبار عـنيـد – فها أنا ذا جبار عنيـــد
                    فإذا ما جئت ربك يوم حشر – فقل يا رب مزقني الوليد
                    أن عجزت عن الإجابه فهو الوليد ابن يزيد ابن عبد الملك ابن مروان
                    أهنئك يا أيها الضال على هكذا قاده وأئمه وخلفاء وأنت والله خير خلف لخير سلف فها أنت اليوم تنوب عنهم بمحاربتك لشيعة آل محمد صلى الله عليه وآله ببث سمومك وتوجيه أنظار إخواننا أهل السنه الى أمور هي من وحي خيالك اللئيم لا لشيء فقط لبث الفرقه بين الطرفين
                    لتقوى بذلك شوكة اليهود أسيادك الأوائل ولكن عبثا تحاول فإنك عندما تتملق للإخوه أهل السنه
                    وتنتسب إليهم ليعرفوا جيدا بأن مذهبكم الوهابي قد كفر جميع المذاهب الإسلاميه السنيه والشيعيه ما لم يتنتمي لمذهبكم الوهابي الضال ويعلمون أيضا بكيفية إنشاء مذهبكم على يد
                    مستر همفر وكيفية حصوله على جائزة نوبل للسلام وأن كنت لا تعرف فاقرأ كتاب تأريخ
                    الوهابيه فمؤلفه هو واحد منكم ومن العائله المالكه بالذات ولا تنسى كتاب مذكراة مستر همفر
                    وكيفية حصوله على جائزة نوبل ولا مجال لذكرها لأنها مخزيه جدا جدا جدا جدا .
                    إخوتي وأحبتي الباحثين :
                    لقد إستمر هذا الوهابي كعادته بالتهكم والإفتراء والنعت بالمجوسيه وغيرها مبتعدا تمام البعد عن الإتيان بدليل واحد من كل تلك الأدله التي بعثتها إليه وذهب ليضعف ثلاث أسإله سألتها إليه
                    وهي خارجه عن طرح أدلة إثبات نص حديث الثقلين محل النزاع الثاني ويا ليته أصاب هذه المرة أيضا بل كذب كعادته الأولى وأنا أقول لك إذهب الى كتب ، إنتبه الىكتب وليس كتاب
                    إذهب الى كتب الرجال الثمانيه ( النجاشي ، الفهرست ، الرجال ، الكشي ، الغضائري ، البرقي ،
                    ابن داود ، الخلاصه ) وهي من كتبكم لكي تتأكد من صحة هذه الأحاديث وإن عجزت عن إيجادها فإذهب الى كتب ( الكافي ، التهذيب ، الإستبصار ، من لا يحضره الفقيه ، رسائل الشيعه ليدلوك عليها في كتبكم والحاصل ليس هذا هو موضوعنا الأصلي فموضوعنا هو حديث الثقلين
                    كما قلت لكم لم يأت بدليل واحد يفند ولو حديث واحد من الأحاديث التي أعطيتها لكم هذا مع العلم أني لم أذكر جميع الأحاديث المرويه جميعها فهي لا تعد ولا تحصى وسأنقل لكم غيرها أن شاء الله ، إكتفى بحديثين أو ثلاثه ضعيفات السند وسأبرهن لكم ذلك وترك مئات ومئات الأحاديث المسنده المنقوله في الصحاح .
                    أما العصمه فلقد أقر بالآيه أخيرا ولكنه زاغ كعادته لضعف حجته ولكي أبرهن لكم بأنه لا يبغي
                    النقاش وأنما زرع الفتنه بين السنة والشيعه ، كيف زاغ عن الموضوع ؟ ذهب ليقول بأن الآيه
                    نزلت في نساء النبي فكتب موضوعا طويلا كما تقرؤون بدايته كانت :
                    إقتباس:
                    آية التطهير وحديث الكساء
                    قال تعالى { إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً }
                    وكان موضوعا مملا لا يحتوي على دليل واحد وكإنه موضوع رسالة ماجستير أو ما شابه ذلك كان موضوعه مملا بحيث إنه قصد ذلك ، أنظروا يرحمكم الله الى موضوعه مرة أخرى لتجدوا

                    بأنه يضع علامات وأرقام تدل على أن هناك سندا لهذا الكلام ولكن الملل يجعل القاريء يطفر بين السطور ليرى ما نهاية الموضوع وبين هذا وذاك أصبح في مخيلة القاريء أن يرى بأن هكذا جواب كان قويا للغايه بالنظر لطول مساحته ولكن للأسف الشديد خال كالعاده من الدليل
                    ولكي يضرب عصفورين بحجر واحد قال بأنه وإن كانت قد نزلت في أصحاب الكساء فهذا لا يعني عصمتهم بل يعني إن الرجس هو الخبث وهذا يذهب بالطهاره ،
                    الله أكبر إن كانت في نساء النبي فلا بأس أن يكونن معصومات وأن كانت في أهل بيته فهي ليست عصمه بل خبث وأدران وتذهب بالوضوء أو الإستغفار وما شابه ذلك .
                    نحن بعون الله سنجيبه على كل شبهاته وافترائاته مع علمنا بتعنته وعصبيته ونسأل الله أن يعطينا القوه والصبر لتحمل أباطيل هذا الوهابي الناصبي الآتيه من نصبه العداوة لآل بيت محمد صلى الله عليه وآله وسلم ومن الله التوفيق والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
                    للحديث بقيه
                    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
                    النور

                    تعليق


                    • #11
                      الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      تكمله 2 :

                      لقد جاء هذا الوهابي بحديثين أو ثلاثه جاءت في ( كتاب الله وسنتي وهي ضعيفه طبعا مقابل تلك الأحاديث الكثيره التي رويناها لكم وأضنه تعب جدا لإيجادها لذلك تعطل في الرد وتحجج
                      بأنه كان ينتظر رد الرافضي وكأننا ( دهن ودبس ) كيف علمت بأنني سأجيبك ولم تكن قد إستلمت أي رد على مقالتك يارجل إلعب غيرها والحاصل .
                      إذا كنت قد تعبت بإيجاد حجة علينا فنحن ندلك على أحاديثكم لنبرهن للقاريء الكريم بأننا أعلم منك بكتب السنه التي تنتمي إليها وهي بريئة منك فالوهابيه تكفر السنه والشيعه معا ما لم ينتموا لمذهبهم الوهابي .
                      عزيزي القاريء الكريم لقد جاء حديث ( كتاب الله وسنتي أو وسنة رسوله ) في الآتي :
                      1. رواه الترمذي عن ثور ابن زيد عن العرباض بن ساريه


                      2. رواه ابن داود أيضا عن ثور ابن زيد عن العرباض بن ساريه


                      3. رواه ابن ماجه أيضا عن ثور عن العرباض


                      4. رواه أحمد أيضا عن ثور ابن زيد عن العرباض


                      5. رواه الحاكم أيضا عن ثور عن العرباض

                      نقاط حول السند والدلالة :
                      كانت تلك أسانيد هذا الحديث وطرقه في أهم كتب الحديث وجوامعه ، ولا بدّ قبل الورود في النظر في أحوال رجال الأسانيد والرواة أن نشير بإيجاز إلى نكاتٍ جديرة بالانتباه إليها...
                      1 ـ إن هذا الحديث يكذبه واقع الحال بين الصحابة أنفسهم ، فلقد وجدناهم كثيراً مّا يخالفون سنة أبي بكر وعمر ، والمفروض أنهما من الخلفاء الراشدين ، بل لقد خالف الثاني منهما الاول في أكثر من مورد !! فلو كان هذا الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حقاً لما وقعت تلك الخلافات والمخالفات ...
                      هذا ما ذكره جماعة ... وعل أساسه أوّلوا الحديث ، وقد نص بعضهم كشارح مسلم الثبوت (1) على ضرورة تأويله ...
                      قلت : لكن هذا إنما يضطر إليه فيما لو كان الأصحاب ملتزمين بإطاعة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ومنقادين لأوامره ونواهيه .. ولكن ...
                      2 ـ إن هذا الحديث بجميع طرقه وأسانيده ينتهي إلى « العرباض بن سارية السلمي » فهو الراوي الوحيد له ... وهذا مّما يورث الشك في صدوره ... لأن الحديث كان في المسجد ... وكان بعد الصلاة .. وكان موعظة بليغة من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .. ذرفت منها العيون ، ووجلت منها القلوب ... ثم طلب منه أن يعهد إلى الأمة .. فقال ..
                      ____________
                      (1) فواتح الرحموت في شرح مسلّم الثبوت 2|231 .

                      فكيف لم يروه إلآ العرباض ؟! ولم لم يرووه إلا عن العرباض ؟!
                      3 ـ إن هذا الحديث إنما حدّث به في الشام ، وإنما تناقله وروجه أهل الشام ! وأكثر رواته من أهل حمص بالخصوص ، وهم من أنصار معاوية وأشد أعداء علي أمير المؤمنين عليه السلام (1).
                      فبالنظر إلى هذه الناحية ، لا سيما مع ضمّ النظر في متن الحديث إليه ، لا يبقى وثوق بصدور هذا الحديث عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، إذ كيف يوثق بحديث يرويه حمصي عن حمصي عن حمصي !!.. ولا يوجد عند غيرهم من حملة الحديث والاثر علم به ؟! وأهل الشام قاطبة غير متحرجين من الافتعال لما ينتهي إلى تشييد سلطان معاوية أو الحطّ مّمن خالفه !
                      4 ـ إن هذا الحديث مما أعرض عنه البخاري ومسلم ، وكذا النسائي من أصحاب السنن ... وقد بنى غير واحد من العلماء الكبار من أهل السنة على عدم الاعتناء بحديث اتفق الشيخان على الإعراض عنه ، وإن اتفق أرباب السنن على إخراجه والعناية به ...
                      قال ابن تيمية بجواب حديث افتراق الأمة على ثلاث وسبعين فرقة :
                      « هذا الحديث ليس في الصحيحين ، بل قد طعن فيه بعض أهل الحديث كابن حزم وغيره ، ولكن قد أورده أهل السنن كأبي داود والترمذي وابن ماجة ، ورواه أهل المسانيد كالإمام أحمد »(2).
                      قلت :
                      ومن عجيب الاتفاق أن حديث « عليكم بسنتي ... » كذلك تماماً ، فإنه « ليس في الصحيحين ، بل قدطعن فيه بعض أهل الحديث ـ كأبن القطّان ـ ولكن قد أورده أهل السنن كأبي داود والترمذي وابن ماجة ، ورواه أهل المسانيد كالإمام أحمد »

                      بل إنهم بنوا على طرح الخبر إن أعرض عنه البخاري وإن أخرجه مسلم ..
                      ____________
                      (1) أنظر كلمة ياقوت عن أهل حمص في معجم البلدان 2|304.
                      (2) منهاج السنة 2|102 .

