اعلان

Collapse
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رئيس بنك الجزيرة في لقاء خاص

Collapse
X
 
  • تصنيف
  • الوقت
  • عرض
Clear All
إضافات جديدة

  • رئيس بنك الجزيرة في لقاء خاص

    أكد الرئيس التنفيذي لبنك الجزيرة مشاري إبراهيم المشاري أن إدارة البنك وافقت على زيادة رأسمال البنك إلى 750 مليون ريال سعودي بزيادة بلغت 150 مليون ريال سعودي، مشيرا الى ان النجاح الكبير والجوائز التي فاز بها البنك مؤخرا كانت نتيجة لتطوير وابتكار بدائل متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية للمنتجات والخدمات المصرفية. وقال في لقاء مع مجلة "المستثمرون" ان "الجزيرة" تمكن من تقديم أرقى مستوى من الخدمة عن طريق توفير مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات المصرفية المتطورة، مضيفا أن عدد فروع البنك وصل الى 18 فرعاً شاملاً تطبيقا لاستراتيجية البنك في توسعة شبكة الفروع. وذكر ان ان البنك اطلق عدة منتجات مصرفية حديثة ومنها برنامج تمام لتمويل متاجرة الأسهم المحلية والعالمية بالمرابحة ، وبرنامج نقاء بديل ودائع الأجل، وبرنامج دينار للتمويل الشخصي بالمرابحة وبرنامج التكافل التعاوني، وبطاقة فيزا الجزيرة الذهبية و خدمتي أسعار الأسهم عبر الجوال و الجزيرة أون لاين. وفيما يلي نص اللقاء ... إنجازات متتالية = أتممتم عملية التحويل الفروع إلى فروع تعمل وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية، ماهي أهم الخدمات التي ستقومون بتقديمها وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية؟ - استطاع بنك الجزيرة منذ اعتماده استراتيجية التميز بتقديم منتجات وخدمات مصرفية حديثة تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية أن يحقق إنجازات متتالية جعلته يحقق مراكز متقدمة في كثير من الخدمات والمنتجات المصرفية الإسلامية وأصبح ينظر إليه بحق كرائد في هذا المجال. وباستعراض الانجازات التي حققها البنك خلال العام الماضي يتبين مصداقية البنك في هذا الاتجاه في الجانب الكمي أو النوعي للمصرفية الإسلامية الحديثة. فقد استطاع البنك خلال الأعوام السابقة القيام بإطلاق ناجح لهوية ذاتية جديدة تفي بتوجهات البنك الاستراتيجية نحو التميز بتقديم خدمات ومنتجات مصرفية حديثة تتوافق مع أحكام الشريعة كما تم افتتاح فروع جديدة في كل من القطيف والرياض وانتقال فرع في جدة بمنطقة البلد إلى مقره الجديد وانتقال فرع الجبيل إلى مقر جديد أيضاً واستطاع البنك أن يختتم عامه السابق (2003م) بنجاح غير مسبوق حيث كان الأول بين البنوك في عمليات الاكتتاب بشركة الاتصالات السعودية عن كل فرع في المملكة. أما فيما يتعلق بالنجاح في المصرفية الحديثة التي تتوافق مع أحكام الشريعة فقد تم إطلاق عدة منتجات مصرفية حديثة أهمها: - برنامج تمام لتمويل متاجرة الأسهم المحلية والعالمية بالمرابحة. - برنامج نقاء بديل ودائع الأجل المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية. - برنامج دينار للتمويل الشخصي بالمرابحة. - برنامج التكافل التعاوني (البديل المتوافق مع أحكام الشريعة للتأمين للحياة). - بطاقة فيزا الجزيرة الذهبية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. كما قام البنك خلال العام بإطلاق عدة خدمات مصرفية متميزة مثل: -خدمة أسعار الأسهم عبر الجوال. -خدمة الجزيرة أون لاين. -هاتف الجزيرة المصرفي. -برنامج الجزيرة الذهبي والبلاتيني الخاص بكبار العملاء. كما استطاعت صناديق الجزيرة التي تعمل جميعها وفق الضوابط الشرعية أن تحقق عدة جوائز خلال عام 2002م على أدائها المتميز فقد فازت في مسابقة الصناديق الاستثمارية للبنوك السعودية وذلك عن أدائها خلال العام. وكانت نتائج المسابقة، التي تم الإشراف عليها من قبل لجنة منتجات الاستثمار للبنوك السعودية والمعهد المصرفي لمؤسسة النقد العربي السعودي وبمراجعة مدقق حسابات خارجي، قد أسفرت عن فوز 66 صندوقاً استثمارياً من أصل 129 صندوقاً استثمارياً من جميع البنوك السعودية. وقد كشفت النتائج النهائية عن حصول صندوق المشارق للأسهم اليابانية في بنك الجزيرة على المركز الأول عن أدائه في عام 2002م ضمن تصنيف صناديق الأسهم اليابانية. كما حقق صندوق الثريا للأسهم الأوربية المركز الثاني عن أدائه في العام نفسه ضمن تصنيف صناديق الأسهم الأوربية. أما في تصنيف صناديق الأسهم للمتاجرة بالريال فقد حصل صندوق القوافل للمتاجرة في البضائع على المركز الثاني أيضاً وذلك عن أدائه المتميز خلال العام. ومن جهة أخرى حقق بنك الجزيرة أرباح صافية لعام 2003م بلغت (93.5) مليون ريال بنسبة زيادة قدرها (58%) (بعد التعديل