اعلان

Collapse
No announcement yet.

الادعاء بأن منهج السلف لا يناسب العصر ! !!!!

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
new posts

  • الادعاء بأن منهج السلف لا يناسب العصر ! !!!!

    السؤال:
    يزعم بعض الناس أن منهج أهل السنة والجماعة لم يعد مناسبا لهذا العصر, مستدلين بإن الضوابط الشرعية التى يراها أهل السنة والجماعة لا يمكن أن تتحق اليوم.

    الجواب:
    الذي يرى أن منهج السلف الصالح لم يعد صالحًا لهذا الزمان؛ هذا يعتبر ضالاً مضلاً؛ لأن منهج السلف الصالح هو المنهج الذي أمرنا الله باتباعه حتى تقوم الساعة:

    يقول صلى الله عليه وسلم: ((فإنه من يعش منكم فسوف يرى اختلافًا كثيرًا؛ فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي، تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ))[1] ، وهذا خطاب للأمة إلى أن تقوم الساعة، وهذا يدل على أنه لابد من السير على منهج السلف، وأن منهج السلف صالح لكل زمان ومكان.

    والله سبحانه وتعالى يقول: {وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ} [التوبة: 100]. {اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ}: يشمل الأمة إلى أن تقوم الساعة، فالواجب عليها أن تتابع منهج السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، والإمام مالك بن أنس يقول: "لا يصلح آخر هذه الأمة إلا ما أصلح أولها".

    فالذي يريد أن يعزل الأمة عن ما فيها، ويعزل الأمة عن السلف الصالح؛ يريد الشر بالمسلمين، ويريد تغيير هذا الإسلام، ويريد إحداث البدع والمخالفات، هذا يجب رفضه ويجب قطع حجته والتحذير من شره؛ لأنه لابد من التمسك بمنهج السلف والاقتداء بالسلف، ولابد من السير على منهج السلف، وذلك في كتاب الله عز وجل وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم كما ذكرنا.

    فالذي يريد قطع خلف الأمة عن سلفها مفسد في الأرض، يجب أن يرفض قوله، وأن يرد قوله، وأن يحذر منه، والذين عرف عنهم هذا القول السيئ هم الشيعة ومن وافقهم من المضللين؛ فلا عبرة بهم.




    [1] رواه الإمام أحمد في "مسنده" (4/126، 127)، ورواه أبو داود في "سننه" (4/200)، ورواه الترمذي في "سننه" (7/319، 320)؛ كلهم من حديث العرباض بن سارية رضي الله عنه.


    فتاوى المنتقى / ج1


    الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
    خير المناهج منهج الأصحاب



    لا سبل الجهول ومنهج الأفراخ
    ********





  • #2
    الرد: الادعاء بأن منهج السلف لا يناسب العصر ! !!!!

    فان دعوة الامام محمد بن عبد الوهاب دعوة سلفية اثرية تدعوا الى توحيد الله والكفر بالانداد والشركاء فهي اسست على التقوى ولله الحمد والمنه ولهذا يلمزها الخصوم بالوهابية وانها مذهب خامس وهذا لجهل كثيف فيهم فانظر رحمني الله واياك الى اصول دعوته وعلى ماذا بنيت وانني لمستعد ان احاورك على هذا ولكن وللاسف اجد الكثير من تتساقط اقلامهم وبعضها تلقي حتفها عندما تفحم تلك الاقلام الهزيلة والعبارة الركيكة عندما يقمعها الحق والبرهان..
    فتفضل هذه الحروف من شيخنا صالح الفوزان :

    "واما السلفية فانها تعني التمسك بمذهب السلف الصالح من الصحابة والتابعين والذين اتبعوهم باحسان من القرون المفضلة ومن سار على نهجهم واقتفى اثرهم بالتمسك بالكتاب والسنة في سائر اموره ولو لم يقل انه سلفي لان العبرة بالافعال لا بمجرد الاقوال .
    ولما في هذا القول من تزكية النفس ! لكن لو سئل الانسان ماذا تعتقد او على اي منهج تسير فلا باس ان يقول انا سلفي او انا على منهج السلف وكذا لو كان يعيش في مجتمع مختلط من المذاهب المنحرفة والمناهج الضالة فلا باس ان يصرح بانه على منهج السلف وان يدعو الى هذا المنهج قال الله تعالى (ومن احسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين)... .
    لكن من ادعى السلفية بالقول وهو يخالفها في الاعتقاد والعمل فهو كاذب في دعواه كالذي ينهج منهج الخوارج في تكفير المسلمين والخروج على ولاة الامور او ينفي اسماء الله ويحرفها عن معانيها او يشبهها او يفوض معناها ويجحد مدلولها وينسب ذلك الى السلف او يحذر من كتب الفقه واقوال الفقهاء ومن الرجوع الى اهل العلم ويزعم انه ليس بحاجة الى ذلك وان لديه امكانية واستقلالية في الفهم من الكتاب والسنة فمن كان من هذه الاصناف وهو يدعي انه على منهج السلف او انه سلفي فهو كاذب في دعواه لان منهجه هذا مخالف لمنهج السلف .
    وليس كل من قال انه سلفي يكون سلفيا محقا في قوله والسلف من هذا وامثاله براء..الخ" مجلة الدعوة العدد1561ص9.


    تعليق

    تشغيل...
    X