                      وهذا ما نصّ عليه ابن القيّم .. وسننقل عبارته ... في الفصل اللاحق . وقد جاء في آخرها : « ولو صحّ عنده لم يصبر عن إخراجه والاحتجاج به ».
                      قلت :
                      فكذا حديثنا.. فلو مح عنده لم يصبر عن إخراجه والاحتجاج به ... كيف وقد تبعه مسلم .. وهو بمرأى ومشهد منهما؟!

                      ثم جاء الحاكم النيسابوري ... فأراد توجيه إعراضهما عنه بأنهما « توهّما ... » ، أي : إن إعراضهما موهن ، ولكنهما توهما ... ولولا ذلك لأخرجاه ...
                      وسنرى أن الحاكم هو المتوهم ...
                      5 ـ « ثم إن المخرجين له ... منهم من صححه كالترمذي والحاكم ، ومنهم من سكت عنه كأبي داود ، ومنهم من عده في الحسان كالبغوي (1) ومنهم من حكم عليه بالبطلان كابن القطّان ...

                      ترجمة العرباض بن سارية الحمصي(2) :
                      وبعد ، فلننظر في ترجمة الراوي الوحيد لهذا الحديث ، وهو الصحابي « العرباض ابن سارية » :
                      كان من أهل الصفة ، سكن الشام (3) ، ونزل حمص(4). لم يرو عنه الشيخان ، وإنما ورد حديثه في السنن الأربعة (5) ، مات سنة75 (6).
                      كان يدعى أنه ربع الإسلام ، وهو كذب بلا ريب .. وكان عمرو بن عتبة أيضاً يدعي ذلك ، قال محمد بن عوف : « كل واحد من العرباض بن سارية وعمرو بن عتبة
                      ____________
                      (1) مصابيح السنة 1|159 .
                      (2) تاريخ دمشق 11| 531.
                      (3) الاستيعا ب 3|1238 .
                      (4) الإصابة 2|447 ، تحفة الاحوذي 7|438 .
                      (5) الإصابة 2|4474 ، تهذيب التهذيب 7|157.
                      (6) الإصابة 2|447 ، تهذيب التهذيب 7|158 .

                      يقول : أنا ربع الإسلام ، لا ندري إيهما اسلم قبل صاحبه ؟! »(1).
                      وكان يقول : « عتبة خير مني سبقني إلى النبي بسنة ».
                      وهذا كذب كذلك ، وقد رواه أبناء عساكر والأثير وحجر ... بالإسناد عن عبدالله بن أحمد ، عن أبيه ، بسنده عن شريح بن عبد ، قال :
                      « كان عتبة يقول : عرباض خير مني وعرباض يقول : عتبة خير مني سبقني إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بسنة »(2).
                      والذي يبين كذبه بوضوح ما رواه ابن الاثير بترجمة عتبة بسنده إلى شريح ، قال :
                      « قال عتبة بن عبد السلمي : كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم إذا أتاه رجل وله الأسم لا يحبه حوّله . ولقد أتيناه وإنا لسبعة من بني سليم أكبرنا العرباض بن سارية ، فبايعناه جميعا » (3).
                      ومن جملة أكاذيبه ما أخرجه أحمد ، قال :
                      « ثنا عبدالرحمن بن مهدي ، عن معاوية ـ يعني ابن صالح ـ ، عن يونس بن سيف ، عن الحارث بن زياد ، عن أبي رهم ، عن العرباض بن سارية السلمي ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه [وآله] وسلم وهو يدعونا إلى السحور في شهر رمضان : هلمّوا إلى الغذاء المبارك . ثم سمعته يقول : اللهم علّم معاوية الكتاب والحساب وته العذاب »(4).
                      فإنه ـ وإن اكتفى ابن القطّان بتضعيفه (5) ـ كذب بلا ارتياب ... وإلأ لأخرج في الصحاح وغيرها وعقد به لمناقب معاوية باب ... إنه حديث تكذبه الوقائع والحقائق ،
                      ____________
                      (1) تاريخ دمشق 11|532 ، تهذيب التهذيب 7|174 .
                      (2) تاريخ دمشق 11|534 ، أسد الغابة 3|362 ، الإصابة 2|447 .
                      (3) اُسد الغابة 3|362 .
                      (4) مسند أحمد 4|127.
                      (5) المغنى عن حمل الأسفارـ هامش إحياء العلوم ـ 1|37 .

                      والبراهين والوثائق ... إنه حديث تكذبه الأدلة المحكمة من الكتاب والسنة المتقنة ، القائمة بتحريم ما استباحه معاوية من قتل للنفوس ، وتبديل للأحكام ، وارتكاب للمحرمات القطعية كبيع الخمر والأصنام ، وشرب للخمر وأكل للربا ... وغير ذلك مما لايحصى ...
                      لكن الرجل سكن بلاد الشام ، ونزل حمص بلد النواصب اللئام ... وفي ظروف راجت فيها الأكاذيب والافتراءات ... فجعل يتقوّل على الله والرسول التقولات ، تزلّفاً إلى الحكام ، وطمعاً في الحطام .
                      * ثم إن رواة هذا الحديث عن « العرباض بن سارية » هم :
                      1 ـ عبدالرحمن بن عمرو السلمي .
                      2 ـ حجر بن حجر.
                      3 ـ يحيى بن أبي المطاع .
                      4 ـ معبد بن عبدالله بن هشام .
                      أمّا الرابع فلم أجده إلآ عند الحاكم حيث قال : « ومنهم : معبد بن عبدالله بن هشام القرشي » ثّم قال : « وليس الطريق إليه من شرط هذا الكتاب فتركته ».

                      ترجمة يحيى بن أبي المطاع الشامي :
                      وأمّا الثالث : « يحيى بن أبي المطاع » :
                      فأولاً : لم يرو عنه إلا ابن ماجة (1).
                      وثانياً : قال ابن القطّان : « لا أعرف حاله »(2).
                      وثالثاً : إنه كان يروي عن العرباض ولم يلقه .. وهذه الرواية من ذلك ...
                      قال الذهبي : « قد استبعد دحيم لقيه العرباض ، فلعله أرسل عنه ، فهذا في
                      ____________
                      (1) تهذيب التهذيب 11|245 .
                      (2) تهذيب التهذيب 11|245 .

                      الشاميّين كثير الوقوع ، يروون عمّن لم يلقوهم »(1).
                      وقال ابن حجر : « أشار دحيم إلى أن روايته عن عرباض بن سارية مرسلة »(2).
                      وقال ابن عساكر والذهبي : « قال أبو زرعة لدحيم تعجباً من حديث الوليد بن سليمان ، قال : صحبت يحيى بن أبي المطاع ، كيف يحدّث عبدالله بن العلاء بن زبر عنه أنه سمع العرباض مع قرب عهد يحيى؟! قال : أنا من أنكر الناس لهذا ، والعرباض قديم الموت » (3).

                      ترجمة حجر بن حجر الحمصي :
                      وأما الثاني : « حجر بن حجر » :
                      فأوّلاً : هو من أهل حمص .
                      وثانياً : لم يرو عنه إلأ أبو داود.
                      قال ابن حجر : « روى عن العرباض بن سارية . وعنه خالد بن معدان . روى له أبو داود حديثاً واحداً في طاعة الأمير . قلت : أخرج الحاكم حديثه » (4).
                      قلت :
                      وهو هذا الحديث الذي نحن بصدد تكذيبه ، وإليه أشار الذهبي بقوله : « ما حدّث عنه سوى خالد بن معدان بحديث العرباض مقروناً بآخر »(5) يعني بالآخر : عبدالرحمن بن عمرو السلمي حيث جاء فيه عنهما قالا : « أتينا العرباض ... ».

                      وثالثاً : قال ابن القطان : « لا يعرف » (6).
                      ____________
                      (1) ميزان الاعتدال 4|410 .
                      (2) تقريب التهذيب 2|463 .
                      (3) تاريخ دمشق 18|186، ميزان الاعتدال 4|410 ، تهذيب التهذيب 11|245 .
                      (4) تهذيب التهذيب 2|188 .
                      (5) ميزان الاعتدال 1|466.
                      (6) تهذيب التهذيب 2|188 .

                      ترجمة عبدالرحمن بن عمروالشامي :
                      وأمّا الاول : « عبدالرحمن بن عمرو » :
                      فهو المعروف في رواية هذا الحديث عن « العرباض بن سارية » ، وإليه تنتهي أكثر طرقه في السنن وغيرها... وليس له فيها إلآ هذا الحديث ، قال ابن حجر :
                      « له في الكتب حديث واحد في الموعظة ، صحّحه الترمذي . قلت : وابن حبّان والحاكم في المستدرك .
                      وزعم القطّان الفاسي أنّه لا يصحّ لجهالة حاله »(1).
                      فهذا حال رواة هذا الحديث عن « العرباض ».
                      *ثم ان رواته عن هؤلاء هم :
                      1 ـ خالد بن معدان .
                      2 ـ ضمرة بن حبيب .
                      3 ـ عبدالله بن العلاء بن زبر.

                      ترجمة عبدالله بن العلاء الدمشقي :
                      امّا « عبدالله بن العلاء بن زبر » :
                      فاولاً : كان من أهل الشام ، بل وصفه الذهبي بـ « رئيس دمشق »(2).
                      وثانياً : أورده الذهبي في (ميزانه) وقال : « قال ابن حزم : ضعفه يحيى وغيره »(3)

                      ترجمة ضمرة بن حبيب الحمصي :
                      وأمّا « ضمرة بن حبيب » :
                      ____________
                      (1) تهذيب التهذيب 6|215 .
                      (2) سيرأعلام النبلاء 7|350.
                      (3) ميزان الاعتدال 2|463.


                      فأولاً :
                      كان من أهل حمص (1)

                      وثانياً :
                      كان مؤذن المسجد الجامع (2).


                      ترجمة خالد بن معدان الحمصي :
                      وأما « خالد بن معدان » العمدة في رواية هذا الحديث ، لكونه الراوي له عن « عبدالرحمن بن عمرو » و« حجر بن حجر » وجميع الأسانيد تنتهي إليه فهو :
                      أولا :
                      من أهل حمص (3)

                      وثانياً :
                      شيخ أهل الشام (4).

                      وثالثاً :
                      كان صاحب شرطة يزيد بن معاوية : روى الطبري في (ذيل تاريخه) قائلاً :

                      « حدّثني الحارث ، عن الحجّاج ، قال : حدّثني أبو جعفر الهمداني ، عن محمد بن داود ، قال : سمعت عيسى بن يونس يقول : كان خالد بن معدان صاحب شرطة يزيد ابن معاوية ».
                      وعنونه ابن عساكر في (تاريخه) بقوله : « كان يتولى شرطة يزيد بن معاوية » ثم روى الخبر المذكرر بسنده عن عيسى بن يونس كذلك (5).
                      * ثم إن رواة هذا الحديث عن هؤلاء هم :
                      1 ـ محمد بن إبراهيم بن الحارث .
                      2 ـ معاوية بن صالح .
                      3 ـ الم الشام » (6)
                      ____________
                      (1) تهذيب التهذيب 4|402 ، تقريب التهذيب 4|459 .
                      (2) تقريب التهذيب 2|459 .
                      (3) تاريخ دمشق 5|516 ، تهذيب التهذيب 3|102 ، سير إعلام النبلاء 4|536 .
                      (4) سير أعلام النبلاء 4|536 .
                      (5) تاريخ دمشق 5 /519
                      للحديث بقيه

                      ـــــــــــــــــــــ

                      النور



                      تعليق


                      • #12
                        الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                        الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اصحابه اجمعين.