المحاسبي على أرباح عام 2002م) مقارنة بملغ (59.2) مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2002م. بينما ارتفع إجمالي دخل العمليات إلى (341.7) مليون ريال مقارنة بمبلغ (191.8) مليون ريال بنسبة زيادة قدرها (78%) عن نفس الفترة من عام 2002م. ولقد كان لتطوير وابتكار البدائل المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية للمنتجات والخدمات المصرفية الأثر الأكبر في تحقيق هذا النجاح والذي يؤكده ارتفاع محفظة التمويل المتوافق مع أحكام الشـريعة الإسلامية إلى (3.631) مليون ريال مقارنة بمبلغ (949) مليون ريال بنسبة زيادة (283%) عن نفس الفتـرة من عــام (2002م). ثلاثة فروع جديدة - كم يبلغ عدد فروع البنك، وهل توجد خطة قريباً لزيادة عدد الفروع على نطاق المملكة وخارجها؟ - يبلغ عدد فروع بنك الجزيرة كما في يونيو عام 2004م 18 فرعاً شاملاً ثلاثة أقسام للخدمات البنكية النسائية. وقد أحرزت إستراتيجية البنك لتوسعة شبكة الفروع تقدماً ملحوظاً، حيث تم افتتاح ثلاثة فروع جديدة- الأول في مدينة الرياض والثاني في القطيف بالمنطقة الشرقية والثالث في شارع الأمير سلطان في شمال جدة في مواقع متميزة لتوفر للعملاء جواً من الراحة والفخامة والخصوصية ومساحة تسمح بسهولة الحركة والحصول على مواقف للسيارات، بالإضافة إلى تقديم أرقى مستوى من الخدمة عن طريق توفير مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات المصرفية الحديثة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. ويمثل الفرع الجديد على طريق الملك فهد في مدينة الرياض مقياساً جديداً لفروع بنك الجزيرة ويعتبر من أكبر وأفخم الفروع في مدينة الرياض. حيث يتضمن قاعة فسيحة لتداول الأسهم المحلية، مزودة بشاشات عرض تمنح العملاء فرصة متابعة أسعار الأسهم المحلية من السوق بشكل مباشر. بالإضافة إلى ذلك توجد عشرون غرفة خاصة لكبار العملاء للمتاجرة بالأسهم في جو من الراحة والخصوصية. أما بالنسبة إلى فرع القطيف و فرع شارع الأمير سلطان في شمال جدة فهما يحافظان على نفس النهج الهندسي ويعد إضافة نوعية للسوق المصرفي في المنطقة. كذلك في عام 2003م، تم نقل فرع شارع الملك عبد العزيز في جدة إلى موقع متميز في وسط المدينة التجاري في منطقة البلد، وأيضاً نقل فرع الجبيل إلى المدينة الصناعية للتأكيد على إلتزام البنك بتحسين المواقع وبالتواجد مع العملاء أينما كانوا. وخلال العامين القادمين يسعى البنك إلى افتتاح عدد من الفروع الجديدة في مدينة الرياض ومدن أخرى مختلفة، بما في ذلك مكة والخبر والهفوف. وقد تم تحديد المواقع الخاصة لهذه الفروع وبدأ العمل الهندسي في بعض منها. الاتصالات جارية هل توجد خطة لزيادة رأسمال البنك في الفترة المقبلة؟ - وافق مجلس إدارة بنك الجزيرة على زيادة رأسمال البنك إلى 750 مليون ريال سعودي بزيادة بلغت 150 مليون ريال سعودي وقد عقد المجلس إجتماع الجمعية العامة العادية في 10 مايو 2004م وأقر الميزانية الختامية لعام 2003م وتوزيع الأرباح للمساهمين وبنود أخرى عادية. أما إجتماع الجمعية العامة غير العادية التي ستنظر في إقرار زيادة رأس المال فسيتم عقده لاحقاً بعد إستكمال الإجراءات النظامية مع وزارة التجارة والصناعة علماً بأن الوزارة وافقت مبدئياً على زيادة رأس المال عن طريق إكتتاب عام. وأن الإتصالات جارية مع الوزارة حول إمكانية إعطاء الأولوية في الأكتتاب لمساهمي البنك. أما بالنسبة إلى للإيجابيات فهذه الزيادة تعزز من قدرة البنك المالية وتزيد من متانة مركزه المالي بالإضافة إلى إيتاحت الفرص الإستثمارية للجمهور بالمساهمة في البنك. 60% نسبة الابارح = ما قدرة البنك على النمو المرتقب في الظروف الإقتصادية الحالية مع الزيادة في الموازنة العامة وإرتفاع أسعار النفط؟ - وفر إعلان الميزانية المالية لعام 2004م الصادر في 15 ديسمبر كماً كبيراً من البيانات الإقتصادية حول الأداء الإقتصادي لعام 2003م وكلها تدل على مؤشرات إيجابية جداً حول وضع الإقتصادي السعودي عامة. من أهمها زيادة في حجم الواردات والصادرات و قوة القطاع البترولي وصادراته و النمو في القطاع الخاص و التطوير في النظام المالي والنمو في القطاع المصرفي. أما بالنسبة لتعزيز عمليات إستكشاف الغاز في الربع الخالي فمما لاشك فيه بانه سوف يزيد من أداء الإقتصاد السعودي إيجاباً وعليه نأمل أن ينعكس إيجاباً أيضاً على بنك الجزيرة. ففي الربع الأول من عام 2004م فقد حقق بنك الجزيرة أرباح صافية بلغت 31.7 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 60% مقارنة بمبلغ 19.8 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2003م .
تشغيل...
X