صَرخة ذكرتك يَوم.. واليَوم مَوعُود
لجل الوفا لراعيك موفي الوعايد
كنّي بوَقتٍ راح حَاضر .. ومَوجود
فــ يومٍ غشاه المجد .. عله بعايد
وكن (المربع) توه اليوم مشيود
جدران طين.. اطمام سقفه جرايد
قصرٍ بني للعدل .. والطيب والجود
سوره ذرى للناس وفرشه وسايد
يقرا المطوع .. َيرق الحق بسعود
في مجلسٍ راعيه بالوصف كايد
من حوله سيوفٍ وردنٍ وما هود
روس الرجَال اشيوخ كل البدايد
اعداه من طيبه غدو تحته جنود
مَحَدٍ جمع مثله بفعله ضدايد
ستين عام اللي مَضت ياهل العود
ستين مع ستين غرٍ مجايد
ياالله عَسَى قَبرٍ به الطيب مَلحُود
يسقي ثراه من أول الغيث جَايد
اللي جَمعنا سَهل وجبال ونجود
بعد السنين الممحلات الشدايد
يا دارنا عدّك من الناس مَا ورد
خَيرك على الدنيَا قريبٍ ونايد
ويَا دَارنا بابك عن الذّل موصود
وزهر الفخر نبتك قديم وجَدايد
وقت العسر بالدم نوفي لك اعهود
ووقت الرخا بنقول مَدح وقصايد

بدر بن عبد المحسن ..