                        فلقد رجع الرافضي يلف ويدور لكي يهرب من الكذب الذي كذبه ولكي يضيع الموضوع اخذ يكثر الكلام من غير فائدة.

                        يا هذا اين النص عن اهل السنة انهم يقولون بعصمة آل البيت اكرر فان التكرار يعلم........... أين النص الذي يقول ان اهل السنة يقولون بعصمة آل البيت.



                        لقد كانت فتوى الامام الباقر ونحن نخاف من صيد البزة والصقر هي بمثابة فتوى بتحريم صيدها وهي خاصة بشيعة آل النبي صلى الله عليه وآله فالكل في ذلك الزمان كان يستخدم التقيه من بني أميه لعنهم الله وأخزاهم ولولا ذلك لأبادوهم عن بكرة أبيهم ولو دقق القاريء الكريم لردود

                        انظرو الى هذا الغباء المجوسي وهل موضوعنا الا هذا ايها المجوسي.
                        كيف يجرأ امامك المعصوم على الكذب على الله ويحلل ويحرم باسم التقية.وهل دين الله لعبة له حتى يحرم ويحلل على هواه باسم التقية.
                        كفاك تهويش انت تحاول استمالة عطف الناس عليك استحي يا هذا وتكلم كلام علمي واترك عنك استدرار العطف من الناس.
                        الله يقول في كتابه العزيز ان لا تكذبوا علي بتحليل الحرام وتحريم الحلال وامامك يتجرأ على الله ولا تستحي ان تقول ما تقول.اقرأ الآية مرة اخرى والتفسير وكفاك تهويش يا هذا.اتكذب الله من اجل دينك الفاسد اعوذ بالله.

                        الآية رقم ‏(‏114 ‏:‏ 117‏)‏


                        ‏{‏ فكلوا مما رزقكم الله حلالا طيبا واشكروا نعمة الله إن كنتم إياه تعبدون ‏.‏ إنما حرم عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به فمن اضطر غير باغ ولا عاد فإن الله غفور رحيم ‏.‏ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون ‏.‏ متاع قليل ولهم عذاب أليم ‏}‏

                        يقول تعالى آمرا عباده المؤمنين بأكل رزقه الحلال الطيب وبشكره على ذلك، فإنه المنعم المتفضل به ابتداء، ثم ذكر تعالى ما حرمه عليهم مما فيه مضرة لهم في دينهم وديناهم من الميتة والدم ولحم الخنزير ‏{‏وما أهل لغير اللّه به‏}‏ أي ذبح على غير اسم اللّه ومع هذا، ‏{‏فمن اضطر إليه‏}‏ أي احتاج من غير بغي ولا عدوان، ‏{‏فإن اللّه غفور رحيم‏}‏‏.‏ وقد تقدم الكلام على مثل هذه الآية في سورة البقرة بما فيه كفاية عن إعادته وللّه الحمد‏.‏ ثم نهى تعالى عن سلوك سبيل المشركين الذين حللوا وحرموا، بمجرد ما وصفوه واصطلحوا عليه وابتدعوه في جاهليتهم، فقال‏:‏ ‏{‏ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على اللّه الكذب‏}‏ ويدخل في هذا كل من ابتدع بدعة ليس فيها مستند شرعي، أو حلل شيئاً مما حرم اللّه أو حرم شيئاً مما أباح اللّه بمجرد رأيه وتشهيه، ثم توعد على ذلك فقال‏:‏ ‏{‏إن الذين يفترون على اللّه الكذب لا يفلحون‏}‏ أي في الدنيا ولا في الآخرة؛ أما في الدنيا فمتاع قليل، وأما في الآخرة فلهم عذاب أليم، كما قال‏:‏ ‏{‏نمتعهم قليلا ثم نضطرهم إلى عذاب غليظ‏}‏، وقال‏:‏ ‏{‏إن الذين يفترون على اللّه الكذب لا يفلحون * متاع في الدنيا ثم إلينا مرجعهم ثم نذيقهم العذاب الشديد بما كانوا يكفرون‏}‏‏.‏

                        ‏اين قول الله سبحانه من فعل امامك المعصوم بزعمك.
                        وأنا أقول لك إذهب الى كتب ، إنتبه الى كتب وليس كتاب
                        إذهب الى كتب الرجال الثمانيه ( النجاشي ، الفهرست ، الرجال ، الكشي ، الغضائري ، البرقي ،
                        ابن داود ، الخلاصه ) وهي من كتبكم لكي تتأكد من صحة هذه الأحاديث وإن عجزت عن إيجادها
                        وهنا يكشف لنا الرافضي عن جهله ويقول ان الكتب المذكورة هي من كتب اهل السنة.والله انك اجهل من ان يرد عليك ولكنك حاطب ليل تجمع ولا تدري ما تجمع كل الكتب المذكورة في كلامك من كتب الرافضة وهي في علم الرجال يا جاهل.اذهب واسأل من هو اعلم منك قبل ان تفضح نفسك يا جاهل.

                        آية التطهير وحديث الكساء
                        قال تعالى { إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت ويُطهّركم تطهيراً }
                        وكان موضوعا مملا لا يحتوي على دليل واحد وكإنه موضوع رسالة ماجستير أو ما شابه ذلك كان موضوعه مملا بحيث إنه قصد ذلك ، أنظروا يرحمكم الله الى موضوعه مرة أخرى لتجدوا
                        الموضوع اصابك في مقتل ولذلك اخذت تقول ما تقول الم اقل لك استحي على وجهك ولا تستدر العطف من الناس الموضوع امامك فلماذا لا ترد عليه وهل كلامك هذا رد علمي ام تهويش واستدرار عطف الناس.


                        عليها في كتبكم والحاصل ليس هذا هو موضوعنا الأصلي فموضوعنا هو حديث الثقلين

                        كما قلت لكم لم يأت بدليل واحد يفند ولو حديث واحد من الأحاديث التي أعطيتها لكم هذا مع العلم أني لم أذكر جميع الأحاديث المرويه جميعها فهي لا تعد ولا تحصى وسأنقل لكم غيرها أن شاء الله ، إكتفى بحديثين أو ثلاثه ضعيفات السند وسأبرهن لكم ذلك وترك مئات ومئات الأحاديث المسنده المنقوله في الصحاح .

                        لم نرد اطالت الكلام معك لكي لا تخرج عن الموضوع الاصلي وتتهرب كعادتك واليك هذا الرابط في حديث الثقلين ارجع اليه فأنه مفيد لداء الجهل الذي انت مصاب به.


                        ثم نأتي لتضعيف للحديث الذي اتا فيه بالعجائب لنرى


                        2 ـ إن هذا الحديث بجميع طرقه وأسانيده ينتهي إلى « العرباض بن سارية السلمي » فهو الراوي الوحيد له ... وهذا مّما يورث الشك في صدوره ... لأن الحديث كان في المسجد ... وكان بعد الصلاة .. وكان موعظة بليغة من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .. ذرفت منها العيون ، ووجلت منها القلوب ... ثم طلب منه أن يعهد إلى الأمة .. فقال ..
                        هل رأيت اخي المسلم اعظم من هذا الجهل يضعف الحديث بالصحابي وهذا منكر من القول فالصحابة كلهم عدول ولا يقول هذا الكلام في الصحابة الا رافضي خبيث ويكفيك هذا من جهل هذا الرجل فالحديث صحيح ولكن المسكين حاطب ليل لا يعرف عن ماذا يتكلم ويقول نحن اعلم منك بكتب اهل السنة.
                        يا رافضي اقول لك روح العب بعيد انت لم تعرف كتب الرافضة فكيف تعرف كتب اهل السنة.

                        ولنا معك عودة انشاء الله

                        الحمد لله على الاسلام والسنة.




















                        تعليق


                        • #13
                          الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                          (وان كنت ارى الحديثان لا يختلفن )

                          إقرؤوا الحديث الذي جاء به هذا الكذاب مرة أخرى لتروا بأنه حذف أجزاءا وليس جزءا وأضاف أشياء أخرى وللتذكره فلقد قال :
                          أقتباس:
                          (عن ابان بن تغلب قال سمعت أبا عبدالله يقول(كان أبي يفتى في زمن بني امية ان ما قتل البازي والصقر فهو حلال وكان يتقيهم وأنا لا اتقيهم وهو حرام ما قتل)).
                          والحديث الصحيح هو :


                          كان أبي يفتي وكان يتقي ونحن نخاف من صيد البزة والصقور وأما الآن فإ نَا لا نخاف ولا نحل صيدها إلا أن تدرك ذكاته )


                          أنظر جيدا يا أخي القاريء لترى بأن الحديثان لا يختلفان أبدا بنظره الأعمى فلقد أقام الدنيا وأقعدها بذلك الحذف والأضافه التي أضافها لا وفقه الله وسيكون خصمه رسول الله صلى الله عليه وآله يوم القيامه .

                          لقد كانت فتوى الامام الباقر ونحن نخاف من صيد البزة والصقر هي بمثابة فتوى بتحريم صيدها وهي خاصة بشيعة آل النبي صلى الله عليه وآله فالكل في ذلك الزمان كان يستخدم التقيه من بني أميه لعنهم الله وأخزاهم ولولا ذلك لأبادوهم عن بكرة أبيهم ولو دقق القاريء الكريم لردود


                          لقد افترى الرافضي المجوسي علينا واتهمنا بالكذب ولم يدري المسكين انه هو الكذاب وهذا الحديث بنصه من وسائل الشيعة ولأن الرافضي نقل الحديث الآخر لكي يلبس على الناس ان الحديث الذي نقلناه ليس بنصه وهذا الحديث من مواقع الرافضة على الشبكة فمن الكذاب فينا يا مجوسي ارأيت انك اجهل من حمار أهلك.

                          وسائل الشيعة 23/352.

                          [ 29724 ] 12 ـ وعنهم ، عن سهل ، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر ، عن المفضل بن صالح ، عن أبان بن تغلب ، قال : سمعت أبا عبدالله ( عليه السلام ) يقول : كان أبي يفتي في زمن بنى امية : ان ما قتل البازي والصقر فهو (1) حلال ، وكان يتقيهم ، وانا لا اتقيهم ، وهو حرام ما قتل .

                          ومن اراد الزيادة في التخريج فليرجع الى فروع الكافي 6/208.من لا يحضره الفقيه 3/204/932. وتهذيب الأحكام 9/129. والاستبصار 4/265.

                          كل هذه المصادر ذكرت الرواية التي اتيت بها وهذا الرافضي الذي لا يعرف عن ماذا يتكلم يتهمنا بالكذب في النقل. فمن الكذاب فينا يا مجوسي.

                          الحمد لله الذي فضحك يا مجوسي.

                          الحمد لله على الاسلام والسنة.

                          تعليق


                          • #14
                            الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                            بسم الله الرحمن الرحيم
                            سؤال أسأله لهذا الناصبي المدعوا أبو حذيفه ؟
                            لماذا رفعتم الموضوع وأقول رفعتم لأنك أحد المشرفين أو تعمل لصالحهم من الصفحه بكاملها لعدة أيام لترجعوها اليوم بردين سخيفين من جنابكم الكسيف مليئين بالشتائم التي لا تنم إلا عن أخلاق صاحبها المتدنيه الى قعر الحضيض ؟
                            ألم أقل لك بأن كل إناء بالذي فيه ينضح ؟
                            سأتمثل بقول أمير المؤمنين علي عليه السلام :
                            ( الله ما وجدت علاجا للأحمق أكثر من السكوت عليه )
                            هذا من باب الشتيمه ، أما أصل الموضوع فلن أسكت عنك فيه فإجابتي ليس إليك فأنت أحمق ولكنها للأخوه القراء .
                            وأضنك إكتشفت بأني سوف أجيبك بالدليل على إفترائك فرفعت ، آسف : فرفع المشرف الصفحه
                            لتتمكن من الرد عليها ولكن بعد مخاطبتي إياه بذلك .
                            جوابك موجود عندي ولكني داخل الآن في نقاش مع غيرك من الناصبين فأنت ترى بأن هذه الصفحه مليئت بالحمقى أمثالك ونحن الشيعه إثنان أو ثلاثه ، سأجيبهم لأتفرغ الى حمقك المنبعث عن نصبك العداوة لأهل البيت ، وسأثبت للقراء بمن فينا الحمار على حد قولك ، ولكن قل لأصحابك أن لا يرفعوا هذه الصفحة من جديد .
                            فإلى لقاء قريب يا أحمق
                            والحمد لله على الإسلام والعتره
                            ــــــــــــــــــــ
                            النور

                            تعليق


                            • #15
                              الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                              الرافضي اخذ يهذي ولا ادري هل هذا الهذيان من أ سباب الكذب الذي كذبه وورط نفسه فيه او هو لما راى ان الموضوع اصبح واضح لكل ذي عين ان امامك المعصوم بزعمك قد كذب على الله ورسوله صلى الله عليه وسلم واخذ يحرم على هواه ويحلل على هواه.

                              ثانيا انا لم ارفع الموضوع ولست مشرف في الموقع حتى ارفع الموضوع.وحسب علمي الموضوع لم يرفع فلقد دخلت على الموضوع مرات كثيرة على امل ان نجد ردك الذي تبجحت انك سوف تأتي به فلم نجد شيء.

                              ثالثا انا عضو جديد في المنتدى ولا اعرف المشرف حتى يتوسط لي ويرفع الموضوع.ولكن هو الكذب الذي لا يحسنه الا الرافضة المجوس.

                              فقد طلبت منك ان تترك الاستجداء من الناس ولكنك ما زلت على نفس المنوال تسير.

                              ونحن ما زلنا ننتظر ان تأتينا بنص عن اهل السنة والجماعة الطائفة المنصورة الفرقة الناجية اهل الجنة باذن الله. تقول ان اهل السنة والجماعة يقولون بعصمة علي رضي الله عنه واولاده كما افتريت وكذبت انت على اهل السنة والجماعة.وانا عند قولي السابق اعطيك من اليوم الى قيام الساعة حتى تأتي بهذا النص ودونك خرط القتاد يا كذاب يا مفتري.

                              وانا ما زلت انتظر رد في صلب الموضوع لعلنا نجد عندك شيء.ولن نجد لأنك لا تعرف كتب قومك وتنسب كتب الرافضة لأهل السنة والجماعة من جهلك.

                              ولقد اثبت كذبك فقد اتهمتني بأني لم انقل الحديث بنصه.واثبت انا ان الحديث كما نقلته وزدتك تخريج لكي ترجع اليها اذا احتجت فالحديث كما انا نقلت بنصه في كتب الرافضة المجوس وليس كما زعمت انت ايها الكذاب فلا تتهم الناس وانت لا تعلم ماذا في كتبك.

                              جوابك موجود عندي ولكني داخل الآن في نقاش مع غيرك من الناصبين فأنت ترى بأن هذه الصفحه مليئت بالحمقى أمثالك ونحن الشيعه إثنان أو ثلاثه ، سأجيبهم لأتفرغ الى حمقك المنبعث عن نصبك العداوة لأهل
                              انظروا الى هذا الاحمق ومن تظن نفسك ايها الاحمق ما انت الا جاهل وقد اثبتنا جهلك من كلامك وانصحك الا تحاور وتفضح نفسك ايها الاحمق.

                              هذا الاحمق متشبع بما لم يعطه وقد قال هذه الحماقة وانقلها بنصها ويقول يحاور انظرو الى هذه الحماقة واحكموا
                              وأنا أقول لك إذهب الى كتب ، إنتبه الى كتب وليس كتاب
                              إذهب الى كتب الرجال الثمانيه ( النجاشي ، الفهرست ، الرجال ، الكشي ، الغضائري ، البرقي ،
                              ابن داود ، الخلاصه ) وهي من كتبكم لكي تتأكد من صحة هذه الأحاديث وإن عجزت عن إيجادها
                              وهل بعد هذا الجهل من جهل.

                              الحمد لله على الاسلام والسنة.

                              تعليق


                              • #16
                                الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                                بسم الله الرحمن الرحيم


                                لقد قلنا لك يا أغبر أن تحسن ألفاظك قليلا ويبدو أنك باق على أخلاقك الذميمه المعبره عن سوء خلق صاحبها ، ولكننا سنتعالا عن الرد عليك بالمثل فعلاج الأحمق كما أخبرتك هو السكوت عليه .

                                أما ما أخبرتك عنه من كتب السنه ( النجاشي والفهرست والرجال والكشي والغضائري والبرقي وإبن داود والخلاصه ) فإننا قصدنا كتبنا ياجاهل فأهل السنه هم الشيعه يا فارغ وليس أنتم يا وهابي ويا ناصبي فأنتم حركه وليس مذهب وإنتسابكم للسنه ما هو إلا غطاءا تتوكؤون عليه لزرع الفرقه والخلاف وأذا أردت الدخول في نقاش في ذلك ولا أضنك تجرء لضعف الدليل لديكم فإننا مستعدون لذلك ، وإنما قلت لك من كتبكم لأختبر معلوماتك إن كانت عن دراية ومطالعه أم هي نسخ ولصق ، وإلا هل وجدتني أتيت لك بحديث من هذه الكتب ، كلا طبعا بل أحاديثي كلها من الصحاح والسنن فالكذاب هو انت ، إنتبه جيدا يا عبقري لم آتيك أبدا ولحد الآن من تلك الكتب ولن آتيك منها لأنها من كتبنا وأنتم لا تعترفون بها ، وأضنك وجدتني بدأت بتضعيف حديثك القائل بسنتي فأردت مقاطعتي من تكملة الموضوع ، ولكن عبثا تحاول فسأكمله للقراء رغما عن أنفك اليابس ولسانك السليط ، أما اليهود الذين نسبتنا لهم هم أنتم بإعتراف أصحابكم وساستكم لا نحن وسأثبت للقراء ذلك لتماديك وسخفك وبعدها أكمل للقراء موضوعنا الأساسي



                                لنبدأ أولاً برأي السنة غير الوهابية فيكم :

                                فخذ يا ناصبي العبقري جداً جداً من شخص سني سعودي غير سلفي ألا وهو عبد الله القحطاني وأعتقد أنه كاف وواف في بيان آراء المسلمين غير الوهابية السلفية حيث استمد دراسته من علماء أفاضل عاصروا شيخك ، وهذه الكلمات مخصصة لك أنت فقط وذلك لتماديك في إفتراءاتك .. فافهم يا جاهل من أنتم وتعال لتناقش في أمور المسلمين !!

                                محمد بن عبد الوهاب :

                                هذا المقال مختصر عن المصادر التالية : الشيخ أحمد بن زيني دحلان مفتي مكة المكرمة قُبيل الغزو الوهابي ، خلاصة الكلام في أمراء البلد الحرام ، ط. مصر ، و الشيخ جميل صدقي الزهاوي ، الفجر الصادق ، ط.مصر 1323هـ. ، و الشيخ عبدالله الهرري ، المقالات السنية في كشف ضلالات ابن تيمية ، ط دار المشاريع . ومصادر أخرى نذكرها في مواضعها.

                                ينسب مذهب الوهابية إلى محمد بن عبد الوهاب بن سليمان بن علي التميمي.

                                ونسبناه إلى تميم على حد زعم أتباعه ، وإلا فإن هناك من يقول أنه من أصول تركية يهودية كما سيأتي.

                                ولد محمد بن عبد الوهاب بقرية العيينة سنة يروي صاحب (التعليقات على كشف الشبهات ) أن ولادته كانت سنة 1115هـ 1111 وتوفي سنة يروي الألوسي أنه كان سنة 1206هـ. 1207هـ فيكون عمره ستاً وتسعين سنة وأخذ في أول أمره عن كثير من علماء مكة والمدينة وكانوا يتفرسون فيه الضلال والإضلال وكان والده عبد الوهاب من العلماء الصالحين وكان يتفرس فيه ذلك ويذمَّه كثيرا ويحذر الناس منه وقد روى ذلك أيضاً الألوسي في تاريخه ، يراجع الفقيد الشيخ محمد جواد مغنية (هذه هي الوهابية) ص 87

                                وكذا أخوه سليمان بن عبد الوهاب أنكر عليه ما أحدثه وألف كتابا في الرد عليه .

                                وكان في أول أمره مولعا بمطالعة أخبار مدعي النبوة كمسيلمة وسجاح والأسود العنسي وطليحة الأسدي وأمثالهم ، وابتدأ ظهور أمره سنة 1143 هـ.

                                وكان يتردد على مكة والمدينة في صغره للأخذ من علمائها بتوجيه من أبيه ، وممن جالسه في المدينة من العلماء : الشيخ محمد بن سليمان الكردي ، والشيخ محمد حياة السندي ، وكان الشيخان المذكوران وغيرهما من المشايخ الذين أخذ عنهم يتفرسون فيه الغواية ، والإلحاد ويقولون : "سيضل الله تعالى هذا ، ويضل به من أشقاه من عباده " فكان الأمر كذلك ، وكان أبوه عبد الوهاب (وهو من العلماء الصالحين ) يتفرس فيه الإلحاد ، ويحذر الناس منه ، وكذلك الشيخ عبدالله الهرري ، المقالات السنية في كشف ضلالات ابن تيمية ، ط دار المشاريع ص 44-45

                                أخوه الشيخ سليمان .

                                وكان جده سليمان راعيا فقيراً رأى في منامه كأن شعلة نار خرجت منه وانتشرت في الأرض وصارت تحرق من قابلها فقصها على معبر فعبرها بأن ولدا له يحدث دولة قوية فتحققت الرؤيا في حفيده محمد بن عبد الوهاب .

                                تعريف سليمان هذا:

                                يروي مشايخ نجد أن سليمان هذا اسمه الحقيقي شولمان قرقوزي (أي بائع البطيخ) من يهود الدونمة ، خرج من بلدة بورصة بتركيا ، مع زوجته إلى بلاد الشام ، فأصبح اسمه سليمان بن علي ، واستقر في ضاحية ( دوما ) في دمشق ، وأخذ يتاجر بالدين هذه المرة لا بالبطيخ ، فاكتشفه أهالي سوريا ، ورفضوا تجارته ، وربطوا قدميه ، وضربوه ضرباً أليما ، وبعد عشرة أيام أفلت من رباطه ، وهرب إلى مصر ، وما هي إلا مدة وجيزة وطرده المصريون ، فسار إلى الحجاز واستقر في مكة ، وأخذ يشعوذ فيها باسم الدين فاكتشفه أهالي مكة فطردوه ، فسار إلى المدينة المنورة ، لكنهم أيضا طردوه .. كل ذلك في مدة لا تتجاوز الأربع سنوات ، فغادر إلى نجد واستقر في بلدة اسمها العيينة ، وهناك وجد مجالا خصباً للشعوذة ، فاستقر بنجد وادَّعى السيد أبو العلى التقوي ، الفرقة الوهابية في خدمة من؟ ص29 ، الإرشاد للطباعة والنشر ، بيروت.

                                أنه من سلالة ربيعة ، وأنه سافر به والده صغيراً إلى المغرب العربي.

                                ورغم أننا نؤمن أن من الأعراب من هو أشد خطراً على الإسلام من اليهود والنصارى ، حتى قال الله سبحانه وتعالى فيهم { الأعراب أشد كفراً ونفاقاً وأجدر ألا يعلموا حدود ما أنزل الله على رسوله } فإن هذه الرواية لا تستبعد ، و لا يضير ذلك عبد الوهاب وابنه سليمان حيث اشتهرا بحسن الإسلام ، ويكون هذا المدعو محمداً قد نزغه عرقه اليهودي ، وفي تدميره لبلدته العيينة دليل على ذلك ، إذ حب الوطن من الإيمان وكيف لمسلم قتل أهله وعشيرته الموحدين ، ومن رأى صورة الحفيد محمد هذا في كتاب الفرقة الوهابية في خدمة من ؟! وهو يخطب على أجساد المسلمين في النجف بالعراق بعد أن غزاها وأنصاره لن يشك في يهوديته.

                                مبدأ الشيخ:

                                زوَّج أمير العيينة عثمان بن حمد بن معمر ابنة عمه الجوهرة بنت عبدالله بن معمر لمحمد بن عبدالوهاب فقال الشيخ للأمير (إني آمل أن يهبك الله نجداً وعربانها) روى هذه المقالة شيخ الوهابية الكبير وثقتهم الحجة عبدالله فيلبي في كتابه (تاريخ نجد) ص 36 ، من منشورات المكتبة الأهلية ببيروت. وانظر أيضا ابن بشر (عنوان المجد) 1/9

                                ولك أن تتأمل في هذا الكلام وتحلل شخصية قائلها على ضوئها ، فقيمة المسلمين في نظر شيخ الإسلام الذي جاء ليحرر البشرية في جزيرة العرب من نير الشرك وأغلال الضلال لا تتجاوز أن يكونوا عبيداً يوهبون وأرضهم للسادة الأمراء ؛ ولكن الأمير لم يلبث أن طلب منه الخروج من أرضه بعد إصرار قائد الإحساء والقطيف سليمان بن محمد بن غرير الحميدي القويكان عثمان يأخذ خراجه من صاحب الإحساء. وأهل حريملاء والبصرة على قتله لإثارته القلاقل والفتن ؛ فالتجأ إلى أمير الدرعية محمد بن سعود فما كان من الشيخ إلا أن وعده أيضاً (أن تكثر الغنائم عليه والأسلاب الحربية التي تفوق ما يتقاضاه من الضرائب)فيلبي ص 39. ثم انقلب على ختنه فاغتاله في المسجد !

                                إن مبدأ الشيخ كان واضحا (الوهابية أو السيف).

                                ظهور أمره:

                                يقول مفتي مكة المكرمة الشيخ أحمد بن زيني دحلان في كتابه (خلاصة الكلام في أمراء البيت الحرام): (كان ابتداء ظهور محمد بن عبد الوهاب سنة 1143هـ واشتهر أمره بعد الخمسين فاظهر العقيدة الزائفة بنجد وقراها فقام بنصره محمد بن سعود أمير الدرعية فحمل أهلها على متابعته فتابعوه وما زال يطيعه كثير من أحياء العرب حتى قوي أمره فخافته البادية وكان يقول لهم إنما أدعوكم إلى التوحيد وترك الشرك بالله) .

                                ويقصد بالتوحيد عقيدة التجسيم ودعوى فناء النار ، وهذا أكثر ما أثر في دعوته التي ورثها عن ابن تيمية وابن القيِّم ، يقول الألوسي في تاريخه : ( أن ابن عبد الوهاب نشأ في بلد العيينة من بلاد نجد فقرأ على أبيه الفقه على مذهب أحمد بن حنبل وكان من صغره يتكلم بكلمات لا يعرفها المسلمون وينكر عليهم أكثر الذي اتفقوا على فعله لكنه لم يساعده على ذلك أحد فسافر من العيينة إلى مكة المشرفة ثم إلى المدينة ثم عاد إلى نجد ثم رحل إلى البصرة وأظهر هناك من الزيغ ما دعا المسلمين إلى طرده فخرج هاربا إلى بلد (حريملاء) فوقع بينه وبين أهلها نزاع بسبب آرائه فنهاه أبوه عن ذلك فسكن إلى أن مات أبوه بعد سنتين أي عام 1153 هـ ، فتجرأ على إظهار عقائده التي ترمي أهل الإسلام بالشرك ، وتبعه حثالة من الناس إلى أن غص أهل البلد من مقالاته فهموا بقتله فانتقل من حريملة إلى العيينة ، ورئيسها يومئذ عثمان بن أحمد بن معمر ، وطلب منه مناصرته وقال له : (إن نصرتني ملكت نجداً) فلم يسمع منه وخرج إلى الدرعية سنة 1160 هـ ، وهي بلدة مسيلمة الكذاب ، فبايعه محمد بن سعود فخرجا لقتال المسلمين . ومات ابن عبد الوهاب سنة 1206هـ)

                                محمود شكري الألوسي ، تاريخ نجد.

                                لقد كان بقاء محمد بن عبد الوهاب هذا في البصرة نقطة تحول جذري في حياته ، حيث وجد فيه رجال المخابرات البريطانية ضالتهم ، فهو شاب مهووس بجنون العظمة ، يتجرأ على الفتيا ويدعي الاجتهاد ، ويريد الوصول إلى الشهرة بأقصر السبل ، فما كان من ضابط بالمخابرات البريطانية ، ويدعى المستر همفر إلا أن تبنى قضيته ، ولازمه في صداقة حميمة ، ليصنع منه زعيماً روحياً تموت على يديه روح الجهاد المقدس ضد المستعمرين النصارى والتي عانى منها الإنجليز الأمرَّين في شبه القارة الهندية ، ويتحول الجهاد إلى فتك بالمسلمين بدعوى محاربة الشرك والوثنية وعبادة القبور على الرغم من أن الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم قد نصَّ على أن الشيطان قد آيس أن يعبده المسلمون عموماً وأهل الجزيرة خصوصاً في قوله صلى الله عليه وآله وسلم : (قَدْ يَئِسَ الشَّيْطَانُ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُسْلِمُونَ وَلَكِنْ فِي التَّحْرِيشِ بَيْنَهُمْ )رواه أحمد ، وقوله : (إنَّ الشَّيطانَ قد أيِس أنْ يَعبدَه المصلُّونَ في جَزيرةِ العَربِ ولكنْ في التَّحريشِ بينَهم )رواه مسلم وروى نحوه من غير ذكر الجزيرة الترمذي وأحمد. وقوله في آخر حياتهr (.. وَإِنِّي لَسْتُ أَخْشَى عَلَيْكُمْ أَنْ تُشْرِكُوا وَلَكِنِّي أَخْشَى عَلَيْكُمُ الدُّنْيَا أَنْ تَنَافَسُوهَا) رواه البخاري ومسلم وأحمد.

                                لقد عاد حفيد شولمان المسمى زوراً محمد ، كما سُمِّي المستر فيلبي زورا (الشيخ عبدالله ) من البصرة هارباً إلى العيينة يرافقه أستاذه همفر - الذي كتب مذكراتهيدعي الوهابية أن المذكرات ملفقة بدعوى أن مترجمها لم يفصح عن اسمه ، ولكن الحجة ليست في الترجمة بل تقع في ثلاثة أمور الأول في النسخة الأصل والتي كانت محاطة بالسرية التامة مثلها في ذلك مثل باقي الوثائق البريطانية السرية عن المنطقة إلى أن نقل أغلبها سنة 1967 إلى مركز الوثائق البريطانية (Public Record OfficeDucument) بلندن والذي يقع تحت حقوق التاج البريطاني . والثاني استمداد المذكرات مصداقيتها من الواقع الوهابي وسيرة محمد بن عبد الوهاب الذي استباح دماء المسلمين وأموالهم. والثالث باقي الوثائق البريطانية المترجمة وغير المترجمة بالمركز المذكور أعلاه ومنها ما ترجمه الدبلوماسي العربي نجدي فتحي صفوة تحت عنوان ، الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية (نجد والحجاز) ، ط دار الساقي ، لبنان ، وقد ترجمها ترجمة دقيقة دون حذف ولا تصرّف ، وتريك مدى الخيانة الوهابية للأمة الإسلامية وتذللها للتاج البريطاني خدمة للصليبيين أعداء الإسلام.

                                مع ابن عبد الوهاب - ومجموعة من رجال المخابرات البريطانية في صورة رقيق اشتراهم من البصرة ، وسرعان ما اتفق مع محمد بن سعود أمير مدينة الدرعية في نجد فقوي كل منهما بالآخر حيث تقاسما السلطة : لابن سعود السلطة السياسية ، ولابن عبد الوهاب السياسة الدينية ، حيث ما يزال عقبه يتولون الزعامة الدينية ويُدعَون (آل الشيخ ).وهذا مما يدل على زيغ هذه الفرقة فمتى كان العلم وراثياً؟!

                                ولقد خرجت حملاتهم تستبيح الدماء وتسبي الذراري وتغنم المسلمين ؛ فكانت حروبهم (جهاداً) وغاراتهم (غزوات) وانتصاراتهم (فتوحات) ورعاياهم (مسلمون) والخروج على طاعتهم (رِدَّه)!خير الدين الزركلي ، شبه الجزيرة في عهد الملك عبدالعزيز ، 1/35-36.

                                وللحديث بقيه
                                ـــــــــــــ
                                النور

                                تعليق


                                • #17
                                  الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                                  بسم الله الرحمن الرحيم

                                  أول غاراته على المسلمين:

                                  لقد سارت أول سرية للإغارة على المسلمين في بلاد الجزيرة بمباركة الشيخ حيث يقول مؤرخ الوهابية عثمان بن بشر النجدي: ( ثم أمر الشيخ (أي محمد بن عبد الوهاب) بالجهاد وحضهم عليه فامتثلوا ، فأول جيش غزا سبع ركايب ، فلما ركبوها وأعجلت بهم النجائب في سيرها سقطوا من أكوارها لأنهم لم يعتادوا ركوبها، فأغاروا أظنه على بعض الأعراب فغنموا ورجعوا سالمين)ابن بشر ، عنوان المجد في تاريخ نجد ، ج1 ص 14- 15

                                  ونحن نتساءل عن الموجب للإغارة على هؤلاء الأعراب ؟! وما هو المسوغ لأخذ مالهم غنيمة ؟! .

                                  وبعد خمس عشرة سنة اتسعت ولاية الوهابية نتيجة الغارات ؛ وتركيع القبائل البدوية المجاورة التي كان يغلب عليها الجهل فتبعت المذهب الوهابي ، حيث جمعوا أموالاً عظيمة من الغارات ، وصار جيشهم يربو على مائة وعشرين ألف مقاتل .

                                  تقواه وورعه:

                                  نسرد هنا مثالين بسيطين من أفعاله كافية لأن تهوي به في قعر نار جهنم ، تحقيقاً لقول الله سبحانه في قاتل المؤمن متعمداً وبغير حق ، وإلا فإن تأريخ قدوة الوهابية هذا زاخر بدماء المسلمين:

                                  1. قال الشيخ أحمد زيني دحلان : (وهم يمنعون من الصلاة على النبي r على المنائر بعد الأذان حتى إن رجلا صالحا كان أعمى وكان مؤذنا وصلى على النبي r بعد الأذان بعد أن كان المنع منهم ، فأتوا به إلى محمد بن عبد الوهاب فأمر به أن يقتل فقتل ، ولو تتبعت لك ما كانوا يفعلونه من أمثال ذلك لملأت الدفاتر والأوراق وفي هذا القدر كفاية).

                                  2. . لقد هجم محمد بن عبد الوهاب على بلدته الأصلية العيينة فجعلها قاعاً صفصفاً ؛ حيث اغتال حاكمها عثمان بن حمد بن معمر في مصلاه بالمسجد يوم الجمعة وسماه مشركاً ، وهو كما قالت عاتكة:

                                  شَلَّت يمينك إنْ قتلتَ لمسلماً حَلَّتْ عليك عقوبةُ المتعمِّد
                                  ثمَّ قتل رجالها كلهم وهدم بيوتها وأحرق أشجارها وقطع نخيلها واستولى على النساء والحيوانات وتركها خراباً ، وحرَّم بناءها أو سكناها منذ مئتي سنة وزعم كذباً وفجوراً أن الله أرسل للعيينة الجراد فأكلها عن آخرها!
                                  وقد فصلنا الحديث في هذا الموضوع في مقالتنا (استباحة دماء المسلمين في المساجد ) ونقلنا أقوال محمد بن عبد الوهاب حرفية هناك فلتراجع.

                                  أمانته:

                                  يقول مؤرخهم عثمان بن بشر النجدي في كتابه (عنوان المجد في تاريخ نجد) : الشيخ عثمان (1210-1290هـ ) يعد من أبرز مؤرخي الوهابية يثنون عليه وعلى كتابه الثناء العظيم ، وقد أرخ في عنوان المجد لأهم الأحداث التي مرت على الحركة الوهابية خلال مائة عام (1158-1268هـ). ومن مؤرخي الوهابية كذلك ابن غنام صاحب (روضة الأفكار والأفهام لمرتاد حال الإمام) الذي يوصف بأنه المصدر الأول لتاريخ نجد وله كذلك (كتاب الغزوات البيانية والفتوحات الربانية) وعسى أن نطلع عليهما قريباً لننفح القراء بأشياء منها !

                                  (وكان الشيخ -رحمه الله- لما هاجر إليه المهاجروناعتراف مؤرخهم بالهجرة إلى نجد!

                                  ، يتحمل الدَّين الكثير في ذمته لمؤونتهم وما يحتاجون إليه ، وفي حوائج الناس وجوائز الوفود إليه من أهل البلدان والبوادي ، ذكر لي أنه حين فتح الرياض وفي ذمته أربعون ألف محمدية (عملة نقدية) فقضاها من غنائمها) عنوان المجد 1/15

                                  مع أن أهل الرياض كانوا حنابلة لكنهم استباحوا أموالهم ، فترى أنه قضى أربعين ألف محمدية من أموال أهل الرياض ، كيف استباح الشيخ ذلك من هؤلاء الناس ؟! أليسوا أهل عقيدة ؟! ألا يقولون لا إله إلا الله محمد رسول الله ؟! أما في كلمة "لا إله إلا الله " معصم لهؤلاء ؟! تم قال : (وكان لا يمسك على درهم ولا دينار، وما أوتي إليه من الأخماس) ولنقف عند كلمة الأخماس ، فإنه لا يخمَّس إلا ما يغنم من مال المشرك أما مال المسلم فلا يخمس بأي حال من الأحوال .

                                  يقول : (وما أوتى إليه من الأخماس والزكاة يفرقه في أوانه ، وكان يعطى العطاء الجزيل بحيث إنه يهب خمس الغنيمة العظيمة للاثنين أو الثلاثة ، فكانت الأخماس والزكاة وما يجبى إلى الدرعية من دقيق الأشياء وجليلها تدفع إليه بيده ، ويضعها حيث يشاء).نفس المصدر

                                  أليس هذا وبكل وضوح هو أسلوب عصابات اللصوص قطَّاع الطرق الذين يتقاسمون المسروقات بعد كلِّ غارة ؟!.

                                  بل وكان من عادة ابن عبد الوهاب وأتباعه أسر النساء والأطفال ، ولم تنتشر سرقة الأطفال في أرض الجزيرة العربية وبيعهم في أسواق نجد إلا بعد ظهور الوهابية.وقد حكى ذلك المؤرخ المعروف صاحب الهوى الوهابي عبدالرحمن الجبرتي في كتابه (تاريخ عجائب الآثار في التراجم والأخبار) ونقلناها عند الحديث عن غزو الطائف



                                  من أفعال الشيخ

                                  كان يمنع أصحابه من مطالعة كتب التفسير والفقه والحديث ويحرقها ، وينكر علم النحو واللغة ويقول إن ذلك بدعة!وهذا من أسرار تخلف الوهابية لغة.

                                  وكان يأذن لأتباعه أن يفسّروا القرآن بحسب أفهامهم بلا التفات إلى القواعد الصرفية والبيانية والمنطقية ، ويقول لعماله : اجتهدوا بحسب فهمكم ونظركم واحكموا بما ترونه مناسباً لهذا الدين ولا تلتفتوا لهذه الكتب التي فيها الحق والباطلوهذا الاجتهاد المطلق الذي ناله عمال الشيخ كان سبب من أسباب البلاء حين استباحوا دماء الموحدين !

                                  وإذا أراد أحد أن يدخل دينه يقول له بعد الإتيان بالشهادتين: (إشهد على نفسك إنك كنت كافرا ، واشهد على والديك أنهما ماتا كافرين ، واشهد على فلان وفلان – ويسمِّي له جماعة من أكابر العلماء الماضين – أنهم كانوا كفارا ، فإن شهدوا قَبِلَهم وإلا أمر بقتلهم. وكان يصرِّح بتكفير الأمة منذ ست مائة سنة.راجع كذلك العلامة أحمد زيني دحلان ، خلاصة الكلام في بيان أمراء البلد الحرام ، 2/227 ، ط. استانبول عام 1986م.

                                  وكان يكفِّر كل من لا يتَّبعه وإن كان من اتقى المتَّقين فيسمِّيهم مشركين ، ويستحل دماءهم وأموالهم.

                                  ويثب الإيمان لمن اتبعه وإن كان من أفسق الفاسقين.

                                  وكان ينتقص النبي r بعبارات مختلفة زاعماً أن قصده المحافظة على التوحيد.

                                  وكان يسمي جماعته من أهل بلده الأنصار ويسمّي من اتبعه من الخارجين المهاجرين ، وإذا تبعه أحد وكان قد حجّ حجة الإسلام يقول له : حجَّ ثانيا فإنّ حجتك الأولى فعلتها وأنت مشرك فلا تقبل ، ولا تُسقط عنك الفرض ! محمد فقيه بن عبدالجبار الجاوي ، النصوص الإسلامية في الرد على مذهب الوهابية ، ط. مصر عام 1922 ، ص 7-8 ، وراجع التقوي ، الوهابية في خدمة من ؟ ص 99.

                                  ومن البدع التي أخرجها هو وقومه ترك العمائم ، مع أنها من السنة ، وهي تيجان العرب ، فترى أتباعه اليوم شغلهم الأكبر في صلاتهم إصلاح هيئة الخرق الحمراء ! التي تنسدل على جباههم وجنوبهم .

                                  عقيدته:

                                  أهم ما يميز العقيدة التي تبناها الشيخ الجوانب الأربعة التالية:

                                  1. تجسيم وتشبيه الله سبحانه وتعالى بخلقه وفرية أنه التحيُّز في جهة تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً.

                                  2. دعوى محاربة عبادة القبور وتحريم التوسل بالنبي r وزيارته.

                                  3. تكفير المسلمين ورميهم بالشرك.

                                  4. استحلال دماء المخالفين وأموالهم.

                                  علمه:

                                  حينما تسمع بدعوى التجديد تحسب أن هذا الشيخ قد ترك الكثير من النفائس الفكرية ، وأنه قد ملأ المكتبة الإسلامية علماً ونوراً ، ولكن الحقيقة بخلاف ذلك تماماً فلا يوجد للشيخ متن واحد في العلم يصلح أن يدرس ، بينما ترك نتفاً هي في أضخم أحوالها كتيبات ، وهي مع ذلك مليئة بالجهل والتخليط والانتصار بالأحاديث الضعيفة والموضوعة ، ولدلالة على ذلك فقد اخترنا أشهرها لديهم وهو (كتاب التوحيد) وعرضنا بعض ما فيه من جهل وتخبيط يريك ما عليه شيخ النجدية من ضلالة.

                                  من أقوال العلماء فيه:

                                  لمعرفة طائفة ممن ردَّ عليه من العلماء راجع محمد الكثيري ، السلفية بين أهل السنة والإمامية ، فقد ذكر عددا هائلا من الردود على الوهابية من صفحة 364 إلى 389 وهو في كل هذه الصفحات لا يذكر إلا أسماء الكتب ومؤلفيها ، وكذلك التقوي ، الفرقة الوهابية في خدمة مَن ؟ ص 64-100 ، وقد ذكر طائفة طويلة من العلماء مع مقتطفات من كتبهم ، منهم المشائخ محمد الكردي الشافعي في تقريظه لكتاب الشيخ سليمان بن عبدالوهاب ، وعبدالله بن عبداللطيف الشافعي (تجريد سيف الجهاد لمدعي الاجتهاد) ، وعفيف الدين الحنبلي (الصواعق والرعود) في عشرين كرَّاساً ولخصه محمد بن بشير قاضي رأس الخيمة ، وابن عفالق الحنبلي (تهكم المقلدين بمن ادعى تجديد الدين) ، وعطاء المكي (الصارم الهندي في عنق النجدي) وإسماعيل التميمي المالكي التونسي وصالح الكواش التونسي وابن غلبون الليبي ومصطفى المصري البولاقي والمشرفي المالكي الجزائري ومصطفى الحمامي المصري وسلامة العزامي وحسن الشطي الحنبلي ومحمد حسنين مخلوف وعطا الكسم الدمشقي وعبدالعزيز القرشي المالكي وعبدالمحسن الأشيقري الحنبلي وأحمد السرهندي النقشبندي وخالد البغدادي وأحمد بن علي القباني البصري والحافظ محمد حسن الحنفي ومحمد عطا الله الرومي وإبراهيم الراوي العراقي وعيسى الصنعاني اليمني وحمد الله الداجوي الحنفي الهندي وعبدالرحمن قوتي ومحمد حبيب المحق قاضي برملي وإسماعيل التميمي التونسي وعبدالوهاب الشعراني ويوسف النبهاني الفلسطيني وعلي زين العابدين السوداني ومحمد أنور شاه الكشميري ومحمد أحمد حامد السوداني وابن عابدين الشامي ومحمد عبدالرحمن السلهتي الهندي..الخ

                                  أقوال العلماء في هذا الزائغ لا يتسع لها مقالنا ولكن نورد التالي:

                                  · قال له أخوه سليمان يوماً : كم أركان الإسلام يا محمد ؟ فقال خمسة ، فقال أنت جعلتها ستة ، السادس : من لم يتبعك فليس بمسلم.

                                  · وقال عنه الأمير الصنعاني صاحب سبل السلام :

                                  وقد جاء من تأليفه برسائـل يكفِّر أهل الأرض فيها على عمد

                                  ولفق في تكفيرهم كل حجة تراها كبيت العنكبوت لدى النقد

                                  وصدق والله

                                  · وقال عنه مفتي الحنابلة في مكة المكرمة الشيخ محمد بن عبدالله النجدي الحنبلي ت 1295هـ في كتابه (السحب الوابلة علىضرائح الحنابلة) في ترجمة والد محمد بن عبد الوهاب ما نصه : ( وهو والد محمد صاحب الدعوة التي انتشر شررها في الآفاق ، لكن بينهما تباين مع أن محمداً لم يتظاهر بالدعوة إلا بعد موت والده وأخبرني بعض من لقيته عن بعض أهل العلم عمّن عاصر الشيخ عبد الوهاب أنه كان غضبان على ولده محمد لكونه لم يرض أن يشتغل بالفقه كأسلافه وأهل جهته ويتفرس فيه أن يحدث منه أمر ، فكان يقول للناس : يا ما ترون من محمد الشر ، فقدر الله أن صار ما صار .. ثم قال عن تمجيده لابن تيمية وابن القيم : ..يرى كلامهما نصاً لا يقبل التأويل ، ويصول به على الناس .. وقال عن تسليم الله لأخيه سليمان من شره بعد أن ألَّف رسالته (فصل الخطاب في الرد على محمد بن عبد الوهاب)..إنه كان إذا باينه أحد ولم يقدر على قتله مجاهرة يرسل إليه من يغتاله في فراشه أو في السوق ليلاً لقوله بتكفير من خالفه واستحلاله قتله) فكيف لمن كان هذا حاله أن يبرز في العلم وهو لم ينفر للتفقه في الدين ، وكيف له أن يفلح عند الله وقد أغضب والده الصالح؟!

                                  · وقال عنه الشيخ محمد أمين بن عابدين الحنفي في رد المحتار على الدر المختار (4/262) كتاب البغاة عند حديثه عن الوهابية : (خرجوا من نجد وتغلَّبوا على الحرمين ، وكانوا ينتحلون مذهب الحنابلة ، لكنهم اعتقدوا أنهم هم المسلمون وأن من خالف اعتقادهم مشركون)


                                  · وقال عنه العلامة جميل صدقي الزهاوي في الفجر الصادق : (الوهابية فرقة منسوبة إلى محمد بن عبد الوهاب . وابتداء ظهور محمد هذا كان سنة (1143 هـ ) ، وإنما اشتهر أمره بعد الخمسين فأظهر عقيدته الزائفة في نجد، وساعده على إظهارها محمد بن سعود أمير الدرعية بلاد مسيلمة الكذاب مجبرا أهلها على متابعة ابن عبد الوهاب هذا، فتابعوه ، ومازال ينخدع له في هذا الأمر حي بعد حي من أحياء العرب حتى عمت فتنته ، وكبرت شهرته ، واستفحل أمره فخافته البادية. وكان يقول للناس : ما أدعوكم إلا إلى التوحيد، وترك الشرك بالله تعالى في عبادته ، وكانوا يمشون خلفه حيثما مشى حتى اتسع له الملك)
                                  جميل صدقي الزهاوي ، الفجر الصادق في الرد على منكري التوسل والكرامات والخوارق ، ص 16 ط مصر عام 1323هـ.

                                  · وقال الشريف عبد الله بن الشريف حسين باشا في (صدق الخبر في خوارج القرن الثاني عشر )الصفحة الأولى: إن ابتداء ظهور ابن عبد الوهاب ببدعته في نجد كان سنة 1143 هجرية ثم كان استيلاء الوهابيين على مكة سنة 1218 هـ فتسمية الوهابيين بخوارج القرن الثاني عشر هي مبنية على ابتداء ظهور بدعتهم ، لا على ابتداء استيلائهم الأول على مكة).

                                  وقد رد بعض أتباع الأئمة الأربعة عليه وعلى مقلديه بتآليف كثيرة جيدة:

                                  وأول من ردَّ عليه أكبر أساتذته الشيخ محمد بن سليمان الكردي مؤلف حواشي شرح ابن حجر على متن بافضل (وهو متن مشهور في المذهب الشافعي) ، فقال في جملة من كلامه (يا ابن عبد الوهاب كفَّ لسانك عن المسلمين) والمؤسف أنه لم يكف لا لسانه ولا يده .

                                  وممن رد عليه من الحنابلة : أخوه سليمان بن عبد الوهاب في كتابين تعرضنا لأحدهما .

                                  ومن حنابلة الشام : آل الشطّي ، والشيخ عبد القدومي النابلسي في رحلته ، أما من المعاصرين فعدد لا يحصى من العلماء .

                                  وممن نص على خروجه من الملة:

                                  العلامة المحقق ابن عابدين الحنفي في حاشيته (رد المحتار على الدر المختار)، في باب البغاة،

                                  والشيخ الصاوي المصري في حاشيته على الجلالين لتكفيره أهل (لا إله إلا الله محمد رسول الله ) برأيه.

                                  انخداع الناس به:

                                  لقد وجد الشيخ في نجد مرتعاً خصباً ، حيث عشش الجهل فيها وباض ، فسارت في ركابه رضاً وكرها ، وتسامع الناس بدعوته التي تحول قطاع الطرق في نجد إلى دعاة للتوحيد وهدم القباب والقبور ، فانخدع الكثير من البسطاء به ، بل وانخدعت به طائفة من العلماء الذين يسمعون به ولا يرونه لبعدهم عنه ، مثلما انخدع الكثير من الناس بالطاغية أتاتورك ، حتى قال فيه شوقي :

                                  (يا خالد الترك جدِّد خالد العربِ) ، وممن انخدع به العلامة الصنعاني صاحب سبل السلام ، فقال فيه:

                                  سلامٌ على نجدٍ ومن حلَّ في نجْــــدِ وإن كان تسليمي على البعد لا يجدي
                                  حتى إذا أتاه الخبر اليقين قال:

                                  رجعت عن القول الذي قلت في النجدي فقد صحَّ لي عنه خلاف الذي عنديما إن تنـزل زلازل أقوال العلماء على رؤوس الوهابية حتى يحاولوا الهرب منها بادعاءات فارغة كتوبة قائلها أو افترائها وعليه ، ولا نستغرب ذلك منهم فهم كالغريق يتمسك لو بقشة ، وإلا فإن رجل هذه أفعاله لم لا يقال فيه هذه الأبيات وأكثر؟!
                                  ومنها ما ذكرنا في مقالنا ، وكذلك انخدع به السيد محمد رشيد رضا منشئ مجلة المنار فألف كتابه الوهابيون والحجاز ، وما ذلك إلا لكراهيته للأشراف وحبه في زوال دولتهم فليتنبه المسلم.

                                  دعوى رجوعه إلى الحق:

                                  بعد انقسام الوهابية اليوم إلى عدة جبهات ، تدعي بعضها أن الشيخ تاب مما كان عليه ، بعد أن رأى أن الأمر قد خرج عن دائرة الدعوة إلى قتل المسلمين وسرقة أموالهم وسبي نسائهم ، وطلب الدنيا بتوسيع رقعة النفوذ بأي ثمن كان. وهذا الكلام مردود باطل لا يقوله إلا متابع للعاطفة لا للحقيقة ، فإن الغارات وفرق الاغتيال من مبتدئها ما كانت تخرج إلا بمباركة الشيخ وتوجيهه وذلك باعتراف أشياع الشيخ ، أما قعوده في آخر حياته فيوضحه مؤرخ الوهابية الشيخ عثمان النجدي بقوله ( فلما فتح الله الرياض واتسعت ناحية الإسلام وأمنت السبل وانقاد كل صعب من بادٍ وحاضر جعل الشيخ الأمر بيد عبد العزيز وفوض أمور المسلمين وبيت المال إليه وانسلخ منها ولزم العبادة وتعليم العلم ، ولكن ما يقطع عبد العزيز أمراً دونه ولا ينفذه إلا بإذنه)عنوان المجد 1/15 هذه هي الحقيقة باعتراف الوهابية ، وفي هذه المقالة أكثر من جانب للتحليل عن تواطؤ الشيخ على الإسلام والمسلمين ، ويجب أن تتنبه أخي القاريء إلى إشارته إلى اتساع رقعة الإسلام بفتح الرياض !! فإلى هذا التاريخ لم يدخل الوهابية مكة والمدينة أي أن الإسلام لم يدخلهما بعد !!!

                                  هذا باختصار شديد ، وإلا فإن شخصاً كمحمد بن عبد الوهاب يحتاج إلى دراسة متأنية لخطورة دعوته ، وعموم فتنته.

                                  هؤلاء هم أبناء مذهبك يا ناصبيويا يهودي وقد أبدوا برأيهم بعد دراسة مستفيضة !!
                                  أما آن لك أن تتوب إلى الله ، وترجع إلى عقلك ليهديك بإذن الله إلى الصراط المستقيم !!
                                  ولا تنسى : في حالة عدم وصول الفكرة استعن بمن يحسن الفهم
                                  فأنت أحمق بالوراثه !!

                                  ولا تحاول أن تطبق مباديء وأسس مذهبك اليهودي التي رواها سادتك وأمرائك اليهود وأولها بث الفرقه بين المسلمين .

                                  وأما تكملة موضوعك المفترى فسنناقشه ونلطم فمك النجس نقطه نقطه بإذن الله فنحن الآن مشغولون بغيرك من الحمقى كما أخبرناك

                                  وللحديث بقيه

                                  ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

                                  النور

                                  تعليق


                                  • #18
                                    الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                                    بسم الله الرحمن الرحيم

                                    الآن وقد علمت من اليهودي فينا سنعود ونقول لك بأن حديثك ( كان أبي يفتي ...)
                                    وجدناه في كتاب الإستبصار ومن لا يحضره الفقيه ولكن ليس بالصفحة التي ذكرت
                                    وإشكالك كان في كون الفتوى مختلفة من الباقر عليه السلام في زمانه والصادق عليه
                                    السلام في زمانه أيضا .
                                    وأكدنا لك بأن الأساس كان في إستخدام الإمام الباقر التقيه في زمن أربع أو خمس طواغيت في زمانه فإذا رغبت بمناقشة التقيه فاذهب الى موضوع التقيه لأخيك الأحمق الثاني محمد الشويعر فإن لنا فيها نقاش طويل ، وما عليك إلا أن تقرأجيدا الموضوع فإن أقتنعت وإلا فزعبل معه ما شئت فما علينا إلا إلقاء الحجه عليكم أمام الله .
                                    فمن اهتدى فلنفسه ومن ضل فعليها
                                    وأما بقيه موضوعك فسأكمله للقراء بإذن الله لا إليك ونصيحه قد تنجيك .
                                    أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين فإن أبيت فعليك إثم اليهوديه
                                    وللحديث بقيه
                                    ـــــــــــ
                                    النور

                                    تعليق


                                    • #19
                                      الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                                      يا جاهل يا مجوسي لماذا تهرب من الموضوع النقاش بيني وبينك ما دخل الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله ورضي الله عنه.

                                      ركز معي يا رافضي الموضوع امامك وليس خلفك اذا كام عندك جواب هاته والا دع غيرك يتكلم.

                                      اراك رجعت تكذب الحديث موجود في كتبك وانت من كان يكذب لجهلك بما في كتبك يا جاهل.

                                      أما ما أخبرتك عنه من كتب السنه ( النجاشي والفهرست والرجال والكشي والغضائري والبرقي وإبن داود والخلاصه ) فإننا قصدنا كتبنا ياجاهل فأهل السنه هم الشيعه يا فارغ وليس أنتم يا وهابي ويا ناصبي فأنتم حركه وليس مذهب وإنتسابكم للسنه ما هو إلا غطاءا تتوكؤون عليه لزرع الفرقه والخلاف وأذا أردت الدخول

                                      اقول روح العب غيره فأنت جاهل لا تعرف كتب قومك وعندما فضحناك اتيت لتقدم الاعذار ههههههههه.
                                      واعيد ما كتبته انت لكي يتذكر الاخوان من جهلك
                                      وأنا أقول لك إذهب الى كتب ، إنتبه الى كتب وليس كتاب
                                      إذهب الى كتب الرجال الثمانيه ( النجاشي ، الفهرست ، الرجال ، الكشي ، الغضائري ، البرقي ،
                                      ابن داود ، الخلاصه ) وهي من كتبكم لكي تتأكد من صحة هذه الأحاديث وإن عجزت عن إيجادها
                                      انظرو الى هذا الجاهل.

                                      ثم نحن ما زلنا ننتظر ان تثبت لنا ان أهل السنة يقولون بعصمة علي رضي الله عنه وابنائه.

                                      وان اعطيتك الى يوم القيامة لعلك تستطيع. لكي يراى الناس كذبك يا كذاب واعود وانقل العبارة التي قلتها يا مجوسي.

                                      اقتباس:
                                      إن الله يقول ، ورسوله يقول ، ومشايخك يا أبو حذيفه تقول ، وهم متفقون بحمد الله على عصمتهم ، وأنت تقول فللقاريء الكريم أن يأخذ ممن يشاء .
                                      اقول اثبت العرش ثم انقش يا كذاب.

                                      اما كلامك في الشيخ رضي الله عنه فعليك بهذا الرابط ولن اكثر الكلام.

                                      http://saaid.net/monawein/m/15.htm

                                      الحمد لله على الاسلام والسنة.

                                      تعليق


                                      • #20
                                        الرد: امام يحرم وامام يحلال من المصيب من المخطاء ومن المعصوم

                                        بسم الله الرحمن الرحيم



                                        وقفة مع الحاكم


                                        وهنا كان من المناسب أن نقف وقفة قصيرة مع الحاكم ، الذي أتعب نفسه وأصر على تصحيح هذا الحديث ، وأكد على أن ليس له علّة ، وتوهم أن البخاري ومسلماً ، اللذين لم يخرجاه ـ « توهما أنه ليس له راو عن خالد بن معدان غير ثور بن يزيد » أي : ولولا هذا التوهّم لأخرجاه !!

                                        ثم قال بالتالي : « قد استقصيت في تصحيح هذا الحديث و... كان أحب إلي من والدي وولدي والناس أجمعين ».

                                        فنقول :

                                        أوّلاً : قد أوقفناك عل بعض علل هذا الحديث ، في أسانيده وطرقه ، وكيف تخفى هذه العلل على مثل البخاري ومسلم ومن تبعهما كالنسائي حتى يوجّه إعراضهم



                                        بالتوهّم الذي ذكرت ، لا سيّما وأن الراوي الآخر عن خالد ـ وهو محمد بن إبراهيم ـ قد خرّج حديثه في الصحيحين كما قلت ؟!

                                        وثانياً : ما نسبته إلى البخاري من الاحتجاج بـ « عبدالرحمن بن عمرو السلمي » لم نستوثقه إلى هذا الحين ... فآسم هذا الرجل غير وارد في كتاب ابن القيسراني المقدسي (الجمع بين رجال الصحيحين).

                                        وثالثاً : قولك : « وروى هذا الحديث في أول كتاب الاعتصام بالسنة ».

                                        إن كنت تقصد البخاري وحديث العرباض بن سارية ـ كما هو ظاهر العبارة ـ فإنا لم نجده .

                                        ورابعاً : قولك « وقد تابع عبدالرحمن بن عمرو على روايته عن العرباض بن سارية ثلاثة » فيه :

                                        أن الثالث منهم تركته أنت لعدم كون الطريق إليه من شرط الكتاب .

                                        والثاني منهم لم يلق العرباض بن سارية حتى يروي عنه .

                                        والأول لم يرو عنه إلاّ أبو داود ، وقال ابن القطّان : لا يعرف .

                                        هذه نتيجة الجهد الذي بذله الحاكم في تصحيح هذا الحديث ، وهذا شأن الحديث الذي كان تصحيحه أحب إليه من والديه وولده والناس أجمعين !!

                                        ومن هنا تعرف شأن الحاكم ومستدركه وتصحيحاته ، وتعطي الحق لمن قال : « اعتنى الحاكم بضبط الزائد عليهما وهو متساهل »(1).

                                        بل قال بعضهم : « طالعت المستدرك الذي صنفه الحاكم من أوله إلى اخره فلم أر فيه حديثاً على شرطهما ! »(2).

                                        بل عن بعضهم أنه « جمع جزءً فيه الأحاديث التي فيه وهي موضوعة! »(3).

                                        ____________

                                        (1) هذه عبارة النوري في التقريب 1|80 بشرح السيوطي.

                                        (2) نقله السيوطي عن أبي سعيد الماليني في تدريب الراوي 1|81.

                                        (3) ذكره السيوطي في تدريب الراوي 1|81 .



                                        بطلان الحديث سنداً :

                                        ومن هنا يظهر بطلان الحديث وأن الحق مع من قال في هذا الحديث بأنه « لا يصحّ ».

                                        ومن هؤلاء الحافظ ابن القطّان الفاسي ... فقد ذكر ابن حجر بترجمة « عبدالرحمن بن عمرو السلمي » بعد أن أشار الى هذا الحديث : « وزعم القطان الفاسي أنه لا يصح »(1).



                                        ترجمة ابن القطّان :

                                        والحافظ الكبير : أبو الحسن الكبير ، بن محمد ، المعروف بآبن القطان الفاسي ، المتوفى سنة 628 ، من كبار منتقدي الحديث والرجال ، ترجم له الذهبي في تذكرة الحفاظ وأثنى عليه ، وذكره السيوطي في طبقاته فقال :

                                        « ابن القطان ، الحافظ العلامة ، قاضي الجماعة ، أبو الحسن علي بن محمد بن عبدالملك بن يحيى بن إبراهيم الحميري الكتامي الفاسي ، سمع أبا ذر الخشني وطبقته .

                                        وكان من أبصر الناس بصناعة الحديث ، وأحفظهم لأسماء رجاله ، وأشدهم عناية في الرواية ، معروفاً بالحفظ والإتقان .

                                        صنف : الوهم والإبهام على الأحكام الكبرى لعبد الحق .

                                        مات في ربيع الأول سنة 628 »(2).

                                        * وقال ابن العربي المالكي بشرح الترمذي :

                                        « حكم أبو عيسى بصحته ، وفيه بقية بن الوليد ، وقد تكلم فيه »(3).

                                        وهذا طعن صريح في سند الحديث ، وان كان غير شديد ، إذ اكتفى بهذه الكلمة

                                        ____________

                                        (1) تهذيب التهذيب 6|215 .

                                        (2) طبقات الحفّاظ : 498 .

                                        (3) عارضة الاحوذي 10|145 .



                                        ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

                                        إخوتي القراء :

                                        إن إطالتي هذه عليكم إنما هي لإثبات صدقي بوعدكم بأن أثبت لكم بضعف سند حديث (كتاب الله وسنتي ) وأنتم ترون بأن جميع إستشهاداتنا هي من كتب إخواننا أهل السنه المعتبرة منها ولكي أثبت لكم أيضا زيف إدعاء هذا الوهابي الحاقد على عترة آل النبي صلى الله عليه وآله وكيف أنه يحاول عبثا بث الفرقة بيننا نحن السنة والشيعه ليقف هو بالتالي متفرجا بإعتباره لا ينتمي إلا الى الوهابيه وأسياده اليهود بإعترافهم بألسنتهم بأنهم أي أصلهم يهود بعثنا لكم قسما من الدليل ومن أراد المزيد من ذلك بعثته إليه فقط راسلوني على :




                                        وأرسلوا لي عنوانكم لأبعث لكم الرد لأكون خادما للجميع بإذن الله

                                        خابت آمالك يا وهابي فإختلاف الرأي بيننا لا يفسد في الود قضيه وسأبرهن لك لاحقا بقية إفتراءاتك فللحديث بقيه .

                                        ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

                                        النور

                                        تعليق

                                        تشغيل...
                                        X